خدعوك فقالوا : ناقصات عقل ودين

منيرة حسين في الجمعة 09 يناير 2009



خدعوك فقالوا : ناقصات عقل ودين


قال: فعلا ما أصدق قوله عليه الصلاة والسلام عن النساء " ناقصات عقل ودين "
قلت : هل تعني أنه حديث صحيح ؟!
قال : نعم وبالتأكيد .
قلت : فكيف يتفق هذا مع حديث آخر يزعمون أنه حديث صحيح يقول عن السيدة عائشة " خذوا نصف دينكم عن هذه الحميراء"
قال بعد تفكير : فعلا ، هل تكون السيدة عائشة ـ وهي من النساء ـ ناقصة عقل ودين ، ثم يأمر النبي بأن نأخذ عنها نصف ديننا ؟


قلت : ليس معني هذا أنني أوافق علي أن حديث " خذوا نصف دينكم عن هذه الحميراء " حديث صحيح ، فالe;دين كله في كتاب الله وكتاب الله محفوظ إلي يوم القيامة وليس متوقفا علي إنسان يعيش فترة ثم يموت .
قال : ما الذي تقصده بالضبط؟
قلت : إنها كلها أحاديث كاذبة ومتناقضة ويضرب بعضها بعضا.
قال : نعود إلي اعتراضك علي حديث " النساء ناقصات عقل ودين " فأنا أراه حديثا صحيحا لأن المرأة اقل عقلا من الرجل وبسبب الحيض فهي أقل تدينا من الرجل هكذا يقولون .
قلت : وهل يستريح ضميرك إلي أن تكون المرأة ناقصة دين إذ خلقها تحيض أو خلقها ـ بزعمك ـ اقل عقلا من الرجل ، وما ذنبها حينئذ؟
قال متنهدا: أنا أيضا لا أستريح لوصف السيدة عائشة أو السيدة خديجة أو أي من زوجات النبي بأنهن ناقصات عقل ودين .
قلت : إن الله تعالي يقول عن نساء النبي " إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا" الأحزاب /33 . فكيف يكن ناقصات عقل ودين ؟ والله تعالي يجعلهن أمهات للمؤمنين جميعا فيقول " النبي أولي بالمؤمنين من أنفسهم وأزواجه أمهاتهم " الأحزاب /6. فكيف تكون أمك في دين الله وهي ناقصة عقل ودين ؟
قال : صدقني وتذكر الآن ما قاله تعالي عن السيدة مريم التي اصطفاها وطهرها والتي كلمتها الملائكة لا يمكن أن تكون هذه السيدة " التي أنبتها الله نباتا حسنا وجعلها آية للعالمين " لا يمكن أن تكون ناقصة عقل ودين لقد مدحها القرآن ـ مدحا عظيما .
قلت : بل إن الله تعالي جعل المثل الأعلى لكل المؤمنين ذكورا وإناثا ـ امرأتين صالحتين هما السيدة مريم وامرأة فرعون وجاء ذلك في آخر سورة التحريم .
قال : وأوحي الله تعالي إلي أم موسي ، ووعدها بإرجاع ابنها ووصفها بالإيمان واقرأ تفصيلات ذلك في سورة القصص كما أشاد بأم إسحاق زوج إبراهيم .
قلت : إذن خدعوك فقالوا : النساء ناقصات عقل ودين.



اجمالي القراءات 23790

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (15)
1   تعليق بواسطة   مصطفى فهمى     في   السبت 10 يناير 2009
[32589]

الأخت منيرة حسين الفاضلة

أؤيدك فيما ذهبت إليه بمقالين منشورين هنا فى الموقع

الأول: [(على غير ما يدّعون) شهادة المرأة تساوى شهادة الرجل]

الثانى: [هل القوامة حق مطلق للرجل على المرأة؟]

أرجو منك فى المستقبل أن تنشرى مقالاتك و بينهم فاصل زمنى على الأقل أسبوع حتى يتثنى للقراء المتابعة و التعليق              و لكم منا كل التقدير


2   تعليق بواسطة   خالد حسن     في   السبت 17 يناير 2009
[32999]

السلام عليكم

جزاك الله خيرا على هذا المقال . خدعوا النساء والادهى من ذلك أنهم أقنعوها بهذه الكذبة فإذا أردت أن تدافع عن المرأة وتصفها برجاحة العقل وكمال الدين . تجد المرأة نفسها تهاجمك وتصفك بالمجنون وتدافع عن ذلك الحديث .


فهل رأيتم أسوء من هذا التدين ؟


3   تعليق بواسطة   أيمن عباس     في   السبت 17 يناير 2009
[33028]

تجاهل غير مبرر


من الغريب أن تتجاهل الحركات النسائية العربية والإسلامية وجود مثل هذه الأحاديث مما يؤثر سلبا على وضعية المرأة ودونيتها  وأحتقارها في المجتمعات العربية والإسلامية ، ولو أحسنوا صنعا لكان من الأولى أن يبدأوا بمناقشة مثل هذه الأحاديث الضالة ، ووقوفهم أمام هذه الأفكار التي تؤخر المجتمعات العربية والإسلامية .


ولهذا فإن دورموقع أهل القرآن التنويري يسد هذه الثغرات وهذا بالطبع لا يكفي فيجب على الجميع المشاركة في هذا الجهد التنويري ، وخاصة النساء .


4   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   السبت 17 يناير 2009
[33029]

بين الثقافات الإسلامية المتوارثة ..


أحتقار المرأة والتقليل من شأنها عادة سيئة اعتادها الكهنوت الديني السني وأصل لها عن طريق أحاديث كاذبة تنتشر بين ثنايا كتب الأحاديث المقدسة لديه. والغريب أن هناك الكثير من النساء لا تجد في ذلك عيبا لأنها تؤمن بهذه النصوص وتقدسها ، والغريب أن هذا ليس عاما في كل الأديان الأرضية للمسلمين فنجد أن الدين الشيعى أكثر من السنى انصافا للمرأة بسبب تقديسهم للسيدة فاطمة الزهراء .




 


5   تعليق بواسطة   نعمة علم الدين     في   السبت 17 يناير 2009
[33030]

جناية البخاري

هذه هي جناية البخاري على العرب والمسلمين، حيث نجح البخاري في أن يجعل معظم المسلمين رجالا ونساء أن ينظر بإزدراء إلى امه وأخته وزوجته وخالته وعمته وبنت عمته وبنت خالته على أنهن ناقصات عقل ودين . وحملت بعض أحاديث مسلم وغيره تشبيها للمرأة بالحمار والكلاب ..!!


6   تعليق بواسطة   عمار نجم     في   السبت 17 يناير 2009
[33031]

على رسلكنْ

لا أعرف كيف وصلتنّ إلى هذه النتائج          هل يقوم إخوانكنّ أبناء آبائكنْ و أمهاتكنْ بإزدرائكنّّ؟     هل يحتقرك أختي العزيزة أخوك و يحتقر أمه و زوجه و بنات عماته و خالاته!؟             و الله لا يوجد رجل في الدنيا يقدركنّ كما يفعل الرجل المسلم             أما وجود بعض البيئات و المجتمعات التي تعامل المرأة بشكل خاطئ فهو ناجم عن تقاليد إجتماعية و أعراف متأصلة في المجتمعات الذكورية            فلا علاقة للبخاري و الكافي و لا للأحاديث المدسوسة           لأن كل هذه الأحاديث هي نتيجة و ليست سبب            يعني هي إفرازات لثقافة المجتمع الذكوري و ليست سببا له            أرجو أن لا يكون الكلام عبارة عن محاضرات مفصولة عن الواقع ومن نوع "قولي ما حدش يعرفك"            كلامكنّ يجعلنا نظن أنكنّ تعشنَ في الأقبية مكبلات بالسلاسل و الأصفاد             على رسلكنْ فقد شتمتنّ آبائكنْ و إخوانكنْ و أزواجكنْ             فهل هذا ما تعلمتنّ من القرآن              السلام عليكنّ


7   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   السبت 17 يناير 2009
[33033]

بالراحة يا عم عمار .

بالراحة يا عم عمار .إذا كانت هذه ثقافة إجتماعية ناتجة عن مجتمعات ذكورية كما تقول (وانا معك فى جزء منها)إلا أنها تأصلت وتجذرت وتكرست وتغلغلت فى ضمائر وقلوب الضعفاء من المسلمين ،نتيجة لروايات البخارى ومسلم والكافى والناقص وطنطاوى والهلباوى  وووووو.فشكراً للكاتبة الكريمة والمعقبات الكريمات ،على محاولتهن فى الرد على تلك الروايات ،بضرب أمثلة مناقضة لها من كتاب الله المجيد ...


وأرجو أن ترسل برقية إلى شيوخ الأزهر برفع تلك الروايات المشينة من البخارى ،وإنتظر الإجابة منهم ،وأرجو أن تخبرنا بردهم عليك (إذا ردوا ) .....


وحمدا الله على السلامة يا جاى من السفر  ههههههههه.


8   تعليق بواسطة   عمار نجم     في   السبت 17 يناير 2009
[33036]

بأي صفة سأخاطب الأزهر!؟

ما علاقتي بالأزهر حتى أراسله و أبارقه          فلا أنا مصري و لا أنا خريج الأزهر و لا أنا وجه معروف على الساحة الإعلامية و الدعوية           و الأهم من كل ذلك أنني لست على عداء مع البخاري كي أمارس عليه دور الرقيب العتيد             أظن أنك أنت أكثر واحد يصلح لهذه المهمة            و بالمناسبة كيف تطالب بحذف بعض الأشياء من البخاري              أليس هذا تزوير و تحريف في كتاب البخاري             إذا حذفناها منه فلن يعود إسمه كتاب البخاري                   يكفي أن لا نعمل بما فيه من أحاديث                         و البخاري كتاب له مؤلف مسؤول عنه أمام الله و أمام الناس           و ليس لأحد الحق بحذف حرف واحد منه إلا كاتبه مؤلفه            هل سمعت عن حذف أخطاء بطليموس من خريطة بطليموس!!           و هل يجوز أن نصحح كتب أبقراط و أفلاطون و أرسطو          أو أن نمحو الأخطاء الواردة في كتب الأولين            أقصد هذه الكتب مهما إختلفنا مع ما فيها فهي جزء من التراث و لا يجوز العبث بها تحت أي مبرر         يمكننا أن ننتقدها و نكشف عوارها             لكن لا يمكن لأحد أن يمحو منها أو أن يزيد عليها                    السلام عليك  و عليهن                                 


9   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   السبت 17 يناير 2009
[33038]

بصفتك ناصح أمين

بصفتك ناصح أمين ،


10   تعليق بواسطة   عمار نجم     في   السبت 17 يناير 2009
[33039]

لا مش أنا

 أنا إسمي عمار نجم مش ناصح أمين              حصل خير         


11   تعليق بواسطة   عمار نجم     في   السبت 17 يناير 2009
[33040]

لا مش أنا

 أنا إسمي عمار نجم مش ناصح أمين              حصل خير         


12   تعليق بواسطة   زهير قوطرش     في   الأحد 18 يناير 2009
[33059]

الأخت عائشة

شكرا لك على هذه المقالة. واعتقد أن هذه الاحاديث ,التي  يعاد انتاجها وتسويقها على المرأة من قبل الرجل المسلم أو العربي ,وأيضاً "وإن كيدهن لعظيم" .كل هذه المفاهيم تحولت في ثقافتنا الى مرادف لتعاليم الدين.لهذا نرى أن تسعين بالمائة من الرجال المسلمين الذين يدّعون أن المرأة كالرجل ,وحقوقها مصونة في كتاب الله .هم في الممارسة العملية ,يخضعون للتقاليد والعادات الجاهلية فيما يخص المرأة.وموضوع حقوق المرأة موضوع ضبابي ,لا أعتقد أنه واضح ولا نحن قادرين على تقديمه للعالم بشكل رؤية اسلامية متقدمة.المشكل الأخر هو في المرأة نفسها, التي صدقت التراث وأعتبرته وكانه تعاليم لاتناقش ,فأصبحت بخضوعها هذا عثرة امام تقدمها ,وأمام ما كفله لها كتاب الله من حقوق.تصوري معي في الانتخابات النيابية في الكويت ,استطاعت المرأة أن تكسر الجليد وترشح نفسها للبرلمان الكويتي. لكن المرشحات صعّقن عندما وجدن أن النساء بشكل عام أعرضن عن انتخابهن .إذن هي مشكلة مزدوجة ,وحلها يتوقف على استنتاج رؤى جديدة من كتاب الله,كما فعل الأخ مصطفى فهمي مشكوراً. ومشواركن يا أختي طويل طويل.


13   تعليق بواسطة   خالد حسن     في   الأحد 18 يناير 2009
[33061]

السلام عليكم

اذا كان البخاري لا يستطيع أن يحذف ويمسح ما كتبه بيده ونسبه لدين الله ورسول الله فمن باب الامر بالمعروف والنهي عن المنكر واستخدام العقل الذي أمرنا الله به أن نتبين  الحق من الخطأ فلنضع ملاحظة على كتاب البخاري نكتب عليها ليس من الاسلام في شيء وهو كتاب ليس ديني بل هو كتاب لرجل اسمه البخاري و لا يمت للإسلام بصلة وذلك بعد أن تبين معارضته للقرآن و تهافته أمام النقد وكثرة تناقضه فالتناقضات تفقده الصفة العلمية والدينية فهو ليس من الاسلام في شيء ونضعه في خانة الاساطير القديمة مثل لغز عشتار وغيرها .


فأرجو أن تضعوا عليه هذا الموشح وأن تبقوه على الرف أو تقرؤوه 70 مرة في اليوم  وذلك لا يضير شيئا فحقوق الطبع محفوظة . أما أن تنسب كتاب متناقض للدين والاسلام وتجعله منارة للظلام وتقول لي هذا كتاب له حقوقه في الحفظ فهذا تدليس .


ثم من قال أننا لا نتحكم بنسائنا . فنحن نمنعهم من الخروج والدخول الا بأمر يكفي أهم عقد في حياتها وهو عقد الزواج مسلوب حقها فيه .


وشكرا لكل  ناصح  أمين  


14   تعليق بواسطة   عمار نجم     في   الأحد 18 يناير 2009
[33063]

السلام علي\كم\كن

الصراع هو صراع أفكار و ليس صراع عضلات          يمكن لك أن تذهب إلى أي دار نشر       و أن تطلب منها طباعة مليون نسخة من كتاب البخاري و أن تضع عليها (ليس من الإسلام في شيء)          ثم بعد ذلك يمكنك أن توزع هذه الكتب مجانا على أمة لا إله إلا الله     و أمة لا إله إلا الله محمد رسول الله        فأنت صاحب رأي و غيرك أيضا صاحب رأي           دع الأفكار تتصارع بحرية      فالبقاء للأصلح إذا صلح المجتمع       و البقاء للأطلح إذا طلح المجتمع           يعني لا حق لأحد بفرض أفكاره على الناس            كونك على حق لا يعني أن تفرض رأيك على الناس            و إذا كنت تمنع نساءك من شيء فهذه مسؤوليتك أنت وحدك          نحن لا نمنع نساءنا بل هن يمنعن أنفسهن عن كل ما حرمه الله عليهن         يختلف الناس في تقييم الحلال و الحرام           لكن كل واحد يفعل ما يقتنع به عقله            يا أخي من طلب منك أن تغصب نساءك على الزواج من فلان أو علان               هل سمعت أحدا يتحدث بإسم الدين يقول مثل هذا الكلام           هذه كلها إفرازات للتخلف الإجتماعي            قد يكون للبخاري دور في تعزيز التخلف          لكن ليس البخاري هو القوة الحقيقية الدافعة في هذا الإتجاه           فيوجد كثير من الأمور التي ينهى عنها كتاب البخاري       و لكن الناس لم ينقطعوا عنها             انظر إليهم      يسكرون و يعربدون و يكذبون و يسرقون و يقتلون و يعبدون القبور و المزارات         هل طلب منهم البخاري ذلك؟           أرجوك يا أيها الناصح ركز قليلا على واقعك و احمل المسؤولية و بلاش ترميها عمال على بطال على ظهر البخاري           الرجل مات وشبع موتا        إذا بقيت أفكاره فلأن الناس متمسكة بها         و ليس لأن البخاري طلب من الناس أن يتمسكوا بها                  أخي  يجب أن تعلم أولا أن السبب في أي مشكلة هو سبب داخلي و ليس خارجيا          فكل مشكلة لها سبب حقيقي داخلي خفي         و سبب وهمي ظاهري جلي              


15   تعليق بواسطة   مصطفى فهمى     في   الأحد 18 يناير 2009
[33065]

تعليق على التعليق

أنا مع الأخ عمار نجم فيما قال عن كتاب البخارى (ليس لأحد الحق بحذف حرف واحد منه إلا كاتبه مؤلفه) و يكون الحل بتصدى أحد من القادرين - إن وجد – بتأليف كتاب يقابله و يفنده و يقيم الحجة عليه و أمثاله، فيكون أوقد شمعة بدلا من لعن الظلام

ولست مع الأخ أحمد إبراهيم فيما قال عن العقل (حتي لا نستمر في الحكم علي الكلام المبيبن بعقولنا الأعجمية) فيكون السؤال، هل الكلام المبين مرسل لعقول غير عقولنا؟

و مع الأخ زهير قوطرش فيما قال (المشكل الأخر هو في المرأة نفسها, التي صدقت التراث وأعتبرته وكانه تعاليم لاتناقش ,فأصبحت بخضوعها هذا عثرة امام تقدمها)

و مع ما قالته أيضا الأخت عائشة حسين (والغريب أن هناك الكثير من النساء لا تجد في ذلك عيبا لأنها تؤمن بهذه النصوص وتقدسها)


إضافة لاحقة: ولست مع البادئ بخلط السخرية فى التعليق فيكون تداعى الحوار



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2008-02-13
مقالات منشورة : 30
اجمالي القراءات : 401,385
تعليقات له : 0
تعليقات عليه : 54
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt