من الذي رتّب سور القرآن العظيم ورقّم آياته؟

ابراهيم دادي في الخميس 29 مايو 2008


من الذي رتّب سور القرآن العظيم ورقّم آياته؟

 

عزمت بسم الله،

 

يقول العليم الحكيم في  آخر سورة الأحقاف:

 

أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّ اللَّهَ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَلَمْ يَعْيَ بِخَلْقِهِنَّ بِقَادِرٍ عَلَى أَنْ يُحْيِيَ الْمَوْتَى بَلَى إِنَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ(33)وَيَوْمَ يُعْرَضُ الَّذِينَ كَفَرُوا عَلَى النَّارِ أَلَيْسَ هَذَا بِالْحَقِّ قَالُوا بَلَى وَرَبِّنَا قَالَ فَذُوقُوا الْعَذَابَ بِمَا كُنْتُمْ تَكْفُرُونَ(34)فَاصْبِرْ كَمَا صَبَرَ أُوْلُوا الْعَزْمِ مِنْ الرُّسُلِ وَلَا تَسْتَعْجِلْ لَهُمْ كَأَنَّهُمْ يَوْمَ يَرَوْنَ مَا يُوعَدُونَ لَمْ يَلْبَثُوا إِلَّا سَاعَةً مِنْ نَهَارٍ بَلَاغٌ فَهَلْ يُهْلَكُ إِلَّا الْقَوْمُ الْفَاسِقُونَ(35).  خاتمة سورة الأحقاف.

 

ويقول في بداية سورة محمد.

 

الَّذِينَ كَفَرُوا وَصَدُّوا عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ أَضَلَّ أَعْمَالَهُمْ(1)وَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَآمَنُوا بِمَا نُزِّلَ عَلَى مُحَمَّدٍ وَهُوَ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ كَفَّرَ عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ وَأَصْلَحَ بَالَهُمْ(2)ذَلِكَ بِأَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا اتَّبَعُوا الْبَاطِلَ وَأَنَّ الَّذِينَ آمَنُوا اتَّبَعُوا الْحَقَّ مِنْ رَبِّهِمْ كَذَلِكَ يَضْرِبُ اللَّهُ لِلنَّاسِ أَمْثَالَهُمْ(3).محمد.

 

1.  أليست الآية "1" من سورة محمد تكملة للآية "35" من سورة الأحقاف؟

2.  ما معنى قوله تعالى: " بَلَاغٌ " لقد تساءل المولى تعالى بعد البلاغ فقال: " فَهَلْ يُهْلَكُ إِلَّا الْقَوْمُ الْفَاسِقُونَ" ثم عرّف سبحانه بعد ذلك مباشرة صفة الفاسقين و حكمه عليهم في السورة التي تلي البلاغ فقال: " الَّذِينَ كَفَرُوا وَصَدُّوا عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ أَضَلَّ أَعْمَالَهُمْ.

3.  ثم عرّف المولى سبحانه هوية الذين آمنوا بما نزّل من الحق على محمد و ما أعد لهم من جزاء فقال: " وَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَآمَنُوا بِمَا نُزِّلَ عَلَى مُحَمَّدٍ وَهُوَ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ. كَفَّرَ عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ وَأَصْلَحَ بَالَهُمْ.

4.  وبعد الوصف و الحكم على الفاسقين الذين كفروا، والذين آمنوا و عملوا الصالحات، يوضح المولى تعالى فيقول: ذَلِكَ بِأَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا اتَّبَعُوا الْبَاطِلَ وَأَنَّ الَّذِينَ آمَنُوا اتَّبَعُوا الْحَقَّ مِنْ رَبِّهِمْ كَذَلِكَ يَضْرِبُ اللَّهُ لِلنَّاسِ أَمْثَالَهُمْ.

5.  فما هو الباطل الذي اتبعوه؟ أليس ما أنزل الله على رسوله هو الحق وغيره هو الباطل؟

6.  أليس كل قول نسب إلى الرسول وكان مخالفا لما أنزل عليه يعتبر من الباطل؟

7.  أليس الضلال الذي يتخبط فيه المسلمون كان جزاء كفرهم بما أنزل الله وصدهم عن سبيل الله؟

8.  من الذي رتب سور القرآن؟ و وضع لها أسماء ورقم الآيات؟ هل كان ذلك بالوحي أم من وضع البشر؟

 

أرجو الله تعالى أن يكفر عنا سيئاتنا ويصلح بالنا.

 

 

 

اجمالي القراءات 45504

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (31)
1   تعليق بواسطة   محمد البرقاوي     في   الخميس 29 مايو 2008
[22146]

سؤال وجيه أستاذ إبراهيم دادي

السلام عليكم.


تحياتي القلبية الصادقة للأستاذ إبراهيم و لجميع الحريصين على نشر العلم و المعرفة في هذا الموقع المبارك. في الحقيقة أنا لا أملك رأيا صريحا بخصوص الموضوع الخاص بترتيب سور و آيات القرآن التي أؤمن أنها مرتبة بطريق دقيقة من لدن حكيم خبير و كما ورد في سورة القيامة ( لاَ تُحَرِّكْ بِهِ لِسَانَكَ لِتَعْجَلَ بِهِ * إِنَّ عَلَيْنَا جَمْعَهُ وَقُرْءَانَهُ * فَإِذَا قَرَأْنَـٰهُ فَٱتَّبِعْ قُرْءَانَهُ * ثُمَّ إِنَّ عَلَيْنَا بَيَانَهُ ) و لعلي أتذكر أن أستاذة التفكير الإسلامي في سنتي الثانية من تعليمي الثانوي قالت لنا أن القرآن الكريم مرتب من عند الله الخبير العليم و أعطت لنا مثالا ميسطا فقالت إن سورة محمد هي سورة جهادية تهدف لإعلاء راية الدين و صيانة كرامة المسلمين من بعد أن أهانهم الكفار في العهد المكي ثم تأتي سورة الفتح لتؤكد ما ورد في سورة محمد بأن آخر عهد النبي بالحرب مع قومه سيكون بفتح مكة السلمي أي أن الفكر الإسلامي بدأ يتطور تماشيا مع تطور عقول المسلمين آنذاك و بسورة الفتح انتقل المسلمون من حضارة الحرب إلى حضارة السلم ثم تأتي سورة الحجرات من بعد سورتي محمد و الفتح لتؤصل العيش الحضري الجديد الذي لم يألفه العرب من قبل. باختصار ترتيب سور محمد و الفتح و الحجرات كان متماشيا مع الترتيب الزمني لحال المسلمين و هو الحرب ثم السلم ثم التأسيس للمجتمع المدني أو الحضري. و الله أعلم.


2   تعليق بواسطة   عمرو اسماعيل     في   الخميس 29 مايو 2008
[22147]

سؤال شجاع ..

فهل من إجابة ..


3   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الخميس 29 مايو 2008
[22148]

شكرا لك أخي العزيز محمد البرقاوي،

شكرا لك أخي العزيز محمد البرقاوي، على تعليقك وتقديم ما لديك حول الموضوع. في الحقيقة أتساءل دوما عن أسماء السور ( أو ما يعرف عندنا بالعنوان) من الذي سمى أسماء السور بأسمائها المعروفة؟

تحياتي الخالصة.


4   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الخميس 29 مايو 2008
[22167]

صحيح

كلامك معقول سيد إبراهيم. ونتمنى أن نرى ابحاثا عميقة في هذا الموضع... هل كانت الأحرف منقطة أم لا؟ هل نزل التشكيل أم وضع؟ وما الدليل على الإجابات؟


إن كان تم التنقيط في عصر لاحق للرسول فكيف نضمن إن التنقيط صحيح وخاصة إنني كثيرا ما أقرا" وفي قراءة أخر لـ" عند قراءة كلمات قرآنية. وإن كان التشكيل أيضا موضوعا فكيف نتأكد أن التشكيل حق؟ نعم القرآن حق ولكن هل يعني هذا أن يكون التنقيط والتشكيل حق؟


وتحياتي لحضرتك


آية


5   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الجمعة 30 مايو 2008
[22184]

شكرا للأستاذ عمرو إسماعيل والأستاذة آية محمد.

شكرا لك أخي الكريم عمرو إسماعيل على المرور، نتمنى من الجميع البحث عن الإجابة.



شكرا لك سيدتي آية محمد على التعليق وطرح أسئلة أخرى. في الحقيقة كنت أسمع باهتمام لتلاوة الشيخ الحصري، فختم سورة الأحقاف وبعد البسملة بدأ في سورة محمد بقول الله تعالى: الَّذِينَ كَفَرُوا وَصَدُّوا عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ أَضَلَّ أَعْمَالَهُمْ. "1" فأوقفت الترتيل وأخذت المصحف لأتأكد مما سمعت فوجدت فعلا بداية سورة محمد كما تلاها الشيخ، حينئذ قفز إلى ذهني ذلك السؤال ( من الذي رتب سور القرآن ومن الذي رقم آياته؟)

على كل بإخلاص الجميع والجهاد في سبيل الله لمعرفة سُبله وبعون وهداية منه سبحانه سوف نكتشف بعض أسرار رسول الله الذي هو بين أيدينا.


6   تعليق بواسطة   طلعت خيري المنياوي     في   الجمعة 30 مايو 2008
[22185]

الاخ ابراهيم

السلام عليكم


فان استناج هناكربط بين نهاية سورة لاحقاف  وسورة محمد  استنتاج بعيد جدا حيث لم تراعي


1- ان سورة الاحقاف مكيه تعالج رفض المشركين للاسلام وتتوعدهم بيوم القيامه موقفهم الخاسر يوم القيامه


وتدعو النبي الصبر على اعراض قريش عن الدعوه \\ وعليه ان يصبر كما صبر اولو العزم


2- اما سورة محمد فهيه مدنيه فهيه مدنيه تتكلم عن معركة هوازن مع مشركين العرب  التي وقع فيها عدد كبير اسرى من مشركين العرب \\\\ تتدبر مجموعة هذه الايات \\\ فان بداية سورة محمد توجه النبي كيف يتعامل مع الاسرى 


قال الله




الَّذِينَ كَفَرُوا وَصَدُّوا عَن سَبِيلِ اللَّهِ أَضَلَّ أَعْمَالَهُمْ{1} وَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَآمَنُوا بِمَا نُزِّلَ عَلَى مُحَمَّدٍ وَهُوَ الْحَقُّ مِن رَّبِّهِمْ كَفَّرَ عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ وَأَصْلَحَ بَالَهُمْ{2} ذَلِكَ بِأَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا اتَّبَعُوا الْبَاطِلَ وَأَنَّ الَّذِينَ آمَنُوا اتَّبَعُوا الْحَقَّ مِن رَّبِّهِمْ كَذَلِكَ يَضْرِبُ اللَّهُ لِلنَّاسِ أَمْثَالَهُمْ{3} فَإِذا لَقِيتُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا فَضَرْبَ الرِّقَابِ حَتَّى إِذَا أَثْخَنتُمُوهُمْ فَشُدُّوا الْوَثَاقَ فَإِمَّا مَنّاً بَعْدُ وَإِمَّا فِدَاء حَتَّى تَضَعَ الْحَرْبُ أَوْزَارَهَا ذَلِكَ وَلَوْ يَشَاءُ اللَّهُ لَانتَصَرَ مِنْهُمْ وَلَكِن لِّيَبْلُوَ بَعْضَكُم بِبَعْضٍ وَالَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَلَن يُضِلَّ أَعْمَالَهُمْ{4} سَيَهْدِيهِمْ وَيُصْلِحُ بَالَهُمْ{5} وَيُدْخِلُهُمُ الْجَنَّةَ عَرَّفَهَا لَهُمْ{6} يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن تَنصُرُوا اللَّهَ يَنصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ{7} وَالَّذِينَ كَفَرُوا فَتَعْساً لَّهُمْ وَأَضَلَّ أَعْمَالَهُمْ{8} ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَرِهُوا مَا أَنزَلَ اللَّهُ فَأَحْبَطَ أَعْمَالَهُمْ{9} أ


 


 


7   تعليق بواسطة   محمد صادق     في   الجمعة 30 مايو 2008
[22187]

شكر للأستاذ إبراهيم دادى

 السلام عليكم

شكرا لك أخى الكريم إبراهيم، لقد أثرت موضوع مهم ويجب علينا " أهل القرءآن " أن نتعاون فى الدراسة والتدبر لكى نضع النقط على الحروف فى موضوع مثل هذا الذى كثر فيه الكلام وتسللت إليه أفكار لا تسر عدو ولا حبيب.

وأشكر كل الذى أضاف على هذه المقالة من معلومة أو سؤال تساعد على دراسة وتدبر هذا الموضوع الذى أعتبره من أهم المواضيع الذى يجب أن نبذل الجهد فيه. ولى تعليق بسيط أود أن أطرحه وهو " ما هو الأهم، ان نحاول الإجابة على " من الذي رتّب سور القرآن العظيم ورقّم آياته؟ " أم الإجابة عن " هل ترتيب السور وترقيم الآيات والحروف المتقطعة والتشكيل، الموجود بين أيدينا هو الحق من ربنا أم من صنع البشر؟ " هذا فى رأيى الشخصى.



أما عن تعليق ألأستاذة آية، اقول نعم يوجد إختلافات فى رسم بعض الكلمات ولكن لا تؤدى هذه الإختلافات إلى إختلاف فى المعنى وعلى سبيل المثال نجد كلمة " النبيين " تكتب هكذا فى المصحف الذى بين أيدينا ولكن نجدها فى مصحف آخر تكتب " النبيئين " فهى مجرد لهجات مختلفة.



وبالمناسبة أود أن أذكر أن لدى صورة من المصحف الموجود فى المتحف البريطانى فى لندن، وهو مصحف كامل عدا سورة الفاتحة وسبع ءآيات الأولى من سورة البقرة. وفى الصفحة الأولى مكتوب " مصحف سمرقند " كُتب بخط اليد بعد خمسون عاما من وفاة الرسول عليه السلام. ونلاحظ فى هذا المصحف انه لا يوجد نقط ولا تشكيل ولا أرقام ءايات وحتى فواصل المقاطع والآيات تختلف عن المصحف الذى فى أيدينا. والسبب فى حيازة هذا المصحف هو القيام بعملية مراجعة بين الإثنين من ناحية رسم الكلمات وعدد السور والآيات او المقاطع القرءآنية واشياء أخرى تفيدنى فى الدراسة والتدبر. وقد اهلكتنى فى بداية الأمر القراءة والمتابعة بين المصحفين لإختلاف رسم الكلمات والفواصل بين المقاطع ولكن بعد فترة قد تعودت على القراءة فيه ولم تكتمل بعد عملية المراجعة الكاملة لكل المصحف.

بالتعاون مع بعضنا البعض يمكن أن نصل إلى إجابة على كل ما يخطر على البال فى هذا الموضوع وبإذن اللــه ومساعدته يمكن أن نصل إلى أقرب ما يمكن من الحق واللـــــه أعلم.

وباللــه التوفيق


8   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الجمعة 30 مايو 2008
[22225]

شكرا لك أخي الكريم طلعت خيري المنياوي

شكرا لك أخي الكريم طلعت خيري المنياوي على التعليق والملاحظة، فعلا حسب ترتيب المصحف فإن سورة الأحقاف مكية وسورة محمد مدنية، سؤالي هو من الذي رتب هذه السور فجعل الأحقاف مكية ومحمد مدنية، وجعل سورة النصر هي آخر ما نزل من القرآن؟ بينما نجد الآية "3" من سورة المائدة هي التي يمكن أن تكون آخر ما نزل من القرآن، وليس سورة النصر حسب ما يوجد في ترتيب السور حسب النزول، لأن سورة النصر كانت مع فتح مكة حسب ما نسمع.



تحياتي.


9   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الجمعة 30 مايو 2008
[22226]

أخي الفاضل محمد صادق سلام الله عليكم،

أخي الفاضل محمد صادق سلام الله عليكم،

شكرا لكم على المداخلة التي أتشرف بها لأنها تثري المقال، و أتمنى أن نستفيد منكم بما أنكم من المهتمين بالإعجاز العددي في القرآن وتملكون مصحفا كتب بعد خمسون عاما من وفاة الرسول. فهل وجدتم شيئا يفيد ترتيب السور ( حسب النزول) والآيات وعناوين السور ( أسماء السور) ؟

وهل يمكن الحصول على نسخة من المصحف السمرقندي وكيف ذلك؟

لنجتهد جميعا لعلنا نصل إلى الإجابات عن أسئلة كثيرة، قد حجب عنا حقيقتها الركام الهائل مما قيل عن كتاب الله و رسوله.




شكرا جزيلا لكل من قرأ وأفادنا بما عنده، وشكرا لمن قرأ وفكر ليفيدنا فيما بعد.


تقبلوا تحياتي واحترامي.


10   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الجمعة 30 مايو 2008
[22229]

للإجابة على سؤالك

أخى إبراهيم , للإجابة على سؤالك, هناك كتاب لدى يسمى "أسرار ترتيب نزول القرآن", من تأليف الحافظ جلال الدين السيوطى, وهو دراسة وتحقيق عبد القادر أحمد عطا ,من طباعة دار الإعتصام بالسعودية لسنة 1976. ولم اقرأه بعناية بعد, ولكنى تصفحته ,و أعتقد ان الإجابة قد تكون بين صفحاته. وعلى الصفحة الأخيرة من  الكتاب هناك شرح مختصر لما فيه, ويقول ذلك الشرح ان الكتاب يفسر ما السر فى ترتيب القرآن فى المصحف على غير النزول, وما الفرق فى الحكمة بين ترتيب النزول وترتيب المصحف, وهل يعتبر القرآن موضوعا واحدا ام هو موضوعات شتى لا يرتبط بعضها ببعض.


 


ربما اذا حاولت ات تجرى بحثا على النيت مستخدما هذه المعلومات, فقد تجد الإجابة, وعندما استطيع, ان إذن لى ربى بقراءة هذا الكتاب, ربما استطيع ان الخصه لك وللجميع. مع الشكر


11   تعليق بواسطة   طلعت خيري المنياوي     في   الجمعة 30 مايو 2008
[22230]

الاخ ابراهيم

السلام عليكم


ان  ترتيب القران جاء منذو البدايه ولم يتدخل الصحابه ولا غير الصحابه لجمع القران ربما اضيفت عليه التعديلات مثل الترقيم لللايات


او وضع الحركات


وجاء القران حسب الحدث


قاعدة القران هو دعوه ةمستمره  الى الله  ثم تضاف الايات على السور حسب الحدث


مثال \\ الدعوه مستمره  الى اهل الكتاب  في المدينه  ثم حدثت معركة \\ احد\\ تضاف الى ال عمران  بمجموعة ايات متكتملات تعبر


عن معركة احد \\ ولا تعتبر معركة احد لتشمل اهل الكتاب


 


مثال اخر\\ وهودليل على مانقول \\ مجموعة ايات سورة الماعون


قال الله




~§§ الماعون(مكية)7 §§~

أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ{1} فَذَلِكَ الَّذِي يَدُعُّ الْيَتِيمَ{2} وَلَا يَحُضُّ عَلَى طَعَامِ الْمِسْكِينِ{3} فَوَيْلٌ لِّلْمُصَلِّينَ{4} الَّذِينَ هُمْ عَن صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ{5} الَّذِينَ هُمْ يُرَاؤُونَ{6} وَيَمْنَعُونَ الْمَاعُونَ{7


الماعون سوره مكيه فتحت بثلاث ايات  وتكلم كفار قريش  وكملة في المدينه بما تبقى من اياتها التي تمثل المنافقين


لاكن الفكره واحده انطبقت على المنافقين والكفار


بمعنى \\ تفتح السور \\ وترتب الاحداث فيها على شكل ايات لتعطي موضوعا واحدا


 


12   تعليق بواسطة   عمرو اسماعيل     في   السبت 31 مايو 2008
[22232]

هل الترتيب توقيفي ..أم اجتهاد من الصحابة ..

الرأي الغالب وهو ما يذهب اليه السيوطي في كتابه  أن ترتيب أيات القرآن توقيفي .. أي أمر من الله ..بناء علي روايات وأحاديث يرفضها أهل القرآن .. ولكنهم في نفس أو معظمهم يوافقون علي نفس الرأي وخاصة أصحاب الإعجاز العددي ..


وهناك رأي يقول أنه اجتهاد من الصحابة ... وهو رأي القليلين من الأوائل أو السلف ..


المنطق البسيط .. يقول أن ترتيب القرآن حسب تاريخ النزول أو حسب الموضوعات التي تناقشها الآيات .. لتكون كل الآيات التي تتناول موضوعا واحدا .. مكونه لسورة واحدة .. وهو غالبا الحال في السور المكية .. سيسهل فهم وتدبر القرآن ..


لأن الظاهر أن الترتيب الحالي .. وأقول أن هذا رأي شخصي لا أدعي صحته .. يجعل دراسة القرآن وفهمه وتدبره عملية  صعبة ومرهقة .وقد تؤدي الي نتائج محتلفة .... والدليل هو التفسيرات الكثيرة والاختلافات في فهم القرآن واستنباط معانيه ... وآلاف الكتب والمقالات .. وهذا الاختلاف كما تري موجود بين أهل القرآن أنفسهم ..مما يجعل مقولة أن القرآن حمال أوجه مقوله يصعب دحضها .. فهناك الوجه العقلاني (في رأيي للدكتور احمد صبحي منصور) وهناك الوجه البلاغي والمبطن بالعنف والإقصاء للأخر رغم بلاغته وقدرته علي التلاعب بالعواطف ببراعة شديدة ليجد المتلقي نفسه ارهابيا مستعدا لتفجير نفسه .. وهو الوجه الذي يمثله بامتياز ... سيد قطب ..


الحكمة والسر في ترتيب القرآن بصورته الحالية .. والحكمة والسر في اختيار سلالة واحدة من الرسل والأنبياء كانتقاء جيني .. هما اكثر الاسئلة المحيرة لعقلي البسيط .. ولم أجد إجابة مقنعه لهما ..


أعتذر عن وضع هذه الاسئلة ..


13   تعليق بواسطة   خالد حسن     في   السبت 31 مايو 2008
[22233]


لا أدري ماذا أقول


لماذا لا نربط كل ما نقرأه في الموقع مع بعضه البعض


قال تعالى :((  إنا نزلنا الذكر وإنا له لحافظون ))


لقد تعهد الله بحفظه من خلال نبيه بداية الامر ثم كفل حفظه الى يوم الدين , ولقد تبين لنا من خلال الدراسات والحقائق القرآنية أن رسول الله


هو الذي كتب القرآن بيده ورتبه وأحسن ترتيبه


لقد عرفنا أن رسول الله جمعه وتركه في منزل حفصة ثم قبض الله نبينا وقد أتم تبليغ الرسالة وكتابة القرآن على أحسن وجه


ثم الاعجاز العددي الذي انبرى له مجموعة من كتاب الموقع وغيرهم لهو دليل قاطع على أن من رتب سور القرآن هو رسول الله بوحي الهي


 


لقد قام علم علوم القرآن بتشويه القرآن وبث الشكوك فيه وفي سوره وفي عدد آيات بعض السور وفي ترتيب بعض السور ومن ذلك اختلافهم


على أن سورة الانفال والتوبة هي سورة واحدة أم لا  وغيره . ولكن لم يعلم أولئك أن رسول الله قد جمعه بوحي من الله (( إنا علينا جمعه


وقرئانه))  ولم تصل الى القرآن يد بشرية  وغيره  , وأما اسطورة كتبة الوحي فلا زلنا نعاني الشبه في ديننا من هذه الاسطورة التي ليس لها


وجود


14   تعليق بواسطة   حسن أحمد عمر     في   السبت 31 مايو 2008
[22235]

وجهة نظرى

بداية أشكر أخى إبراهيم دادى على مقاله وتساؤله


وسوف أدلى بدلوى


لقد كتبت مقالا منذ عدة أشهر بعنوان ( الكون المرئى والكون المقروء) وضحت فيه وجهة نظرى فى تركيبة القرآن الكريم على وضعه الحالى وقارنت بينه وبين الكون الذى نراه واعتبرت أن الله تعالى خلق الكون وقدره ورتبه بعلمه وهيمنته وكذلك أنزل القرآن ورتب سوره ورتب آياته فى كل سورة وشكل حروفه واعتبرت أن من يريد تغيير ترتيب سور القرآن كمن يريد تغيير ترتيب المجرات الكونية ومن يريد تغيير ترتيب آيات القرآن فى سورة من سوره كمن يريد نقل كوكب مكان كوكب وينطبق ذلك على من يريد تغيير تشكيل حروفه .


واعتبرت أن كل من يطالب بإعادة ترتيب سور القرآن أو ترتيب آياته أو إعادة تشكيل بعض حروف كلماته إعتبرت أنه يعتدى على مقدرة الله تعالى على حفظ كتابه العزيز حيث صرح جل شأنه أنه يحفظ القرآن ( على وضعه الذى نراه ) حفظاً ربانياً لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه .


ولذلك فإن هذه المنطقة بالنسبة لى ( ولا ألزم بها أحدا ) هى منطقة فى غاية الحساسية ولا يحق لمسلم يؤمن بقدرة الله تعالى اللانهائية أن يحاول إعادة ترتيب سور أو آيات أو تشكيل كلمات القرآن الكريم فهى فى نظرى جريمة كبرى فى حق الله تعالى وحق رسوله الخاتم عليه الصلاة والسلام .


هذا رأيى الذى سأعيش وأموت عليه ولن أتزحزح عنه حتى يتوفانى الله تعالى


والسلام


15   تعليق بواسطة   زهير قوطرش     في   السبت 31 مايو 2008
[22236]

الأخ ابراهيم

اشكرك على هذا التساؤل ،وقد قرأت تعليقات الأخوة أيضاً ،لكني كما يقال سا أسأل هذا السؤال بشكل معاكس. ماذا سيحدث لو غيرنا في ترتيب السور أو الايات في القرآن الكريم .


كوني خضت تجربة شخصية متواضعة لمساعدة أحد الأخوة عندما قام بترجمة معاني القرآن الكريم الى اللغة السلوفاكية ، هذا العمل استمر ما يقارب الخمسة عشر سنة متواصلة ،وذلك للوصول الى المعنى المقارب . اثناء الترجمة كنا نعرض ما تمت ترجمته على بعض الاشخاص من أهل البلد الأصليين ،ونطلب منهم قراءة نص ما ....في سورة ما ، مثلاً عشر صفحات من سورة البقرة ونسألهم ماذا فهمتم من ذلك /المبدئ التجريبي/ . تفاجئت أنهم اجمعوا على غرابة أسلوب هذا الكتاب ،سألتهم لماذا؟ أجابوني ،الشيء الغريب هو أنه لايوجد تسلسل في المواضيع المذكورة، ونحن تعودنا عندما نقرأ كتابا ما ...يكون فيه تسلسل للمواضيع من البداية الى النهاية، وحتى أوضح ذلك ،القرآن يتحدث مثلاًعن قصة موسى ،وفوراً ينتقل الى بعض الايات عن الخلق ،أو عن العبادات ،ثم يعود الى القصص القرآني ،وهكذا .... وقد لفت انتباهي ملاحظة أوردها أحدهم بقوله، هذا الكتاب غريب في تنسيقه ،بحيث هو مترابط في معانيه ،لكن هذه المعاني موزعة على كل القرآن ،وكل أية لو اقتطعتها تشكل معنى لوحدها ،ولو وصلتها مع أيات أخرى بنفس السياق تكمل المعنى .عندها أدركت حكمة كبيرة في هذا الترتيب والسياق ، وذلك لو اننا غيرنا ترتيب السور ،لايمكن أن يتغير القصد والهدف من وجود القرآن ، ولو أقتطعنا بعض الايات ،سنشعر أنها ناقصة ،لأن وجودها مكمل للمعنى العام في الآيات الأخرى ..ويمكن القول أن ترتيبه بهذا الشكل جاء من قبله عز وجل لحكمة هو أعلم بها.


16   تعليق بواسطة   محمد البرقاوي     في   السبت 31 مايو 2008
[22238]

و لقد يسرنا القرآن للذكر فهل من مدكر

السلام عليكم.


تحياتي إخواني من أهل القرآن.


بتعميق الإجتهاد في القرآن الكريم نجد أن آيات الذكر الحكيم و سوره تم ترتيبهن حسب إرادة الله تعالى وفق تنظيم له سره و جماليته, و نلاحظ كذلك أن الله تعالى لما يتحدث عن كتابه المجيد و عن حفظه لا يقول أنه أوكل المهمة لبشر أو ملك و لكن يتحدث دائما بضمير المتكلم ' نحن ' المفيد للعظمة و علو الشأن. و أذكر بعض الآيات التي فهمت أنها تدل على ان القرآن مرتب من لدن حكيم خبير.


- سورة القيامة ( لاَ تُحَرِّكْ بِهِ لِسَانَكَ لِتَعْجَلَ بِهِ * إِنَّ عَلَيْنَا جَمْعَهُ وَقُرْءَانَهُ * فَإِذَا قَرَأْنَـٰهُ فَٱتَّبِعْ قُرْءَانَهُ * ثُمَّ إِنَّ عَلَيْنَا بَيَانَهُ ).


- سورة القمر ( وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآَنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِنْ مُدَّكِرٍ )


- سورة الرحمان ( الرَّحْمَنُ (1) عَلَّمَ الْقُرْآَنَ (2) ). الله تعالى هو من علم محمدا عليه السلام القرآن و علمه محكمه و متشابهه و ترتيب سوره و آياته.


- سورة النمل (  وَإِنَّكَ لَتُلَقَّى الْقُرْآَنَ مِنْ لَدُنْ حَكِيمٍ عَلِيمٍ (6) ).


- سورة يونس ( وَمَا كَانَ هَـٰذَا ٱلْقُرْآنُ أَن يُفْتَرَىٰ مِن دُونِ ٱللَّهِ وَلَـٰكِن تَصْدِيقَ ٱلَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَتَفْصِيلَ ٱلْكِتَابِ لاَ رَيْبَ فِيهِ مِن رَّبِّ ٱلْعَالَمِينَ - 37 ) فالقرآن الكريم هو كلام إلهي خالص أي أن الله تعالى هو من تكفل ببيان قرآنه الكريم و ترتيبه حتى يتوافق مع القدرة البشرية المتواضعة للإنسان. و الله أعلم.


17   تعليق بواسطة   أسامة حلاق     في   السبت 31 مايو 2008
[22241]

ورتلناه ترتيلا

(وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْلَا نُزِّلَ عَلَيْهِ الْقُرْآنُ جُمْلَةً وَاحِدَةً كَذَلِكَ لِنُثَبِّتَ بِهِ فُؤَادَكَ وَرَتَّلْنَاهُ تَرْتِيلًا )القرآن كان ينزل على الرسول على مراحل وحسب الظرف الذي كان يعيشه الرسول الكريم وصحابته وحسب الظروف المحيطة بهم غير أن هذا النزول على النحو الذي كان لم يترك سدى بل رتله الله عز وجل وكلمة رتًل تأتي من جذره الثلاثي رتل وهي بمعنى كان على نحو مرتب متناسق ويأتي التضعيف في عين الفعل بتشديد التاء وهو أحد اساليب تعدي الفعل اللازم كقولك جمل أي كان جميلا وجمًل أي جعله جميلا ومن هنا تأتي رتًل أي جعله مرتبا متناسقا وبما أن الآية تتكلم على أن الله نزله على النبي الكريم على فترات ثم يقول بأن الله هو الذي رتله بعد ذلك فيكون الترتيب الذي وصلنا هو ترتيب رباني خالص وبما يتناسب مع العصورالتي ستلي النبي الكريم



18   تعليق بواسطة   محمد عطية     في   السبت 31 مايو 2008
[22242]

ترتيب السور و الاياتت وفيقى و الترقيم بشرى

تحبة الى الاستاذ /ابراهيم دادى وجميع الاخوة فى رواق أهل القرآن لا املك ما أضيفه اليكم سوى معلومة معلومة ربما تفيد الباحثين فى هذا السؤال ... فما وقر فى ضميرى أن القرآن الكريم بترتيب اياته و سوره هومن الله جلا وعلا و لا دخل لبشر فيها لقوله تعالى (إنا نزلنا الذكر وإنا له لحافظون)(و قوله تعالى ( لاَ تُحَرِّكْ بِهِ لِسَانَكَ لِتَعْجَلَ بِهِ * إِنَّ عَلَيْنَا جَمْعَهُ وَقُرْءَانَهُ * فَإِذَا قَرَأْنَـٰهُ فَٱتَّبِعْ قُرْءَانَهُ * ثُمَّ إِنَّ عَلَيْنَا بَيَانَهُ ). و بالتالى فأن القرأة و البيان يلزم أن يكون ترتيبها و فقاً لمرد الله سبحانه وتعالى ....اما النقطة الثانية فأن التشكيل أوالتنقيط و الترقيم هو من فعل البشر و ذلك لسهولة التدوين و الحفظ و خاصة لغير الناطقين باللغة الغربية و الدليل على ذلك أن العرب لم يعرفوا الارقام الحسابية بشكلها الحالى 123وهى المستخدمة فى ترقيم ايات القرآن الكريم الا فى القرن التاسع الميلادى(القرن الثانى الهجرى ) بواسطة عالم الرياضيات الشهير الخوارزمى و الذى أحدث ايضاً الرقم صفر..


مع تمنياتى للجميع بالتوفيق


19   تعليق بواسطة   حسن أحمد عمر     في   السبت 31 مايو 2008
[22243]

أخى الفاضل الاستاذ محمد عطية

تحية طيبة وبعد


قرأت تعليقكم أعلاه  وسوف أضيف هذا التوضيح على موضوع الترقيم والتشكيل والتنقيط :


1- حتى لو تم الترقيم فيما بعد ولكن المؤكد هو وجود فاصل  يدل على نهاية آية وبداية آية جديدة بحيث يكون من السهل لو قمنا بعد هذه الفواصل لنتج لنا عدد آيات السورة الواحدة , أى أن سورة البقرة مثلا 286 آية كريمة  تم ترقيمها ( على حد قولكم ) بعد اختراع الأرقام ولكن لو قمنا بعد الفواصل الموجودة بين الآيات لوجدناها = 286 فاصلة وهو عدد آيات سورة البقرة


2- بالنسبة للتشكيل والتنقيط رغم أننى متأكد أن الرسول ص هو الذى شكل ونقط القرآن بوحى ربه , ولكن لو تم التشكيل والتنقيط بعد ذلك بفترة زمنية - كما تقول - فمن المؤكد أن القرآن حفظ فى الصدور بنفس طريقة النطق التى نطق بها رسول الله ص   مثلاأ كلمة  يجادلونك ) كانت تنطق قبل التنقيط ( يجادلونك ) يا تحتها نقطتان وألف ودال وواو ونون فوقها نقطة واحدة وكاف وكانت تنطق مشكلة أى الياء مضمومة والجيم مفتوحة والألف عليها مد والدال تحتها كسرة واللام مضمومة والنون مفتوحة والكاف مفتوحة ..... أى أن النطق الطبيعى لكلمات القرآن كان يتضمن التشكيل والتنقيط الذى نراه ونقرؤه اليوم .


مع تأكدى وتأكيدى أن الرسول صلى الله عليه وسلم كتب نسخة القرآن الأولى بيديه الشريفتين وشكلها ونقطها كما علمه ربه وهذا هو ما أعتقده والله أعلم


20   تعليق بواسطة   محمد عطية     في   السبت 31 مايو 2008
[22245]

اخى الدكتور حسن عمر

احيك تحية الاسلام .. وأعلن انى متفق معك تماماً فيما ذهبت اليه و ان الاضافة الحادثة فى كتاب الله من الترقيم ما هى الا استبدال للفواصل بين الايات كما أشرت سيادتكم


و فى انتظار مقالكم الكريم و تمنياتى لك بالتوفيق


21   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   السبت 31 مايو 2008
[22250]

إخواني الأعزاء سلام الله عليكم،أشكركم جزيلا لإدلاء دلوكم حول الموضوع.

إخواني الأعزاء سلام الله عليكم،

أشكركم جزيلا لإدلاء دلوكم حول الموضوع، واسمحوا لي أعزائي أن أبين لكم أمرا مهما، ربما لم أتمكن من توضيحه في البداية وهو سؤالي رقم: 1و2 ولا أقصد أبدا تبديل الآيات من مواضعها أو تغير تشكيلها فهذا شيء لا جدال فيه بالنسبة لي. إنما سؤالي بوضوح أكثر هو ما علاقة الزركشة أو الفاصل الذي نجده بين سورة وأخرى وفيها يكتب إسم السورة وعدد آياتها ومكية أو مدنية ومتى نزلت وأحيانا لا نجد كل هذه التفاصيل، ففي كل كتاب نوع خاص يفصل به بين السور، هذا ما جعلني أتساءل كما قدمت في بداية المقال مثالا ربما أكون مخطئ في فهمي لذلك أردت أن يشاركني أولو الألباب.



جزيل الشكر لك أخي العزيز فوزي على التعليق والفائدة، سوف أبحث عن هذا الكتاب لعلي أجد فيه ضالتي.

وأرجو منك ومن الإخوة البحث في الموضوع، لعلنا نكتشف أشياء كانت محجوبة عنا. بما أن الله تعالى قد تولى حفظ حديثه المقدس و تحدى خلقه من الجن والإنس على أن يأتوا بمثله ولا يأتون بمثله ولو كان بعضهم لبعض ظهيرا، لذا فلا نخاف من التوغل في البحث عن أسرار كتاب الله المحفوظ، امتثالا لقول الله تعالى في سورة "ص 29" .

تقبل خالص تحياتي القلبية.



الأخ طلعت خيري المنياوي تحية طيبة،



قلت أن سورة الماعون مكية: الماعون سوره مكيه فتحت بثلاث ايات وتكلم كفار قريش وكملة في المدينه بما تبقى من اياتها التي تمثل المنافقين.أهـ

سؤالي هو سورة الماعون فيها 7 آيات ثلاثة منها مكية وأربعة مدنية، فمن الذي قرر أن تكون مكية بينما نجد أكثر الآيات مدنية؟ هل كان ذلك بوحي من الله أم من غير ذلك؟ ومن الذي رقم السورة 107 في الترتيب؟

كلنا يعلم علم اليقين أن القرآن العظيم نزل في شهر رمضان مجملا في ليلة القدر المباركة، وبعد ذلك بدأ ترتيله وتبينه حسب ما قرره الله تعالى أن يحدث في كل واقعة، فكيف يقال أن تلك السورة نزلت في المدينة إذا كان نزول القرآن العظيم قد تم مجملا في مكة؟

تحياتي.


22   تعليق بواسطة   عمرو اسماعيل     في   السبت 31 مايو 2008
[22252]

ها أنت أثرت قضية أخري أخي ابراهيم ..

كلنا يعلم علم اليقين أن القرآن العظيم نزل في شهر رمضان مجملا في ليلة القدر المباركة، وبعد ذلك بدأ ترتيله وتبينه حسب ما قرره الله تعالى أن يحدث في كل واقعة، فكيف يقال أن تلك السورة نزلت في المدينة إذا كان نزول القرآن العظيم قد تم مجملا في مكة؟



ألا تري أن هذا سؤالا أخر ..أخي الكريم ..


كمثال ...لو أخذنا سورة الأحزاب.. سنجد أن نصفها الثاني أو معظمة ... يتكلم عن قضية مختلفة تماما .. عن نصفها الأول .. حتي أنه يمكن الاحساس .. بعدم علاقة الموضوعين .. أو أن النصف الثاني انتقل من سورة أخري ..


رغم عظمة و إعجاز ..كل آية في السورة .. وهو أمر ينطبق أيضا .. علي الكثير من آيات سورة البقرة ..أطول سور القرآن ..


كل كلمة وكل آية في القرآن تدل علي الاعجاز الإبهي .. ولكن وليسامحني الجميع .. ترتيب الآيات والسور وتسميتها .. يوحي بوحود يد بشرية ..


23   تعليق بواسطة   محمد البرقاوي     في   السبت 31 مايو 2008
[22255]

و في الختام كلمة أو وجهة نظر خاصة

السلام عليكم.


أدعو الله العلي القدير أن يجعل هذا البحث الجميل في ميزان حسنات الأستاذ إبراهيم و جميع خدم دين الله العزيز الحكيم.


أظن أنه من الأفضل لنا نحن أهل القرآن لأن تبقي ملزمين بخدمة القرآن وفاء للهعد الذي قطعناه على أنفسنا لإصلاح حالنا و حال باقي المسلمين بالجهاد السلمي المعتمد على آي الذكر و الله المعين على ذلك. كما ألاحظ حسب فهمي أن جميعنا أجمعنا على أن الله تعالى هو من تولى ترتيب سور و آي الذكر الحكيم من عنده و بعلمه و كلنا استشهدنا بالقرآن الكريم لإثبات ما نؤمن به و لكني أرى أن مهمتنا أو حقيقتنا التي لا بد أن تكون فينا هي قوله تعالى في سورة آل عمران ( هُوَ ٱلَّذِىۤ أَنزَلَ عَلَيْكَ ٱلْكِتَـٰبَ مِنْهُ ءَايَـٰتٌ مُّحْكَمَـٰتٌ هُنَّ أُمُّ ٱلْكِتَـٰبِ وَأُخَرُ مُتَشَـٰبِهَـٰتٌ فَأَمَّا الَّذِينَ فى قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَـٰبَهَ مِنْهُ ٱبْتِغَآءَ ٱلْفِتْنَةِ وَٱبْتِغَآءَ تَأْوِيلِهِ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلاَّ ٱللَّهُ وَٱلرَّٰسِخُونَ فِي ٱلْعِلْمِ يَقُولُونَ ءَامَنَّا بِهِ كُلٌّ مِّنْ عِندِ رَبِّنَا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلاّ أُوْلُواْ ٱلأَلْبَـٰبِ  - 7 ) فلنعمل جاهدين على أن نكون من أولئك الراسخين في العلم الباحثين عن الحقيقة في القرآن الكريم. و الله أعلم و هو الوحيد الهادي لصراطه المستقيم.


24   تعليق بواسطة   طلعت خيري المنياوي     في   السبت 31 مايو 2008
[22265]

الى الاخ ابراهيم

اولا ان القران لن ينزل جملة واحده \\وهذا الدليل


قال الله


{وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْلَا نُزِّلَ عَلَيْهِ الْقُرْآنُ جُمْلَةً وَاحِدَةً كَذَلِكَ لِنُثَبِّتَ بِهِ فُؤَادَكَ وَرَتَّلْنَاهُ تَرْتِيلاً }الفرقان32


وهنا اعتراض الكفار لماذا لم ينزل القران جمله واحد \\\ يريد الله ان يثبت النبي على الدعوه \\\   ورتلناه


اي جعلناه ايه بعد ايه في التنزيل \\ وفي كتابة القران


اما من رتب القران \\ سبق ان ذكرته \\ حيث تفتح السوره  وتبداء بتنزيل ثم تتوقف وتترك السوره للحداث الذي تتغير


ويتم التنزيل فيها \\\ وعندما نقراء القران ننظر الىالايات في السوره  انها متفرقه في المعنى ولاكنها هي تعطي موضوع واحد لاكن تحتاج الى دراسه عميقه


مثال \\ سورة العلق


قال الله

~§§ العلق(مكية)19 §§~

اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ{1} خَلَقَ الْإِنسَانَ مِنْ عَلَقٍ{2} اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ{3} الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ{4} عَلَّمَ الْإِنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ{5} كَلَّا إِنَّ الْإِنسَانَ لَيَطْغَى{6} أَن رَّآهُ اسْتَغْنَى{7} إِنَّ إِلَى رَبِّكَ الرُّجْعَى{8} أَرَأَيْتَ الَّذِي يَنْهَى{9} عَبْداً إِذَا صَلَّى{10} أَرَأَيْتَ إِن كَانَ عَلَى الْهُدَى{11} أَوْ أَمَرَ بِالتَّقْوَى{12} أَرَأَيْتَ إِن كَذَّبَ وَتَوَلَّى{13} أَلَمْ يَعْلَمْ بِأَنَّ اللَّهَ يَرَى{14} كَلَّا لَئِن لَّمْ يَنتَهِ لَنَسْفَعاً بِالنَّاصِيَةِ{15} نَاصِيَةٍ كَاذِبَةٍ خَاطِئَةٍ{16} فَلْيَدْعُ نَادِيَه{17} سَنَدْعُ الزَّبَانِيَةَ{18} كَلَّا لَا تُطِعْهُ وَاسْجُدْ وَاقْتَرِبْ{19}


اول اربع ايات فتحت بها سورة العلق وهي اول التنزيل \\\ اما باقي الايات فهي تتكلم عن غطرسة احد سادات قريش بصد الدعوه


السول هل من المعقول \\\ منذو الحضه الاولي للتزيل  كشفت ان الرجل المتغطرس من قريش  صد الدعوه من قبل ان يسمع كلام الله


وقبل ان يعرض النبي عليه الاسلام \\ هذا غير معقول


اذن مثل ماقلت \\\ تفتح السوره بالايات ثم تترك للحدث الذي يلائم اسم السوره


 


 


 


25   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الإثنين 02 يونيو 2008
[22343]

الأخ طلعت خيري المنياوي تحية طيبة،

الأخ طلعت خيري المنياوي تحية طيبة،



قلت: اولا ان القران لن ينزل جملة واحده.



لكن المولى تعالى يقول:



الر كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ لِتُخْرِجَ النَّاسَ مِنْ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِ رَبِّهِمْ إِلَى صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ(1).إبراهيم.



كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُوْلُوا الْأَلْبَابِ(29).ص.



إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُبَارَكَةٍ إِنَّا كُنَّا مُنذِرِينَ(3). الدخان.



إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ(1).القدر.



وَهَذَا كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ مُصَدِّقُ الَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَلِتُنذِرَ أُمَّ الْقُرَى وَمَنْ حَوْلَهَا وَالَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ يُؤْمِنُونَ بِهِ وَهُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ(92).الأنعام.



كِتَابٌ أُنزِلَ إِلَيْكَ فَلَا يَكُنْ فِي صَدْرِكَ حَرَجٌ مِنْهُ لِتُنذِرَ بِهِ وَذِكْرَى لِلْمُؤْمِنِينَ(2). الأعراف.



فما تفسيرك لهذا الحديث المنزل في ليلة القد المباركة؟؟؟



وشكرا لك على التعليق. مع تحياتي.


26   تعليق بواسطة   طلعت خيري المنياوي     في   الإثنين 02 يونيو 2008
[22346]

الى الاخ ابراهيم

السلام عليكم


ان القران مره في عدد من المراحل \\ المرحله الاولى \\ التي هي تمثل صدر الدعوه \\ قران \\ جاءة من القراءه وهي ايات مسموعات منقولات شفهيا التي تمثل الجزء 30 من القران


المرحله الثانيه \\ هي مرحلة التنزيل \\ وهي المرحله التي تمثل نزول ا لسورالمتوسطه وقسم من الصغيره  والتي يصعب على الانسان الاقامه على حفظها وهنا بدات كتابت القران


المرحاه الثالثه \\\ وهي المرحله التي كتب بها وجمع   القران والتنزيل \\ واصبح كتابا


المرحله الرابعه \ وهي المرحله التي تمثل السور التي تشير الى الكتاب لانه اصبح


كتابا  متكاملا


27   تعليق بواسطة   محمد صادق     في   الإثنين 02 يونيو 2008
[22349]

من الذي رتّب سور القرآن العظيم ورقّم آياته؟

السلام عليكم ورحمة اللــه وبركاته


إلى الأخ الكريم ابراهيم دادى خاصة وكل من إقتطع من وقته وأدلى بكل هذه المعلومات والأراء البناءة


لقد قمت بتجميع معظم الأراء والتعليقات التى وردت فى الحوار البناء فى هذا الموضوع وسوف أقوم بنشر بعض المقالات التى تخدم هذه الدراسة بإذن اللــه تعالى. وسوف أحاول أن تكون هذه المقالات فيها شئ مبسط من التفصيلات بقدر الإمكان. وبالنسبة لسؤال الأخ دادى عن الحصول على نسخة من القرءآن السمرقندى الذى كتب فى القرن الأول الهجرى أقول لقد حصلت على هذه النسخة بصفة شخصية عندما دُعيت إلى لندن فى اوائل التسعينات لمدة أسبوع لإلقاء عدة محاضرات هناك وكان الدكتور من أصل لبنانى هو خبير فى الخطوط العربية والفنون الإسلامية وفى نفس الوقت كان هو المسؤول فى المتحف البريطانى و لا أعتقد أنه مازال موجود فى منصبه الآن ولكن سأحاول عمل بعض الإتصالات وسوف أوافيكم بالنتيجة فى كلتا الحالات بالقبول أم الرفض وعلى كل حال سوف أجد حلا فى حالة عدوم التوفيق فى ذلك.


وقبل أن أختم التعليق أقول منذ أن إنضممت إلى الموقع كنت فى إنتظار لمثل هذه الأسئلة والحوارات التى ستأخذ منى وقت لكى أضع أمام كل السادة الكتاب والقراء ما أنا اعتقد أنه أقرب إلى الحقيقة ولا أطالب أى احد بالموافقة ولكن مجرد دراسات وتجميع من بعض الذين كتبوا وبحثوا فى مثل هذه الدراسات وكنت مشتركا فى بعض هذه الدراسات منذ 20 سنة تقريبا. تحياتى وتقديرى للجميع والسلام عليكم.


28   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الإثنين 02 يونيو 2008
[22350]

الى الأستاذ طلعت خيرى المنياوى

استاذ طلعت, لقد اسديت اليك نصيحة اخوية من قبل, وسوف اعيدها مرة اخرى او مرة اخيرة. لنفترض ان سيادتك دعوت عددا من الأصدقاء الى منزلك وجاء الجميع وكل منهم يرتدى ملابسا مناسبة للمناسبة, ثم جاء احدهم وهو يرتدى شيئا غير مناسب ولنقل ملابسة الداخلية فقط, او انه يرتدى ملابس هندى احمر وفوق رأسه الريش, او شيئ  مضحكا من هذا القبيل, فكيف تتصرف سيادتك, هل ترحب به وتضعه بين الأخرين الذين ترى منهم استنكارا لتصرفه ام تأخذه الى الباب وتتطلب منه مراعاه شعور الأخرين.  


اننا لا نعرف بعضنا البعض هنا إلا عن طريق الكلمات والأفكار المتبادله, والكلمات لها قواعد فى طريقة كتابتها واستعمالها وهجاءها , والحروف لها استعمالها, والنقط وعلامات الإستفهام .........الخ, انك تكتب بطريقة غريبه وهجاءك للكلمات لا يعنى سوى انك إما لا تعرف الهجاء, وهذا مستبعد جدا, وإما لا تعير التفاتا لما تكتبه , وفى ذلك عدم احترام لمن ترسل لهم كتاباتك, وعدم احترام للموقع الذى يبذل المستحيل لحفظ مستواه والإعلاء من شأنه بين عشرات الألاف من الموقع الأخرى.


 


لذلك سأطلب منك للمرة الأخيرة ان ترتفع بمستوى كتابتك سواء على مستوى طريقة الكتابة او الهجاء, اننى لا اتحدث عن أرائك لأننا نحترم جميع الأراء بصرف النظر عن الإتفاق او الإختلاف معها, طالما لم تتعدى شروط النشر, ولكن نتحدث عن وسيلة الكتابه التى تنم عن احترام الأخرين او عدم احترامهم. مثلا سيدى الفاضل, انك تستعمل علامات مثل ( \\\ //// ) كفواصل بين الكلمات او الجمل, بدلا من الفصلة ( ,) وهذا ينم عن عدم فهم القواعد الأساسية للكتابة فهذه العلامات تستعمل فقط  فى برامج الإنترنيت كما تراها عادة فى الروابط للمواقع.........الخ. لذلك أرجو من سيادتك ان تحترم الموقع وقراء الموقع حتى لا نضطر الى عرض الأمر على اللجنه , مع خالص شكرى واحترامى.


29   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الثلاثاء 03 يونيو 2008
[22351]

أستاذنا الكريم محمد صادق،

عزمت بسم الله،

أستاذنا الكريم محمد صادق، إخواني الأعزاء سلام الله عليكم،

شكرا جزيلا لأستاذنا المحترم محمد صادق على حرصه لإطلاعنا على ما وصل إليه في بحثه في الموضوع، فإن دل هذا على شيء فإنما يدل على صدق نيته وإخلاصه العمل لوجه الله تعالى، فأنا في انتظار ما تجود به علينا من الدرر التي جمعتم.

ولا يفوتني أن أشكركم أستاذنا العزيز على اهتمامكم بطلبي وهو كيفية الحصول على نسخة للكتاب المخطوط، ويمكن أن نتحدث عن ذلك على البريد الخاص إذا ما وجدتم وسيلة لذلك.

ختاما لا يسعني إلا أن أدعو الله تعالى أن يمدكم بالصحة والقوة لمواصلة بحوثكم المفروضة على كل مؤمن، لكن مع شديد الأسف قليل ما هم.

تقبل أستاذنا الكريم وجميع القراء تحياتي الخالصة.


30   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الثلاثاء 03 يونيو 2008
[22352]

جزيل الشكر لأستاذنا العزيز فوزي فراج،

جزيل الشكر لأستاذنا العزيز فوزي فراج، على مداخلته ونصيحته لأخينا طلعت خيري المنياوي، وأنا بدوري أنصحه بذلك، لأن ما يكتب يقرأه الناس وبالتالي فإنهم يقيّمون كتاباته، ولا أظن أحدا يقبل أن يظهر أمام الناس بمظهر غير لائق إلا إذا كان مهرجا فإنهم يقبلونه على ما هو عليه ويضحكون فقط.

تقبلوا تحياتي الخالصة.


31   تعليق بواسطة   طلعت خيري المنياوي     في   الثلاثاء 03 يونيو 2008
[22371]

جزاكم الله خير

الى فوزي فراج  ومحمد صادق \\\\ جزاكم الله خيرا على النصيحه


اما انا لااظهر بمظهر لائق بين القراء فهي مشكلتي وليس مشكلة الموقع  او مشكلة القراء


والانتقاد موجه الى طلعت خيري \\\ المهمم عندي ان يظهر الدين بشكل لائق  وان تظهر الحقيقة التي كل الناس تتغاضى عنها


او يتجاهلونها عن طريق التحريف والكذب والباطل


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-11
مقالات منشورة : 278
اجمالي القراءات : 3,523,996
تعليقات له : 1,690
تعليقات عليه : 2,323
بلد الميلاد : ALGERIA
بلد الاقامة : ALGERIA