الاقرع والاصلع:
الاقرع والاصلع

صلاح النجار في الأحد 19 نوفمبر 2006


بسم الله الرحمن الرحيم

1- لقد انعم الله على الانسان بنعم لا تعد ولا تحصى ومن ضمن هذه النعن نعنة العقل فبدون هذة النعمه يصبح الانسان كالانعام بل اضل سبيل.
فنرى مثلا الانسان الذي يصيب بالجنان او بفقدان عقله يفعل افعالا شاذه غير موجودة في نطاق البشر خارجه عن ارادته بسبب فقدان هذة النعمة العظيمة ولكن يلتمس له الاعذار وليس عليه حرج فيما يقول او يفعل بل ترى من يمد له يد المساعده بالهداية والارشاد الى الصواب مشفق علية عما اصابة من بلاء عظيم .
ولكن الاخطر من ذلك هو ان يلغي الانسان العقل ويصبح عبارة عن لسان وأذنان كبيرتان تمشي به قدمان يقول مايسمع ويسمع ما يقول دون وعي او تفكير او تدبر في القول الذي يسمعه وبذلك ينساق وراء الاهواء ويسير في دروب الجهلاء ويصبح ارض خصبة يستغلها الجاهلون لكي يلقوا فيها بزورهم ونواياهم الخبيثة فتثمر هذه البزور وتنطلق وتصبح ثابته صلبه يصعب اقتلاعها وهذه هي الطامة الكبرى.
2- الله سبحانه وتعالى لم يفرض دينه على احد بل ترك للناس حريه في اختيار العقيده وبذلك سيسأل على اختياره يوم القيامة (الكهف 29) .
ولكن حثنا الله على استخدام العقل في التدبر والتفكير في اياتة وخلقة للوصول الى الحق بالدليل والبرهان (( قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسَلَامٌ عَلَى عِبَادِهِ الَّذِينَ اصْطَفَى آللَّهُ خَيْرٌ أَمَّا يُشْرِكُونَ{59} أَمَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَأَنزَلَ لَكُم مِّنَ السَّمَاءِ مَاء فَأَنبَتْنَا بِهِ حَدَائِقَ ذَاتَ بَهْجَةٍ مَّا كَانَ لَكُمْ أَن تُنبِتُوا شَجَرَهَا أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ بَلْ هُمْ قَوْمٌ يَعْدِلُونَ{60} أَمَّن جَعَلَ الْأَرْضَ قَرَاراً وَجَعَلَ خِلَالَهَا أَنْهَاراً وَجَعَلَ لَهَا رَوَاسِيَ وَجَعَلَ بَيْنَ الْبَحْرَيْنِ حَاجِزاً أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ{61} أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاء الْأَرْضِ أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ قَلِيلاً مَّا تَذَكَّرُونَ{62} أَمَّن يَهْدِيكُمْ فِي ظُلُمَاتِ الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَمَن يُرْسِلُ الرِّيَاحَ بُشْراً بَيْنَ يَدَيْ رَحْمَتِهِ أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ تَعَالَى اللَّهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ{63} أَمَّن يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ وَمَن يَرْزُقُكُم مِّنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ{64})) (النمل 59- 64) ((أَوَلَمْ يَرَوْا إِلَى الطَّيْرِ فَوْقَهُمْ صَافَّاتٍ وَيَقْبِضْنَ مَا يُمْسِكُهُنَّ إِلَّا الرَّحْمَنُ إِنَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ بَصِيرٌ{19} أَمَّنْ هَذَا الَّذِي هُوَ جُندٌ لَّكُمْ يَنصُرُكُم مِّن دُونِ الرَّحْمَنِ إِنِ الْكَافِرُونَ إِلَّا فِي غُرُورٍ{20} أَمَّنْ هَذَا الَّذِي يَرْزُقُكُمْ إِنْ أَمْسَكَ رِزْقَهُ بَل لَّجُّوا فِي عُتُوٍّ وَنُفُورٍ{21} أَفَمَن يَمْشِي مُكِبّاً عَلَى وَجْهِهِ أَهْدَى أَمَّن يَمْشِي سَوِيّاً عَلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ{22} )) ( الملك 19- 22) 
(ق6 - 11) (الفرقان 45 - 54) (القصص 71 – 73 ) (الغاشية 17 - 20) (الطارق 5 - 10)ويوجد كثير من الائيات التى تحث على التدبر والتفكير
وكتاب الله الذي لا يأتيه الباطل من بين يدية ولا من خلفة هو للعقل نور وبرهان ودليل وارشاد ومناعة مضادة وقوية ضد امراض الجهل المزمن وحصانه قوية ضد افكار المتأمرين على الدين وعلى الذين يعدعون انهم أولياء الله الصالحين وأليكم واحد منهم :
في الساعة الحادية عشر تقريبا من صباح يوم الجمعة اذ بأصوات مدوية ومزعجة وضجيج قوي يأتي من مكبرات الصوت بمسجد القرية وقمت أسأل ماذا يا ترى قيل ان رجل من أولياء الله الصالحين جاء يلقى خطبة الجمعة في المسجد بدعوة من أهالي القرية وقد خرجت الناس لاستقباله بالهتاف والتكبير ةالتمجيد والتهليل تزاحمت علية الناس لكي يقبلون على يده فأذا تزاحمت الناس على يده انكب الباقون على وجوههم لكي يقبلوا ساقة فما كنت تعرف من المتعلم ومن الجاهل فالكل هنا سواء .
وكان من الشئ المحزن ان حفظة القرآن فعلوا كما يفعل هؤلاء الجهلاء من القوم وقد حمل هذا الرجل على الاكتاف الى المسجد واقيم الاذان وصعد الى المنبر كي يلقي خطبة الجمعة وبعد اقاويل من الشعر والامتداح في النبي وفي امثاله اختار خطبته تحت عنوان (عذاب القبر) وقام يحكي قصص مخيفة ومفزعة وبطلها هو الثعبان الاقرع واستشهد بأحاديث كثيرة عن النبي وكلها تتكلم عن الغيب ورسول الله منها برئ .
وكنت جالسا اترقب حال الناس بالمسجد فأجد من يدس ركبتية بين يده ويضمها الى صدرة مضتطرب مفزوعا من هذه القصص واجد ايضا من يضع خده على كفه على ما اصابه من الهم والغم اما انا فكنت كاظم الغيظ وبداخلي صوت يقول لا للجهل لا للكذب اردت ان اجهر هذا الصوت ولكن اشفقت على نفسي من ثعبانهم الاقرع الكبير (أمن الدوله) نعم . فهذه البلاد يجيري بها الجهل كجري الدماء في العروق واذا ظهر شعاع الى النور يهدي الى الحق أما ان يقتلوه او ينفوه او يدعوا علية الكذب والجنان فسكت وسلمت امري لله .
وأما الرجل ذو الصلعة القمحية التي لا تحوي الا المكر والدهاء فهاج وماج بالناس بثعبانه الاقرع وكان الناس يتهربون من نظرات ومن عيونه المطل بهما الثعبان بأنبابه الحادة .
وساد جو من الفزع والهم والناس صامتون في خشوع وخوف .
وما ان انتهت الصلاه حتى قام جميع الناس مهرولين للخروج من المسجد يتخبطون ببعضهم البعض كأنهم سكارى وتجد كل منهم واضع نعلية تحت إبطه فارا بجلده خشية ان يأتية الثعبان الاقرع من جدران المسجد .
اما اعوان الرجل الاصلع قاموا يهنئوه ويقبلونه على ما ألم بالناس من خوف وفزع وجزع .
وذهبت الى داري وقد اجتاحت امامي الكوابيس وقمت بالتفكير فيما يقال ونظرت امامي وجدت كتاب من كتب اصحاب المهب السلفى السنى فهذا الكتاب لا يحوي الا الجهل والجهلاء والمضلين ويوصل الصله بينهما بسلسلة العنعنه فترى بأول الحديث عن فلان .. عن علان .. عن عن واخر هذة العنعنه حديث ضال كاذب مجرد قراته والايمان به ادعاء على الله الكذب.
ا(الاعراف 185)   (  الجاثيه6 )     (المرسلات50)      




الفارق بين منهجين
وجعلت افكر في اسلوب القران الكريم في تحذير الناس وهذا التحذير للشفقة بهم والرافة من العذاب العظيم وترى في اسلوبه ان النفس تخضع له وتقشعر منه جلود الذين يخشون ربهم ثم تلين جلودهم وقلوبهم الى ذكر الله مثال (يَوْمَ تَجِدُ كُلُّ نَفْسٍ مَّا عَمِلَتْ مِنْ خَيْرٍ مُّحْضَراً وَمَا عَمِلَتْ مِن سُوَءٍ تَوَدُّ لَوْ أَنَّ بَيْنَهَا وَبَيْنَهُ أَمَداً بَعِيداً وَيُحَذِّرُكُمُ اللّهُ نَفْسَهُ وَاللّهُ رَؤُوفُ بِالْعِبَادِ) (آل عمران 30)
فتجد في هذه الاية ويحذركم الله نفسه فعند قراتها تبكي العين  وتخشع له النفوس وكذلك ايضا (يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ وَاخْشَوْا يَوْماً لَّا يَجْزِي وَالِدٌ عَن وَلَدِهِ وَلَا مَوْلُودٌ هُوَ جَازٍ عَن وَالِدِهِ شَيْئاً إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ فَلَا تَغُرَّنَّكُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَلَا يَغُرَّنَّكُم بِاللَّهِ الْغَرُورُ) (لقمان 30) ترى في هذه الاية كلمات رقيقة مثل واتقوا ربكم واخشوا يوما فيالجمال هذا الاسلوب.

أما اسلوب هؤلاء الجهلاء تقسوا له القلوب وتصبح كالحجارة وكيف لا وليس في اسلوبهم غير الغلظة والقسوة  والرعب والثعبان الاقرع
وعندما كنت في فترة الصغر كنت استمع الى هؤلاء الشيوخ الجهلاء الذين يتكلمون عن عذاب القبر واقول لنفسي
1- لو ان هناك عذاب قبر لماذا لم يتكلم عنه القران الكريم وهو الذي لم يترك كبيرة او صغيرة الا احصاها وتكلم عنها
2- وكنت اقول لو ان فرض ان اربعة من الرجال عاصين لله الاول مات بالصحراء وتناهشة الطيور الذئاب والثاني غرق بالبحر واصبح وجبة للاسماك والثالث احرق واصبح حفنة رماد اتتها الرياح في يوم عاصف والاخر مات ودفن في القبر فلماذا يعذب هذا ويترك هؤلاء اين العدل !!
3- وعندما كنت اقرا قول الله تعالى (َيْفَ تَكْفُرُونَ بِاللَّهِ وَكُنتُمْ أَمْوَاتاً فَأَحْيَاكُمْ ثُمَّ يُمِيتُكُمْ ثُمَّ يُحْيِيكُمْ ثُمَّ إِلَيْهِ تُرْجَعُونَ) (البقرة 28)
(قَالُوا رَبَّنَا أَمَتَّنَا اثْنَتَيْنِ وَأَحْيَيْتَنَا اثْنَتَيْنِ فَاعْتَرَفْنَا بِذُنُوبِنَا فَهَلْ إِلَى خُرُوجٍ مِّن سَبِيلٍ) (غافر الاية 11)
فالله سبحانه وتعالى يقول في هاتين الايتين ان الحياة اثنين والموت اثنين وهذه هي الحقيقة فالمرة الاولى عندما كنا اموات وهذه هي الموته الاولى والحياة الدنيا هي الحياه الاولي ثم بعد ذلك الموت بعد الحياة الدنيا وهذه الموته الثانية ثم بعد ذلك البعث للحساب وهذة هي الحياة الثانية وهذه هي حياة الخلود
اما منهج هؤلاء الجهلاء عكس ذلك فلديهم ثلاث حياة وثلاث ممات اليس هم   كا ذبون 




الكلام المفيد

نحن نسمع الان عن زرع القلب والكلى والكبد وعن بنكو الدم ومخازن للاكسسوار البشري حيث يجد الانسان ما ينقصة من سيقان وازرع وكبد وكلاوي
ولن تكون نكته حين يدخل العريس على عروسة في هذه الايام ويغلق الابواب والشبابيك بعد ان يرمي مفتاح الغرفة من الشباك ثم يلتفت بلهفه الى عروسة الحسناء فيجدها تخلع طقم الاسنان والباروكة والعين الصناعية والقلب الالكتروني والساق الخشبية وتقول له تعالى يا حبيبي بالطبع سيقع العريس مغشيا علية من الفزع فلن يتبقى من عروسة الا هيكل مثل شاسية السيارة بعد نزع الجلد والكراسي والابواب
وفي الواقع اذا كانت عملية نقل الاعضاء تدل على شئ فهي تدل على ان الانسان في حقيقة الامر هو نفس قبل ان يكون جسد فها هو الجسد يجري فكه وتركيبه واستبداله دون ان يموت شيئا للشخصية والكيان العام .. لان هذه الزراع او تلك الساق او ذلك الشعر او العين او الكلي او الكبد وحتى القلب كل هذه الاشياء ليست الانسان فها هي تنقل وتستبدل وتوضع مكانها بطاريات ومسامير وقطعا من الالومنيوم دون ان يحدث شيئا.
فالانسان ليس القلب او الدم او اللحم او العظام انما الانسان هو ذلك الجالس على عجلة القيادة ليدير هذه الماكينة التي اسمها الجسد ويوجه تلك الايات التي اسمها العين والاذن واليد والقدم
انها النفس المستخفية وراء هذا الهيكل الفاني
انها الادارة التي يمثلها مجلس ادارة من خلايا المخ ولكنها ليست المخ
ان المخ مثل خلايا الجسد يصدع للاوامر التي تصدر الية ويعبر عنها ولكنه في النهاية ليس اكثر من قفاذ لها تلبسه هذه اليد الخفية التي اسمها النفس وتتصرف به في العالم المادي .. او سنترال تتصل عن طريقة بالدنيا حولها
واذا كانت موجة اللاسلكي الاثيرية لا يمكن ان تسمع الا اذا تم تحويلها عن طريق الترانزستور الى تيار كهربائي ثم الى ذبذبة مادية في بوق الراديو – كذلك النفس – اشبة بالموجه الاثيرية في الفضاء منتشرة في كل مكان لكن الجسم المحدود في الزمان والمكان يحولها الى حركة وصوت وحنجرة وكلام وتعبير وعمل
والنفس بهذه الطريقة تنزل الى العالم المادي لتعيش اجلا محددا تعبر فيه عن نفسها ومكنونها في ذلك العالم ثم تنفصل عنه بمجرد موت الجسد لتعود لعالمها الاثيري وهو عالم مختلف قطعا فليس فيه الحدود الزمانية والمكانية التي نعرفها وهذا المكان يعرف باسم البرزخ (حَتَّى إِذَا جَاء أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ رَبِّ ارْجِعُونِ{99} لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحاً فِيمَا تَرَكْتُ كَلَّا إِنَّهَا كَلِمَةٌ هُوَ قَائِلُهَا وَمِن وَرَائِهِم بَرْزَخٌ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ) (المؤمنون 99 - 100) وهذا المكان ليست فيه الحدود الزمانية والمكانية والدليل على ذلك قصة اصحاب الكهف حين بعثهم الله بعد موتهم وسألوا انفسهم حين قال قائل كم لبستم فقالوا لبسنا يوم او بعض يوم
(وَكَذَلِكَ بَعَثْنَاهُمْ لِيَتَسَاءلُوا بَيْنَهُمْ قَالَ قَائِلٌ مِّنْهُمْ كَمْ لَبِثْتُمْ قَالُوا لَبِثْنَا يَوْماً أَوْ بَعْضَ يَوْمٍ قَالُوا رَبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَا لَبِثْتُمْ فَابْعَثُوا أَحَدَكُم بِوَرِقِكُمْ هَذِهِ إِلَى الْمَدِينَةِ فَلْيَنظُرْ أَيُّهَا أَزْكَى طَعَاماً فَلْيَأْتِكُم بِرِزْقٍ مِّنْهُ وَلْيَتَلَطَّفْ وَلَا يُشْعِرَنَّ بِكُمْ أَحَدا) ( الكهف 19)
بالرغم من انهم لبسوا في كهفهم ثلاث مائة سنين وازدادوا تسعة (وَلَبِثُوا فِي كَهْفِهِمْ ثَلَاثَ مِئَةٍ سِنِينَ وَازْدَادُوا تِسْعاً) (الكهف 25)
والاقرب دليل اليك هي نفسك فالنفس تموت كل يوم وتذهب الى هذا العالم الاثيري ثم ترجع الى الجسد مرة اخرى وتشعر حين ذاك ان فترة الوقت معلومة وان لم يمر عليك الوقت والدليل على ذلك (اللَّهُ يَتَوَفَّى الْأَنفُسَ حِينَ مَوْتِهَا وَالَّتِي لَمْ تَمُتْ فِي مَنَامِهَا فَيُمْسِكُ الَّتِي قَضَى عَلَيْهَا الْمَوْتَ وَيُرْسِلُ الْأُخْرَى إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ) (الزمر 42) والذي يؤكد ان لا وجود لعذاب القبر وهذه الافعى ان المجرمون يأتون يوم القيامة ويقسموا ما لبسوا الا ساعة بعد فترة الموت (وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ يُقْسِمُ الْمُجْرِمُونَ مَا لَبِثُوا غَيْرَ سَاعَةٍ كَذَلِكَ كَانُوا يُؤْفَكُونَ) (الروم 55)
واذا كان هناك عذاب قبر اذا لقالوا اننا لبسنا في قبرنا سنين لان فترة العذاب كبيرة و عظيمة  او يقولو اننا لبثنا سنين
والاكثر اثبات عندما يسال الله الذين خسروا انفسهم قائلا لهم كم لبستم في الارض عدد سنين يقولولبسنايوما او بعض يوم (قَالَ كَمْ لَبِثْتُمْ فِي الْأَرْضِ عَدَدَ سِنِينَ{112} قَالُوا لَبِثْنَا يَوْماً أَوْ بَعْضَ يَوْمٍ فَاسْأَلْ الْعَادِّينَ) (المؤمنون 112 – 113) اذا اين العذاب الذي ذاقوه في القبر من الثعبان الاقرع انه افتراء وكذب ولزيادة التأكيد (كَأَنَّهُمْ يَوْمَ يَرَوْنَهَا لَمْ يَلْبَثُوا إِلَّا عَشِيَّةً أَوْ ضُحَاهَا) (النازعات 46)
(} وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ كَأَن لَّمْ يَلْبَثُواْ إِلاَّ سَاعَةً مِّنَ النَّهَارِ يَتَعَارَفُونَ بَيْنَهُمْ قَدْ خَسِرَ الَّذِينَ كَذَّبُواْ بِلِقَاء اللّهِ وَمَا كَانُواْ مُهْتَدِينَ) (يونس 44 - 45)
فلا عذاب ولا عقاب الا يوم الدين (البقرة 168 – 170) (الحاقة 15 – 18 ) (المرسلات 9 - 19) (القارعة 1 - 11) (عبس 33 - 42) (الزلزله 1 - 8) (الغاشية 1 - 16)
واقول وانصح عليكم باستخدام العقل .. العقل العقل .. حبذا استخدام العقل  واقول لهذا الرجل قرع ايه الى انت جاى تقول عليه

بقلم / صلاح النجار

اجمالي القراءات 16623

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   محمد شعلان     في   الأربعاء 22 نوفمبر 2006
[728]

كهنة المعابد والثعبان الأقرع

هذا المقال المستفيض في وصف عقائد المصريين والأصوليين في موضوع عذاب القبر إنما في حقيقة الأمر ما هو إلا تكرار لتاريخ تدين المصريين الخاطئ عبر آلاف السنين لو أنك يا أستاذ صلاح قمت بزيارة لإحدى المقابر المصرية القديمة بوادي الملوك ووادي الملكات بالأقصر لوجدت أن كهنة المعابد قد أمروا بعمل النقوش المرسومة على جدرانهاأى المعابد والمقابر والتي تؤكد أسطورة الثعبان الأقرع كاملة وانتقلت الأسطورة إلى اليهود الذين يعيشون بمصر في تلك الفترة ثم تناقلها رواة الأحاديث من نصوص توراتية وشروحها إلى الصحاح الستة وأصبحت من عقائد المسلمين والآن أصبح يقوم بدور كهنة المقابر والمعابد هم أئمة المساجد والحقيقة أن الرسومات للثعبان الأقرع مخيفة جدا على جدران المقابر المصرية القديمة ولذلك سوف نلتمس لهم العذر في خوفهم وفزعهم من الثعبان وكل هذه الأساطير والخرافات ما هي إلا محض ظنون وهم يتبعونها وهم بذلك تنطبق عليهم الآية الكريمة " إن يتبعون إلا الظن وإن الظن لا يغن من الحق شيئاً".

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-10-29
مقالات منشورة : 19
اجمالي القراءات : 297,110
تعليقات له : 61
تعليقات عليه : 53
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt