هل من وجود للصلاة الوسطى؟

Baby DEBB في الجمعة 16 مايو 2008


أساتدتي الفضلاء السلام عليكم ورحمة الله وبركاته , أتمنى أنكم تتنعمون بالصحة والهناء دائما -إن شاء الله - .

لا شك أن في صيغة سؤالي ما يشعل نار فضولكم القرآني , لذا أرجو من حضرتكم أن لا تحكموا على الأمور مسبقا  قبل أن تتبينوا حقائقها  وجوهرها -بارك الله فيكم -.

أولا لا بأس أن أذكركم بقول المولى في سورة البقرة حيث قال :

(...حافظوا على الصلوات والصلاة الوسطى وقوموا لله قانتين...), وماأقصده من وراء سؤالي أن هل من وجود للصلاة الوسطى كما فسرها بعض علماء الإسلام سابقا ؟ بصيغة أخرى هل هي-الصلاة الوسطى- إحدى صلوات الفرض الخمس ؟ ثم لماذا لا تكون صلاة من نوع مختلف ربما...؟

أساتذتي الفضلاء في رأيي البسيط المتواضع أظن  أن الموضوع عميق أكثر مما نتصوره بكثير, يحتاج إلى تدبر وتفكير مجرد من السطحية  والعشوائية , إذ أنه من المنطق الجزم - في رأيي دائما- أن الصلاة الوسطى ليست أبدا إحدى الصلوات الخمس , لأنه من غير المنطق أن يفضل الله فرضا على آخر  ما دام أداؤه واجبا على عامة المؤمنين , إذن لكانوا كلهم نالوا هذا الفضل سواء عزموا النية له أم لم يعزموا  , إذن لتساوى المجتهد مع الكسول , و التفضيل يأتي أكله في مازاد عن الفرض , أظن أن الفكرة واضحة أساتذتي الفضلاء .

لكن  لقد أعجبني كثيرا قول أحد المفكرين المسلمين في الموضوع أبيت إلا أن أنقله إليكم  بتصرف وجيز إذ قال  :

(... والصلاة الوسطى هي أن تكون غي غير أوقات الصلاة كأنك في صلاة ..) -إنتهى قول المفكر- حيث أن المفكر ينوه إلى أن الصلاة الوسطى هي تلك الصلة الدائمة مع المولى  حتى في بحر الحياة اليومية أي خارج أوقات الصلاة .

أتمنى أن يعجبكم قوله , كما أتمنى من كل من إططلع على الموضوع أن لاينسى المشاركة برأيه البناء  إثراء للموضوع - بارك الله فيكم - .

اجمالي القراءات 20979

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (32)
1   تعليق بواسطة   محمد البرقاوي     في   الجمعة 16 مايو 2008
[21169]

موضوع جميل

السلام عليكم.


الحمد لله تعالى على عودتك الجميلة للموقع أخانا الفاضل Baby b . لدي رأي استحسنته حول الصلاة الوسطى. هنالك من يرى أن الصلاة الوسطى مشتقة من الوسطية أي هي الصلاة المثالية التي قال الله تعالى عنها في سورة الإسراء ( قُلِ ادْعُوا اللَّهَ أَوِ ادْعُوا الرَّحْمَنَ أَيًّا مَا تَدْعُوا فَلَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى وَلَا تَجْهَرْ بِصَلَاتِكَ وَلَا تُخَافِتْ بِهَا وَابْتَغِ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلًا (110) ) أي أن المؤمن مطالب بالإعتدال حتى في صلاته فلا يبالغ كثيرا في أدائها فيطولها و يحل فيها التعب محل الخشوع و لا يقصرها كي لا تصبح مجرد حركات عبثية عوضا عن علاقة خاشعة يتذلل فيها العبد الصالح لمليكه عز و جل. كذلك يفهمنا الله تعالى من سورة الإسراء ما يلي: الصلاة علاقة ثنائية بين العبد و ربه و لا ثالث بينهما و بما أن الله تعالى هو السميع البصير فلا داعي للمرء أن يرفع صوته عاليا فالله تعالى يسمعه أينما كان و قد يتساءل البعض لماذا نطالب كذلك بعدم إخفاء الصوت في الصلاة مادام الله تعالى يسمعنا, أقول أن الأدب في الحديث مع الملوك يقتضي الوسطية في الكلام و الله تعالى هو ملك الملوك و أحق أن نعظمه أكثر مما نعظم أنفسنا. و الله تعالى أعلم.


2   تعليق بواسطة   شريف احمد     في   السبت 17 مايو 2008
[21172]

أين الدليل؟؟

أخي الفاضل Baby B:


حمداً لله علي سلامتك مرة أخري بيننا، وأرجو ألا  تطيل غيابك عنا بعد ذلك:


سيدي الكريم، أين الدليل الذي استند إليه هذا المفكر ليدلي بهذا الرأي؟؟.... ولماذا أعجبك هذا الرأي إن كان يتفقر لدليل؟؟.... نرجوا أن نعرف سر إعجابك بهذا الرأي الذي قاله حتي نستفيد نحن الآخرين من ذلك وتكون قناعتنا علي أساس مبني علي حجة صحيحة.


أشكرك


3   تعليق بواسطة   د.حسن أحمد عمر     في   السبت 17 مايو 2008
[21181]

حضرة الأخ المحترم الأستاذ بيبى بى

تحية طيبة


أشكرك على تساؤلك المهم وأحب أن أدلو بدلوى معك , أما بالنسبة لقول المفكر بأن الوسطى معناها هى أن تكون فى صلاة فى غير أوقات الصلاة فرغم أن هذا المعنى ممتاز ومطلوب من كل ذى قلب مؤمن خاشع إلا أنه لا علاقة تربطه بالآية الكريمة والتى تطلب من المسلمين أن يحافظوا بدقة على جميع صلواتهم الخمسة على شرط أن تكون صلواتهم كلها مثالية ( وسطى ) يملؤها الخشوع والخضوع لرب العزة سبحانه وتعالى وتكون الصلاة نبراساً لنا فى حياتنا فتنهانا عن الفحشاء والمنكر وتدعونا للتقوى وذكر الله تعالى فى كل وقت وأن تحسن معاملة الناس ونتأدب معهم ونكون معهم من المتسامحين , وألا نكذب أو نغش أو نرابى أو نشرب أو نأكل ما حرم الله تعالى وأن نجتنب الفواحش ما ظهر منها وما بطن والإثم والغى بغير الحق والا نقول على الله مالا نعلم .


ولقد ذكرت كلمة الوسطية لتدل على المثالية فى عدة مواضع بالقرآن مثل :


( وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا لِّتَكُونُواْ شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيدًا وَمَا جَعَلْنَا الْقِبْلَةَ الَّتِي كُنتَ عَلَيْهَا إِلاَّ لِنَعْلَمَ مَن يَتَّبِعُ الرَّسُولَ مِمَّن يَنقَلِبُ عَلَى عَقِبَيْهِ وَإِن كَانَتْ لَكَبِيرَةً إِلاَّ عَلَى الَّذِينَ هَدَى اللّهُ وَمَا كَانَ اللّهُ لِيُضِيعَ إِيمَانَكُمْ إِنَّ اللّهَ بِالنَّاسِ لَرَؤُوفٌ رَّحِيمٌ ) البقرة 143


ويفهم منها أن الله تعالى جعل أمة الإسلام أمة مثالية ونموذجية فى كل شىء فى الأخلاق الحميدة والعبادات والمعاملات وطريقة الكلام وغير ذلك فهل نفذت أمة الإسلام تلك المثالية ( الوسطية ) حتى تحظى برضوان الله تعالى ؟؟ ليتنا ندرك أنفسنا ونفهم تسامح القرآن وما فيه من عظمة فى الأخلاقيات والمعاملات والآداب الخاصة والعامة .


( قَالَ أَوْسَطُهُمْ أَلَمْ أَقُل لَّكُمْ لَوْلَا تُسَبِّحُونَ ) القلم 28


الآية الكريمة أعلاه وردت فى سورة القلم وهى من ضمن قصة أشخاص كانت لهم جنة ( حديقة ) وقد قرروا أن يحصدوا ثمارها من غير أن يشعر بهم أحد حتى لا يتصدقوا من خيراتها على الفقراء والمساكين وكان من بينهم رجل مؤمن عاقل يخشى الله تعالى نصحهم بعدم فعل ذلك وذكرهم بأن عليهم أن يتصدقوا على الفقراء والمساكين ولكنهم لم يسمعوا له وخرجوا فى الصباح الباكر للحصاد فلم يجدوا فى جنتهم أى ثمار وظنوا أنهم تاهوا عنها ولكن هيهات فقد طاف عليها طائف من ربك فجعلها كالصريم ثم ندموا ندماً شديداً على سوء نيتهم فقال لهم صاحبهم الطيب المثالى المؤمن ( أو سطهم ) ألم أقل لكم لولا تسبحون ؟ وهذا دليل آخر على أن الوسطية هى المثالية .


تقبل محبتى وشكرى لك ولجميع المعلقين والقراء .


4   تعليق بواسطة   يحي فوزي نشاشبي     في   السبت 17 مايو 2008
[21211]


==


5   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الأحد 18 مايو 2008
[21242]

السلام عليكم

حين تدبري لآية حافظوا على الصلاة فهمت بداية المحافظة عليها بكل جوانبها بتأديتها كقرائة وحركات والأهم من ذلك هو ما جاء في فوله تعالى( وَاسْتَعِينُواْ بِالصَّبْرِ وَالصَّلاَةِ وَإِنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إِلاَّ عَلَى الْخَاشِعِينَ ) وأما عن المحافظة على الصلاة فكلمة حافظوا على الصلاة تفيدنا بتأديتها على النحو الذي يرضي الله عزوجل من وسطية كما كتب الدكتور حسن ولكن الله في هذا الموضع ذكر الصلاة الوسطى وبما أن هناك تأكيد على المحافظة على الوسطى فلا بد ان يكون هناك صلاة قد يشغل المرء عنها ومن هنا كان تأكيد المولى عز وجل على المحافظة عليها أول ما خطر ببالي أنها صلاة الفجر وقلت أن المرء يكون نائما وقديشغله نومه عنها وهي تتوسط الليل والنهار ولكن صلاة المغرب تتوسط الليل والنهار ولذا لا بد أن تكون الصلاة الوسطى صلاة تتوسط بكل معنى الكلمة وبما أن صلاة المغرب والعشاء تكون بالليل وبما أن صلاة الفجر تكون أقرب إلى الليل أحسست أن الصلاة هي صلاة الظهر والعصر وفيها يكون المرء في شغل في دنياه وقد يسهو عنها لذا أحسست بأن الصلاة الوسطى هي صلاة الظهر والعصر



والله أعلم


6   تعليق بواسطة   د.حسن أحمد عمر     في   الأحد 18 مايو 2008
[21245]

أخى الفاضل الأستاذ مهند مراد

تحية طيبة وبعد


الآية تتحدث عن صلاة ( وسطى ) ولا تتحدث عن صلاة ( وسيطة ) أو ( متوسطة ) وكلمة وسطى على وزن فعلى بضم الفاء وتسكين العين مثل كلمة عظمى وعليا وسفلى  فى الوزن , ولذلك فكلمة ( الوسطى ) تعنى المثلى بضم الميم وتسكين الثاء , أى التى تتسم بالخشوع والخضوع ثم تنهى صاحبها عن الفحشاء والمنكر والبغى  , ومن عجب أن يظن أحدهم أن الله تعالى يوصى بالإهتمام بصلاة معينة من بين الفروض الخمسة ألا يكون ذلك مدعاة لإهمال البقية ؟ وأمر آخر عندما يأمرنا الله تعالى قائلاً ( حافظوا على الصلوات ) ألا يكون هذا الأمر شاملاً للصلوات الخمسة ؟


أما عن تعليقك أعلاه فأنت تعتقد أن الصلاة الوسطى هى الظهر والعصر وهذا خلط كبير لأنك خنا تتحدث عن صلاتين وليس صلاة واحدة .


تقبل تحياتى


7   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الأحد 18 مايو 2008
[21247]

لا أعتقد ..

بعد التحية والسلام ..

لآ اعتقد أن قول سيحانه "حافظوا على الصلاة الوسطى" أنها تعنى صلاة معينة من الصلوات الخمسة المفروضة .. بل أذهب إلى أنها أسلوب أو نمط أوسط فى كل فروض الصلاة ..

عموما هذ يذكرنى بقول السلفيين "ان لله أسماء حسنى ومنها الأسم الأعظم الذى إذا ما دعا به عبدا ربه  إلا واستجاب سبحانه له " ..

وقد أعجبنى جدا رجل صالح رد على هذا (( هل هناك أسم أعظم من أسماء الله الحسنى ؟))

فرد أن دلتنى على إسم الله الآدنى أدلك على أسم الله الأعظم .. وبالمثل .. أقول :

من يدلنى على الصلاة التى لا أحافظ عليها أدله على الصلاة التى يحافظ عليها ..

وشكرا لكاتب المقال فقد فتحت نقطه كانت غائبة عن البال ومنطقية جدا ..


أما الصلاة الوسطى بعد قرأتى لهذا المقال فقد يكون المعنى بها ( والله أعلم ) :

{قُلِ ادْعُواْ اللَّهَ أَوِ ادْعُواْ الرَّحْمَنَ أَيًّا مَّا تَدْعُواْ فَلَهُ الأَسْمَاء الْحُسْنَى وَلاَ تَجْهَرْ بِصَلاتِكَ وَلاَ تُخَافِتْ بِهَا وَابْتَغِ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلاً } .. الأسراء 110

والسلام.


8   تعليق بواسطة   د.حسن أحمد عمر     في   الأحد 18 مايو 2008
[21248]

أخى الفاضل الأستاذ شريف صادق

تحية طيبة وبعد


أرجو أن تكون بخير وفى تمام الصحة والعافية


أشكرك على تعليقك إعلاه ولقد أتيت بكلمة حق صادقة فما فمهمته أيضاً ينطبق على فهمك , ولكن لى ملحوظة صغيرة ألا وهى أن قوله تعالى ( ولا تجهر بصلاتك ولا تخافت بها وابتغ بين ذلك سبيلا ) يفهم منها توجيه من الله تعالى لما يجب أن يكون عليه صوت المصلى وأنه لن يجهر بصوت عال ولن يخافت لدرجة الصمت حتى لا يسهو فى أمور الدنيا , وبالطبع أتفق معك أنها تقع تحت بند الصلاة الوسطى ولكن يبقى أمور أخرى هامة لتكتمل صورة الصلاة الوسطى ألا وهى الخشوع لله تعالى وأن تنهانا صلاتنا عن كل ما يغضب الله تعالى وتدعونا لكل مايرضيه سبحانه .


أخى شريف تقبل تحياتى


9   تعليق بواسطة   طلعت خيري المنياوي     في   الأحد 18 مايو 2008
[21256]

الوسطى

الصلاة الوسطى

قال الله



حَافِظُواْ عَلَى الصَّلَوَاتِ والصَّلاَةِ الْوُسْطَى وَقُومُواْ لِلّهِ قَانِتِينَ{238} فَإنْ خِفْتُمْ فَرِجَالاً أَوْ رُكْبَاناً فَإِذَا أَمِنتُمْ فَاذْكُرُواْ اللّهَ كَمَا عَلَّمَكُم مَّا لَمْ تَكُونُواْ تَعْلَمُونَ{23

توكد هذه الايتين ان اسباب نزول هذه الايتين انه حدث ترك وقت احدى الصلاة بسبب الخوف من العدومما تسبب بترك احدى اوقات الصلاه\\\\ الدليل\\ فَإنْ خِفْتُمْ \\

ومنعت هذه الايتين من ترك الصلاة مهما كان السبب وشرعة هيات للصلاة اثناء الخوف\\\ فرجالا\\ اي واقفين \\ او ركبانا\\\ اي راكبين على الابل او الخيل

في حا لة الخوف\\\ اما اذا امن الناس صلوا الصلاة الحقيقيه بهياتها وركعاتها وسجودها \\ كما علم الله النبي عن طريق جبريل الصلاه \\ ان الله بعث جبريل فصلى فصلى النبي وصلا الناس على صلاة النبي \\\ والدليل\\\فَإِذَا أَمِنتُمْ فَاذْكُرُواْ اللّهَ كَمَا عَلَّمَكُم مَّا لَمْ تَكُونُواْ تَعْلَمُونَ\\\ وان تعليم الصلاه جاء عن طريق جبريل والنبي

اما هل هناك صلاة غير الصلاة الخمسه

لا يوجد \\ اي اقصد صلاة سادسه

اما عن التعبير حافظواعلى الصلوات اي الاربعه\\\ والتي حدث فيها ترك الصلاه هي الوقت الخامس

كذلك يطلق على الاربع اوقات الصلاه \\ الصلوات

الوسطى \\ المثلى \\ او الوقت الامثل للصلاه وهي الاوقات التي نصليها حاليا \\ وهي صلاة وقتها التي يناسب مع كل شرائح المجتمع

اي حافظوا على الصلوات في اوقاتها المعتدله او المثلى

وعلى الذين يصلون صلاة الخوف \\\ ان يقنتوا في صلااتهم ويطلبوا من الله الثبات والنصر



ان الصلاه التي نصليها حاليا هي الصلى التي صلى بها النبي قبل موته

وان الصلاة انتقلت عبر الاجيال يطبقها جيلا بعد جيل \\ عن طريق المشاهده \\ فان الذين صلوا مع النبي لايمكن ان يتواطؤ على الكذب وتغير الصلاه

ولا يمكن للأهل المدينه واهل مكه يتواطؤ على على الكذب لتغير الصلاه


10   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الإثنين 19 مايو 2008
[21274]

الصلاة من فوق ظهر الحصان .. والفنان فهد بلان ( 1) ..

بعد التحية والسلام على الجميع ..

كتب المدعى طلعت المنياوى:

[ حَافِظُواْ عَلَى الصَّلَوَاتِ والصَّلاَةِ الْوُسْطَى وَقُومُواْ لِلّهِ قَانِتِينَ{238} فَإنْ خِفْتُمْ فَرِجَالاً أَوْ رُكْبَاناً فَإِذَا أَمِنتُمْ فَاذْكُرُواْ اللّهَ كَمَا عَلَّمَكُم مَّا لَمْ تَكُونُواْ تَعْلَمُونَ{ .23

توكد هذه الايتين ان اسباب نزول هذه الايتين انه حدث ترك وقت احدى الصلاة بسبب الخوف من العدومما تسبب بترك احدى اوقات الصلاه ]


يذهب السيد المنياوى إلى أنه قرآنى قى مقام ثم يفصح ضمنيا فى مقام أخر بأنه يؤمن بالناسخ والمنسوخ وقد تم توضيح ذلك سابقا والأستعجاب منه على الرابط: www.ahl-alquran.com/arabic/show_article.php

وها هو مرة أخرى يفسر الآيات بأسباب النزول ؟؟؟؟؟؟ !!!!! 

يا محترم القرآنيون أساسا يرفضون السنة المفسرة للقرآن المُنسبه للرسول  صلوات الله عليه فكيف يأخذون بروايات ليست صادرة عن الرسول الكريم نفسه لتفسير القرآن ومسماة بأسباب النزول ؟؟؟؟؟

ها هى مرة أخرى واسعة شويتين لتصديق أن سيادتكم قرآنى !! .. ولماذا يا محترم تدعى لشخصك ما أنت ليس فيه بقولكم السابق { مثل ما يفعل اهل السنه والجماعه عندما ياخذون من الدين فقط ما ينفعهم ونترك قسم كبير منه ونجحد به من اجل ان ترضى عنى جهه اخرى} على الربط : www.ahl-alquran.com/arabic/show_article.php

لعلمكم أننى لست قرآنيا ولكننى لم أجد إلا كل إحترام ومودة وتقدير من السادة القرآنيون هنا وأنا لا أتخفى بغير حقيقة ما أؤمن به ..

أما قولكم المضحك :

{ \\ فرجالا\\ اي واقفين \\ او ركبانا\\\ اي راكبين على الابل او الخيل }

رجالا أيها المحترم تعنى مترجلين وليس واقفين كما تنحرف فى التفسير .. وقال تعالى { وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ } .. الحج 27.

أما المثير المضحك فهو قولكم أن هناك صلاة من فوق ظهر الحصان .. هل هذا سنه عن النبى أم سنه عن الفنان اللبنانى فهد بلان ؟؟ .. الحقيقة الرسول قد علم المؤمنين  كيفية الصلاة ومنها صلاة المريض بكافة درجات أنواع المرض .. أما صلاة راكب الحصان فعلى حد علمى لم أسمع بها مطلقا .. ولو كان الله شرعها كما تذهب لكان واجبا على الرسول أن يشرحها .. ولكن أيضا على حد علمى لم يشرح الرسول صلاة راكب الحصان أو صلاة راكب الجمل أو ما شابهة   ..


11   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الإثنين 19 مايو 2008
[21275]

الصلاة من فوق ظهر الحصان .. والفنان فهد بلان ( 2) ..

أما صلاة الحرب والخوف منها أثناء الحرب أو حتى أثناء السفر ( إن كان من المتوقع التعرض لقطاعى الطرق من أعداء الأسلام ) أيها المحترم فقد شرع الله لها ثلاثة أشياء.

1- القصر فى الصلاة.

2- الأستثناء من صلاة الجماعة الكلية ( وفى نفس الوقت عدم الصلاة فرادى )  .. بل الأيضاح أن النصف يصلى والنصف الأخر يحميه (( من الخلف )) ثم يتبادلون الأدوار ..

3- حمل السلاح أثناء الصلاة والأستثناء من حمل السلاح فى الصلاة لظروف محددة  فقط ..

وقال تعالى فى ذلك { وَإِذَا ضَرَبْتُمْ فِي الأَرْضِ فَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَن تَقْصُرُواْ مِنَ الصَّلاةِ إِنْ خِفْتُمْ أَن يَفْتِنَكُمُ الَّذِينَ كَفَرُواْ إِنَّ الْكَافِرِينَ كَانُواْ لَكُمْ عَدُوًّا مُّبِينًا وَإِذَا كُنتَ فِيهِمْ فَأَقَمْتَ لَهُمُ الصَّلاةَ فَلْتَقُمْ طَائِفَةٌ مِّنْهُم مَّعَكَ وَلْيَأْخُذُواْ أَسْلِحَتَهُمْ فَإِذَا سَجَدُواْ فَلْيَكُونُواْ مِن وَرَائِكُمْ وَلْتَأْتِ طَائِفَةٌ أُخْرَى لَمْ يُصَلُّواْ فَلْيُصَلُّواْ مَعَكَ وَلْيَأْخُذُواْ حِذْرَهُمْ وَأَسْلِحَتَهُمْ وَدَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ لَوْ تَغْفُلُونَ عَنْ أَسْلِحَتِكُمْ وَأَمْتِعَتِكُمْ فَيَمِيلُونَ عَلَيْكُم مَّيْلَةً وَاحِدَةً وَلاَ جُنَاحَ عَلَيْكُمْ إِن كَانَ بِكُمْ أَذًى مِّن مَّطَرٍ أَوْ كُنتُم مَّرْضَى أَن تَضَعُواْ أَسْلِحَتَكُمْ وَخُذُواْ حِذْرَكُمْ إِنَّ اللَّهَ أَعَدَّ لِلْكَافِرِينَ عَذَابًا مُّهِينًا } .. النساء 101 – 102

أما قولكم :

{ اما عن التعبير حافظواعلى الصلوات اي الاربعه }

منذ متى يكون الجمع فى اللغة العربية يستثنى شيئا من الجمع بدون أشارة لهذا ؟؟ ..

أما قولكم المضحك :

{ والتي حدث فيها ترك الصلاه هي الوقت الخامس }

أنت فرضت حدوث شيئا بناء على روايات ظنيه  وأنسبته لسبب نزول آية  من الله بناء على روايات أرضية ..


والمثير أنك تتحدث بلغة الواثق وقد حذرتك من قبل وقلت لك (( قل ارى )) .. أو ..(( قل أعتقد )) .. على الرابط : www.ahl-alquran.com/arabic/show_article.php   ولكن لا تخاطبنا كأنك تملك الحقيقة وانت لا تمت لها بشيئا .. وحتى لا نعلم  كيف تكون قرآنى كما تدعى من جهة ثم تفصح على أنك تؤمن بالناسخ والمنسوخ وبأسباب النزول  من جهة أخرى  ؟؟؟؟؟؟


والسلام .


12   تعليق بواسطة   طلعت خيري المنياوي     في   الإثنين 19 مايو 2008
[21283]

الى سريف صادق



الحمد لله اني لم اتخذ عبادا من عباد الله ربا كما فعلت النصارى وكثيرا من المسلمين \\ في الوقت الذي يحذر الله من عبادة العباد والعلماء ويوجه الناس الى عبادة الله وحده

ثم انا اتخذ القرانين او غيرهم من المذاهب او العلماء رببا من دول لله

قال الله {اتَّخَذُواْ أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَاباً مِّن دُونِ اللّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُواْ إِلاَّ لِيَعْبُدُواْ إِلَـهاً وَاحِداً لاَّ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ }التوبة31

وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللّهِ أَندَاداً يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللّهِ وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَشَدُّ حُبّاً لِّلّهِ وَلَوْ يَرَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ إِذْ يَرَوْنَ الْعَذَابَ أَنَّ الْقُوَّةَ لِلّهِ جَمِيعاً وَأَنَّ اللّهَ شَدِيدُ الْعَذَابِ{165} إِذْ تَبَرَّأَ الَّذِينَ اتُّبِعُواْ مِنَ الَّذِينَ اتَّبَعُواْ وَرَأَوُاْ الْعَذَابَ وَتَقَطَّعَتْ بِهِمُ الأَسْبَابُ{166} وَقَالَ الَّذِينَ اتَّبَعُواْ لَوْ أَنَّ لَنَا كَرَّةً فَنَتَبَرَّأَ مِنْهُمْ كَمَا تَبَرَّؤُواْ مِنَّا كَذَلِكَ يُرِيهِمُ اللّهُ أَعْمَالَهُمْ حَسَرَاتٍ عَلَيْهِمْ وَمَا هُم بِخَارِجِينَ مِنَ النَّار

هذه صلاة المهاجرين المسافرين الخائفين من بطش قريش او الوقوع في قبضتهم\\ سمحت لهم بالقصر في الصلاه في السفر والخوفوهي تختلف اختلافا كاملا عن الصلاة الوسطى

قال الله وَمَن يُهَاجِرْ فِي سَبِيلِ اللّهِ يَجِدْ فِي الأَرْضِ مُرَاغَماً كَثِيراً وَسَعَةً وَمَن يَخْرُجْ مِن بَيْتِهِ مُهَاجِراً إِلَى اللّهِ وَرَسُولِهِ ثُمَّ يُدْرِكْهُ الْمَوْتُ فَقَدْ وَقَعَ أَجْرُهُ عَلى اللّهِ وَكَانَ اللّهُ غَفُوراً رَّحِيماً{100} وَإِذَا ضَرَبْتُمْ فِي الأَرْضِ فَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَن تَقْصُرُواْ مِنَ الصَّلاَةِ إِنْ خِفْتُمْ أَن يَفْتِنَكُمُ الَّذِينَ كَفَرُواْ إِنَّ الْكَافِرِينَ كَانُواْ لَكُمْ عَدُوّاً مُّبِيناً{101

وَإِذَا كُنتَ فِيهِمْ فَأَقَمْتَ لَهُمُ الصَّلاَةَ فَلْتَقُمْ طَآئِفَةٌ مِّنْهُم مَّعَكَ وَلْيَأْخُذُواْ أَسْلِحَتَهُمْ فَإِذَا سَجَدُواْ فَلْيَكُونُواْ مِن وَرَآئِكُمْ وَلْتَأْتِ طَآئِفَةٌ أُخْرَى لَمْ يُصَلُّواْ فَلْيُصَلُّواْ مَعَكَ وَلْيَأْخُذُواْ حِذْرَهُمْ وَأَسْلِحَتَهُمْ وَدَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ لَوْ تَغْفُلُونَ عَنْ أَسْلِحَتِكُمْ وَأَمْتِعَتِكُمْ فَيَمِيلُونَ عَلَيْكُم مَّيْلَةً وَاحِدَةً وَلاَ جُنَاحَ عَلَيْكُمْ إِن كَانَ بِكُمْ أَذًى مِّن مَّطَرٍ أَوْ كُنتُم مَّرْضَى أَن تَضَعُواْ أَسْلِحَتَكُمْ وَخُذُواْ حِذْرَكُمْ إِنَّ اللّهَ أَعَدَّ لِلْكَافِرِينَ عَذَاباً مُّهِيناً{102} فَإِذَا قَضَيْتُمُ الصَّلاَةَ فَاذْكُرُواْ اللّهَ قِيَاماً وَقُعُوداً وَعَلَى جُنُوبِكُمْ فَإِذَا اطْمَأْنَنتُمْ فَأَقِيمُواْ الصَّلاَةَ إِنَّ الصَّلاَةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَاباً مَّوْقُوتاً{103}

اما هذه الايه فهي صلاة\\\\ الحرب\\\ لانها تتكلم عن حمل الاسلاحه من اجل ان يحمي بعضهم بعض عن طريق التناوب بالصلاة

وهذه الصلاه لاتحدث الا في الحروب وعند التجيش

اما عن قول الله

وَلاَ جُنَاحَ عَلَيْكُمْ إِن كَانَ بِكُمْ أَذًى مِّن مَّطَرٍ أَوْ كُنتُم مَّرْضَى أَن تَضَعُواْ أَسْلِحَتَكُمْ وَخُذُواْ حِذْرَكُمْ إِنَّ اللّهَ أَعَدَّ لِلْكَافِرِينَ عَذَاباً مُّهِيناً{102}

ام هذه الايه سمحت للجنود في الجيش ان يتخلوا عن اسلحتم في حالت المطر وفي حالة المرض \\ وهذه في حالة الحرب


13   تعليق بواسطة   طلعت خيري المنياوي     في   الإثنين 19 مايو 2008
[21284]

تابع\\

اما عن قول الله حَافِظُواْ عَلَى الصَّلَوَاتِ والصَّلاَةِ الْوُسْطَى وَقُومُواْ لِلّهِ قَانِتِينَ{238} فَإنْ خِفْتُمْ فَرِجَالاً أَوْ رُكْبَاناً فَإِذَا أَمِنتُمْ فَاذْكُرُواْ اللّهَ كَمَا عَلَّمَكُم مَّا لَمْ تَكُونُواْ تَعْلَمُونَ{239

وهي قاعده عامه يمنع فيها ترك الصلاه مهما كانت الاسباب وضح الله من خلالها هيات الصلاه \\\ في الحصار والنوازل والكوارث

وان كل الايات التي ذكرتها \\ لاعلاقه لها بالصلاة الوسطى \\ انما هي مهاتراتك على حدود ما انزل الله

قال الله

حَافِظُواْ عَلَى الصَّلَوَاتِ والصَّلاَةِ الْوُسْطَى وَقُومُواْ لِلّهِ قَانِتِينَ{238} فَإنْ خِفْتُمْ فَرِجَالاً أَوْ رُكْبَاناً فَإِذَا أَمِنتُمْ فَاذْكُرُواْ اللّهَ كَمَا عَلَّمَكُم مَّا لَمْ تَكُونُواْ تَعْلَمُونَ{239

اما كذبك باني اعتمد على السنه النبويه \\\ انا لم اذكر حديثا واما تضليلك الثاني بقولك اني اعتمد على الناسخ والمنسوخ \\ فهي ايات صريحات لاتحتاج التحريف

وواقفين اي من المترجلين الواقف هو من الترجل الترجل

شريف صادق \\ وان هذا التشهير تريد ان تثبت لمن اجهل منك انك عالم وتريد من علمك ان تثبت انك عالم لاكن هيهات هذا هو فعل المنافقين

والمراءت \\ وعلماء الفضائيات ليس من وراء دينهم الا الضلاله

قال الله

إِنَّ الْمُنَافِقِينَ يُخَادِعُونَ اللّهَ وَهُوَ خَادِعُهُمْ وَإِذَا قَامُواْ إِلَى الصَّلاَةِ قَامُواْ كُسَالَى يُرَآؤُونَ النَّاسَ وَلاَ يَذْكُرُونَ اللّهَ إِلاَّ قَلِيلاً }النساء142

{وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ تَعَالَوْاْ إِلَى مَا أَنزَلَ اللّهُ وَإِلَى الرَّسُولِ رَأَيْتَ الْمُنَافِقِينَ يَصُدُّونَ عَنكَ صُدُوداً }النساء61




















14   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الإثنين 19 مايو 2008
[21287]

أتفق مع...

أتفق مع رأي كل من الفاضلين الأستاذ محمد البرقاوي والدكتور حسن عمر في أن الوسطى تعني المثالية.


وتحياتي...


آية


15   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الإثنين 19 مايو 2008
[21288]

إلى خيرى المنياوى

تعلم أن الآيات القرآنية وجب الأستشهاد بها فى محل الأستدلال السليم وليس أن تقص منها وتلزق ما تنسبه لنفسك على انك صالح .. وأيضا تقص وتلزق منها ما تنسبه للآخرين على انهم طالحين .. فعندما تفعل ذلك بآيات الله فأنت تستخف وأستغفر الله بها


وتعلم عندما تتهم أحدا بشيئا أن تقبس منه حتى تظهر بمصداقية وليس بمظهر القاذف ..


أما عن تفسيريكم بالصلاة من على ظهر الدواب والحمير فلم تعلمنا بعد كيف تؤديها ..



16   تعليق بواسطة   طلعت خيري المنياوي     في   الإثنين 19 مايو 2008
[21289]

ماهذا

إلى خرى المنياوى


ماهذا القول\\\ هذه تربيتك الدينيه تغلط على انسان ربما انا اكبر منك سنا ولو كان هناك نصرانيا او علمانيا لتظاهرت باديك الاخلاقي


وبدات تبع عليهم الادب والاخلاق \\ لاكن هذا دينك الفاسد ولقد كشف الله عراك \\ انا لا ارد عليك \\ هذا هو ديني


ولو رديت عليك فانا مثلك


17   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الإثنين 19 مايو 2008
[21290]

ما هذا الرد الخارج عن الأداب واللياقة وشروط النشر

السيد خيرى المنياوى سب من امامة لأنه أخطاء خطا أملائيا وكتب أسمه "خيرى المنياوى" ناقصا لحرفا  .. وهذا يحدث كثيرا فقد سقط حرفا واحدا وهو حرف الياء ... والعجيب ان الأستاذ المنياوى نفسه فى تعليقه قبل الآخير كتب "سريف صادق " بدلا من "شريف صادق" ..


عموما انى عدلت ما حدث منى من خطا أملائى .. الدور والباقى على خطأه هو وعلى تعليقه الأخير الملئ بالسباب ...


18   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الإثنين 19 مايو 2008
[21291]

إلى الأستاذين - شريف صادق وخيرى المنياوى _

أرجو ان تعدلا من تعلقياتكما الأخيره لتتناسب مع ادب وشروط النشر على الموقع .وتذكرا انكما تتحدثان عن موضوع عظيم .والغريب انكما توصلتما إلى درجة عالية وعظيمة من فهمه إلا انكما حولتما هذا الفهم الذى نتعلم منه إلى سباب وتبادل لما يليق من الألفاظ .فارجو ان تعدلا تعقيباتكما  ...وعلى هامش التعديل .اقول لأخى شريف صادق إذا كانت هناك وجهة نظر تسمعها لأول مره فحاول ان تتدبرها ثم ترد عليها وألا تسفهها او تسخر من قائلها ..ففعلا تؤدى الصلوات تحت كل الظروف وعلى كل الهيئءات الممكنه فى القطارات والسيارات وعلى ظهور الخيل والدواب إذا تعذر ةتعثر ادؤها الطبيعى  لكى لا يذهب وقتها ةلا يستطع المصلى اداؤها ...... المهم ان تعدلا تعقيباتكما وتحذفا ما به من شخصنة .قبل ان يمتد مقص الرقيب إلى حذفها بمعرفة اللجنه .....مع رجائى بضبط النفس .


19   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الإثنين 19 مايو 2008
[21292]

السيد عثمان محمد على

بعد التحية والسلام ..

قولكم التالى :

{ ففعلا تؤدى الصلوات تحت كل الظروف وعلى كل الهيئءات الممكنه فى القطارات والسيارات وعلى ظهور الخيل والدواب إذا تعذر ةتعثر ادؤها الطبيعى لكى لا يذهب وقتها ةلا يستطع المصلى اداؤها }


هذا قد ما يفعله جمع من الناس ( فى القطارات والطائرات وسيارت النقل العامة والمراكب الصغيرة حيث لا يملك إيقافها والنزول منها للصلاة متوجها للقبلة عكس الدواب أوالسيارات الخاصة التى يمكنك إيقافها .. أو أيضا عكس السفن الكبيرة التى هى كمثل الآرض تبتدئ بها الصلاة وتنهيها وانت ما زلت متوجها للقبلة )  ولكنهم أيضا يؤدونه تبعا  للقياس مثل ( ومن أضطر غير باغ ولا عاد ) .. ولكن إذا كان تشريعا من الله بنصا واضحا كما يذهب البعض لكان الرسول قد بين هذا تماما كما بين طريقة الصلاة للصحيح  والعاجز والمريض وهذا لم يحدث  .. اما السنة التى لا يؤمن بها القرآنيين لم تذكر هذا  .. أيضا هل فى ترى الآية التالية أى أستناء للمسافر أو المحارب أو الخائف { .. فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَحَيْثُ مَا كُنتُمْ فَوَلُّواْ وُجُوهَكُمْ شَطْرَهُ .. }  .. البقرة 144 .. أو هل رآيت بالقرآن أسثناء مفتوحا للمسافر أو المحارب أو الخائف مثل الأعمى او المريض ..


أما قولكم :

{ إذا كانت هناك وجهة نظر تسمعها لأول مره فحاول ان تتدبرها }

انا لا اعترض أبدا على وجهة نظر كما تقول إذا قال قائلها (( أننى أرى )) أو ((أننى أعتقد )) .. أو (( أننى أذهب إلى ))  أننى اعترض على من يذهب إلى ان وجهه نظره هى الصواب وما عداه خطأ .. وهذا هو لب الخلاف ..

والسلام ..

ملحوظة من طرفى تم تعديل ما أشرتم إليه ..


20   تعليق بواسطة   طلعت خيري المنياوي     في   الإثنين 19 مايو 2008
[21297]

اعتذار

اشكر الاخ عثمان محمد على


ومن منطلق قول الله {إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ فَأَصْلِحُوا بَيْنَ أَخَوَيْكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ }الحجرات10


 


واعتذر من الاخ \\\ شريف صادق


21   تعليق بواسطة   عيسي السيد     في   الثلاثاء 20 مايو 2008
[21340]

الوسطية بمعني الأفضلية أو منتصف الشئ

الصلاة الوسطي تكون في الآية قد تكون بمعني الصلاة (الفُضلي)، فأفضل الشئ هو أوسطه، وقد تكون بمعني المنتصف، فالآية (وكذلك جعلناكم أمة وسطا) أي أمة فاضلة، ولكن العلم قد اكتشف أيضاً أن الكعبة في مركز الكرة ألأرضية بالضبط، وهذا معناه أن الوسطية في تلك الآية قد تكون أيضاً بمعني المنتصف هذا والله أعلم


22   تعليق بواسطة   نبيل ضو     في   الثلاثاء 20 مايو 2008
[21369]

تحية و سلام

السلام عليكم



أولا : من معاني الصلاة في الكتاب الكريم الصلة بالله في شؤون الحياة العادية . و لكون هذه الصلة من طبيعة واحدة أي الصلة بالله في شؤون الحياة اليومية فهي لا تتعدد و لهذا لم ترد الصلاة بهذا المعنى جمعا كما وردت جمعا و إفرادا بمعنى الصلاة الشعيرة و الصلاة الدعاء . فمبدئيا قول من قال أن الصلاة الوسطى المقصود بها الصلة بالله قول مقبول . و إفرادها يجعل لهذا الرأي اعتبارا .



ثانيا : يقول الدكتور حسن أن وسطى تعني مثلى ، و وسطى مؤنث أوسط ، و مثلى مؤنث أمثل ، و هي لا تعني مثلى لورود هذه الكلمة في الكتاب الكريم بصيغتها المذكرة : أمثل . يقول تعالى : " نحن أعلم بما يقولون إذا يقول أمثلهم طريقة إن لبثتم إلا يوما " . و لا ترادف في الكتاب . فلو كان المقصود بالوسطى هو المثلى أي النموذجية لكان أوردها بهذا اللفظ لكونه وارد فيه . لكنه قال تعالى وسطى و لا يقصد مثلى . و قد يقصد التوسط فعلا أي أن لا تنسوا الصلاة بين كل صلاة و صلاة . و قد هذا المعنى صريحا في سورة العاديات : " فوسطن به جمعا "



ثالثا : بشأن الأمة الوسط ، فكما أشار الأخ أن الوسط هنا قد تعني التوسط في المكان ، و ما يزيد من قوة هذا الرأي أن هذه الصفة وردت في وصف الأمة مرة واحدة في الكتاب و في سياق الحديث عن القبلة . و هي مكان و جهة . يقول تعالى :

سَيَقُولُ السُّفَهَاء مِنَ النَّاسِ مَا وَلاَّهُمْ عَن قِبْلَتِهِمُ الَّتِي كَانُواْ عَلَيْهَا قُل لِّلَّهِ الْمَشْرِقُ وَالْمَغْرِبُ يَهْدِي مَن يَشَاء إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ . وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا لِّتَكُونُواْ شُهَدَاء عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيدًا وَمَا جَعَلْنَا الْقِبْلَةَ الَّتِي كُنتَ عَلَيْهَا إِلاَّ لِنَعْلَمَ مَن يَتَّبِعُ الرَّسُولَ مِمَّن يَنقَلِبُ عَلَى عَقِبَيْهِ وَإِن كَانَتْ لَكَبِيرَةً إِلاَّ عَلَى الَّذِينَ هَدَى اللَّهُ وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُضِيعَ إِيمَانَكُمْ إِنَّ اللَّهَ بِالنَّاسِ لَرَؤُوفٌ رَّحِيمٌ . قَدْ نَرَى تَقَلُّبَ وَجْهِكَ فِي السَّمَاء فَلَنُوَلِّيَنَّكَ قِبْلَةً تَرْضَاهَا فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَحَيْثُ مَا كُنتُمْ فَوَلُّواْ وُجُوهَكُمْ شَطْرَهُ وَإِنَّ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ لَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِن رَّبِّهِمْ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا يَعْمَلُونَ "



رابعا : وردت كلمة أوسط مذكر وسطى في الكتاب بمعنى صريح تدل على التوسط . يقول تعالى :

" لا يؤاخذكم الله باللغو في ايمانكم ولكن يؤاخذكم بما عقدتم الايمان فكفارته اطعام عشرة مساكين من اوسط ما تطعمون اهليكم او كسوتهم او تحرير رقبة فمن لم يجد فصيام ثلاثة ايام ذلك كفارة ايمانكم اذا حلفتم واحفظوا ايمانكم كذلك يبين الله لكم اياته لعلكم تشكرون " فأوسط هنا لا تعني امثل طعام و أفضله و إلا لكان عنتا ، بل تعني وسطا بين أفضل ما تأكلونه و بين أدناه .

تبقى آية : " قال أوسطهم ألم أقل لكم لولا تسبحون " فلا شيء يمنع أن يكون المعنى هنا هو التوسط في السن .



خامسا : ما يزيد من بعد الرأي الذي يقول أن الصلاة الوسطى هنا تعني الصلاة المثلى بمعنى الشعيرة . أن هذا المعنى متضمن في الأمر الشامل و حافظوا على الصلوات .



و السلام عليكم


23   تعليق بواسطة   د.حسن أحمد عمر     في   الثلاثاء 20 مايو 2008
[21372]

الأستاذ المحترم نبيل ضو

تيحة طيبة


تقول أكرمك الله :


ثانيا : يقول الدكتور حسن أن وسطى تعني مثلى ، و وسطى مؤنث أوسط ، و مثلى مؤنث أمثل ، و هي لا تعني مثلى لورود هذه الكلمة في الكتاب الكريم بصيغتها المذكرة : أمثل . يقول تعالى : " نحن أعلم بما يقولون إذا يقول أمثلهم طريقة إن لبثتم إلا يوما " . و لا ترادف في الكتاب . فلو كان المقصود بالوسطى هو المثلى أي النموذجية لكان أوردها بهذا اللفظ لكونه وارد فيه . لكنه قال تعالى وسطى و لا يقصد مثلى . و قد يقصد التوسط فعلا أي أن لا تنسوا الصلاة بين كل صلاة و صلاة . و قد هذا المعنى صريحا في سورة العاديات : " فوسطن به جمعا "


 


أسئلة :


 


1- كيف حكمت أن وسطى لا تعنى مثلى لمجرد أن كلمة ( أمثلهم ) وردت فى الآية الكريمة التى ذكرتها ؟


2- تقول : ولا ترادف فى الكتاب .. ما معنى هذا ؟ ألا يوجد فى القرآن كلمات تحمل نفس المعنى ولكنها تختلف فى الحروف ؟


3- تقول  فلو كان المقصود بالوسطى هو المثلى أي النموذجية لكان أوردها بهذا اللفظ لكونه وارد فيه  ؟ فما دليلك على ذلك بالبرهان القرآنى وليس الرأى الشخصى .


4- تقول : لكنه قال تعالى وسطى ولا بقصد مثلى .. ما هو دليلك على أن الله تعالى لا يقصد مثلى ؟


5- تقول : وقد يقصد التوسط فعلاً .. ما الذى جعلك متأكداً هكذا؟ وما علاقة ( فوسطن به جمعاً ) بكلمة وسطى


 


منتظر ردودك


24   تعليق بواسطة   نبيل ضو     في   الثلاثاء 20 مايو 2008
[21373]


السلام عليكم


أولا : ورود كلمة امثل مذكر مثلى في القرآن يدل على أنها كلمة قرآنية . و هذا يجعلنا نتساءل : لماذا قال تعالى و الصلاة الوسطى و لم يقل و الصلاة المثلى مع أنها كلمة قرآنية ؟ و للأمر أشباه كثيرة : حين يقول لي أحدهم أن أتى امر الله تعني جاء و أقبل ، أقول له كلا ، لأن كلتا الكلمتان قرآنيتان : جاء و أقبل . و السؤال لماذا قال أتى و لم يقل جاء أو أقبل . فالقاموس القرآني اخي قاموس متميز و خاص . فلو لم تكن كلمة مثلى قرآنية لما أوردت عليك هذه النقطة أصلا . لكهنا كلمة قرآنية مما يعطي شرعية كاملة للسؤال التالي : لماذا قال وسطى و لم يقل مثلى ؟


ثانيا : نعم لا ترادف في الكتاب الكريم لعلم الله المطلق . ألا ترى أن اهل الإختصاص في المنطق و الأصول يفرقون بين العلة و السبب ؟ اما خارج الإختصاص لا فرق بينهما لدى الناس ؟ فزيادة العلم اخي تجعل كلامك في ما أنت مختص فيه دقيق . فلو كنت منطقيا اصوليا  و تحدثت عن العلة فأنت لا تتحدث عن السبب . و من يفهم أنك تتحدث عن السبب سيكون لقصور علمه في المنطق  . و قس على هذا المثال امثاله . و الله تعالى علمه مطلق . حين يقول قل سيروا في الأرض لا يقصد قل سيروا على الأرض . و ما منع المفسرين من إدراك الحكمة من إيراد في دون على إلا مستوى زمانهم العلمي الذي لم يكن بعد يدرك ان الطبقة الغازية هي إحدى طبقات الأرض . فكان قل سيروا في الأرض تعني فعلا قل سيروا في الأرض لا عليها . و قس على هذا . و إن لم ندرك الفرق فاستعانتنا بالترادف إنما هي مسألة مرحلية أو تكتيك إن شئت لكنه لا يتحول قاعدة عامة . فلا ترادف في القرآن لعلم الله المطلق سواء ادركنا الفروق بين ما تبدو مترادفة ام لم ندرك .


ثالثا : اما كوني متأكد ، فلست كذلك في الواقع اخي ، فقد قلت أنه قد يقصد التوسط فعلا . و لم أقل لا يمكن أن يقصد إلا التوسط . و الرأي الذي تراه بشأن معنى الصلاة الوسطى قلته أنه رأي أبعد من الرأي الذي أراه . و لم أقل أنه خاطئ .


رابعا : العلاقة بين وسطن به جمعا و كلمة وسطى هي علاقة اشتقاقية فكلاهما مشتقان من مصدر واحد . و هي العلاقة نفسها بين كلمة و سطى و بين و كذلك جعلناكم أمة وسطا التي أوردتها أنت نفسك اخي كحجة لك تدعم رأيك .


و أقول ان رأيك حري بالاعتبار ، لكنني أرى أن رأيي أحرى . و كلاهما يحثان على فعل الأفضل .


و السلام عليكم


 


 


 


25   تعليق بواسطة   د.حسن أحمد عمر     في   الثلاثاء 20 مايو 2008
[21377]

الأستاذ المحترم نبيل ضو 2







السلام عليكم

أولاً

كلمة مثلى كلمة قرآنية لأنها ذكرت فى القرآن ( ويذهبا بطريقتكم المثلى ) وكلمة وسطى كذلك كلمة قرآنية ( والصلاة الوسطى ) والله تعالى يختار الكلمة المناسبة لمكانها المناسب فى الزمان والموقع المناسبين , ولا يحق لنا أن نسأل الله تعالى لماذا جئت بهذه الكلمة فى هذا الموضع ولم تات بكلمة أخرى فسبحانه وتعالى عما يصفون لا يسأل عما يفعل وهم يسألون , ولذلك فإننى ارى أن كلمة وسطى معناها مثلى ومعناها فضلى وقد فصلت وجهة نظرى فى تعليقى الرئيسى على المقال .



ثانياً

علم الله مطلق هذا مؤكد ولا شك فيه , أما الترادف فموجود بالقرآن ولكنه غير متتابع بمعنى أن الكلمات المترادفة لا تأت متتابعة فى آية واحدة ولكن الترادف يحدث فى آيات متباعدة وألأمثلة فى ذلك كثيرة جداً مثل قوله تعالى : ( ذلك الكتاب لا ريب فيه ) كلمة ريب مرادف كلمة شك مثل قوله تعالى ( أفى الله شك فاطر السماوات والأرض ) .. ومثل قوله تعالى ( إن هم إلا يخرصون ) وكلمة يخرصون معناها يكذبون مثل قوله تعالى (بما كانوا يكذبون ) ...ومثل قوله تعالى ( يسألونك عن .. ) وهى مرادف لقوله تعالى ( يستفتونك قل ... ) والأمثلة لا حصر لها ..



أما عن الفرق بين العلة والسبب فسوف أتركه لك تشرحه لنا لأننا بصراحة فى أمس الحاجة لهذا الشرح حيث أننى حتى الآن أعتقد أن العلة هى السبب وقد أكون جاهلاً بعلوم المنطق التى تتحدث عنها .



أما قوله تعالى ( قل سيروا فى الأرض فلا شك أنها دعوة للتدبر والبحث فى هذا الكوكب العظيم سواء ما كان على سطحه أو تحت سطحه تبعاً للعلوم والتكنولوجيا التى يفتح بها الله تعالى على عباده .



ثالثاً

إننى لا زلت أرى وأصمم على أن وسطى معناها مثلى وفضلى وارى أن وجهة نظرك ابعد عن الحقيقة القرآنية والواقع العقلى , حيث أن الله تعالى لن يوصى بالإهتمام بصلاة واحدة من دون الصلوات الخمسة وما الذى منع الله تعالى من التصريح بأنها صلاة العصر أو الظهر أو الفجر , أما وسطية الأمة الإسلامية فلا يمكن أن تكون وسطية مكان وإلا كانت نرجسية رهيبة حيث يمكن أن يكون الإسلام موجوداً فى كل مكان بالعالم بما فيه القارت الشديدة البعد عن الكعبة والعالم العربى ولذلك فهى وسطية رأى ووسطية سلوك ووسطية فكر وليست وسطية مكان .



وأقول ان رأيك حري بالاعتبار ، لكنني أرى أن رأيي أحرى . و كلاهما يحثان على فعل الأفضل

.






26   تعليق بواسطة   نبيل ضو     في   الثلاثاء 20 مايو 2008
[21382]


السلام عليكم


اخي الدكتور عمر ، لقد عجلت و لم تقرأ جيدا ما أوردته لك في تعليقي الأول و في ردي . فمهلا قليلا .


أولا : أنا لم أقل أن الصلاة الوسطى هي إحدى الصلوات الخمس كما فهمت انت خطأ . بل قلت أن من معاني الصلاة في الكتاب الكريم الصلة بالله و من معانيها الدعاء و من معانيها الصلاة الشعيرة المقامة . و قلت أن الصلاة الوسطى هي الصلة بالله خارج الدعاء و خارج الصلوات الشعائر . و قلت أن هذه الصلاة من طبيعة واحدة فلا تعدد فيها لهذا لم ترد في الكتاب الكريم بصيغة الجمع . كما وردت الصلاة الشعيرة أو الصلاة الدعاء . و هي تتوسط الصلوات الخمس زمانا . لهذا سميت وسطى . فالصلاة الوسطى هي الصلة بالله في شؤون الحياة اليومية . و بهذا المعنى نحن مطالبون بالحفاظ على الصلوات الخمس و بأن لا ننسى أن نبقى على صلة بالله بينها فلا يصلي احدنا الظهر ثم يخرج ليغش و يسب و يكذب ثم يعود يصلي العصر ليعود فيخرج للغش و السرقة و الكذب . و هذا ما نراه كثيرا كثيرا في الناس .


ثانيا : حين أسال لم قال تعالى الوسطى و لم يقل المثلى فأنا أسال نفسي و أسأل غيري و لا أسأل الله تعالى . و سؤالي هذا من حقي بل واجب علي بامر من الله بالتدبر في كتابه . و الكتاب الكريم إنما هو رسالته تعالى إلينا لنتدبره و نفهمه جهدنا و نهتدي به بناء على ما فهمناه منه .


فعجبا لك اخي تقول : "ولا يحق لنا أن نسأل الله تعالى لماذا جئت بهذه الكلمة فى هذا الموضع ولم تات بكلمة أخرى فسبحانه وتعالى عما يصفون لا يسأل عما يفعل وهم يسألون " و هو ما لا أرى له مكانا فيما علقت به عليك .


ثالثا : اما الترادف في الكتاب فلا وجود له . فالشك غير الريب و يخرصون غير يكذبون .و يسالونك غير يستفتونك . فإن علمنا الفرق فالحمد لله . و إن جهلناه فهذا لا يعطينا الحق لنقلب جهلنا قاعدة نحكم بها على الكتاب الكريم . و عدم الترادف له سببان : اختلاف اللفظ كالشك و الريب . أو اختلاف السياق كالصلاة مرة تكون بمعنى الدعاء و مرة بمعنى الشعيرة و مرة بمعنى الصلة بالله . و قد أوردت لك مثال قل سيروا في الأرض لأبين لك ان ما نحسبه ترادفا إنما هو مرتبط بالمستوى العلمي لزماننا . لا لأتحدث عن الإعجاز العلمي .


اما عن العلة و السبب وفروقهما لدى اهل المنطق فإنما أوردته لك كمثال على أن كمال العلم يؤدي إلى كمال دقة التعبير . و لم أقصد به أن أتعالم عليك يعلم الله . و لا أعلم أنا نفسي ما الفرق بالضبط بينهما لكنني أعلم أنهم يفرقون بينهما .


رابعا : أما أنك لا زلت مصمما على رأيك بشأن معنى الصلاة الوسطى . فأنا لم أكن احاول أن ازحزحك عن رأيك اخي . بل كنت أبين لك حجج رأي مخالف رأيت أن احدا لم يطرحها عليك .


و ما أرجوه منك أن تقرأ على مهل ما اكتبه و لا تعجل علي . فالصلاة الوسطى كما افهمها ليست أي صلاة تقام بركوع و سجود . بل هي الصلة اليومية بالله في شؤون الحياة .


و لك احترامي بكل صدق و لك مودتي أخي ، فقد استفدت كثيرا مما تكتبونه هنا إذ أنني متابع لهذا الموقع من شهور طويلة .


تحية لك و السلام عليكم


 


27   تعليق بواسطة   د.حسن أحمد عمر     في   الثلاثاء 20 مايو 2008
[21383]

الأستاذ المحترم نبيل ضو 3

تحية طيبة


شكرا على ردك ولكن أرجو أن تفصل لى قولك الآتى  عن عدم وجود ترادف فى القرآن الكريم لأننى اريد فهمه بتوسع بارك الله فيك :


الثا : اما الترادف في الكتاب فلا وجود له . فالشك غير الريب و يخرصون غير يكذبون .و يسالونك غير يستفتونك . فإن علمنا الفرق فالحمد لله . و إن جهلناه فهذا لا يعطينا الحق لنقلب جهلنا قاعدة نحكم بها على الكتاب الكريم . و عدم الترادف له سببان : اختلاف اللفظ كالشك و الريب . أو اختلاف السياق كالصلاة مرة تكون بمعنى الدعاء و مرة بمعنى الشعيرة و مرة بمعنى الصلة بالله . و قد أوردت لك مثال قل سيروا في الأرض لأبين لك ان ما نحسبه ترادفا إنما هو مرتبط بالمستوى العلمي لزماننا . لا لأتحدث عن الإعجاز العلمي


منتظر شرحك التفصيلى وتقبل احترامى


28   تعليق بواسطة   نبيل ضو     في   الثلاثاء 20 مايو 2008
[21384]


لا أعرف بالضبط ما الفروق بين هذه الكلمات اخي . و ما أردت أن أقوله لك أن القول بعدم الترادف في الكتاب الكريم إنما هو منهج في التعامل معه يمكننا من رؤية ما لا يمكن أن يراه من يقول بالترادف . فحين ندرك هذه القاعدة و نتخذها منهجا سيكون عطاء اللكتاب الكريم لنا اكثر بكثير من عطائه لنا إن لم ندركها .


و اتمنى حقا ان تبحث و بقية الإخوة في شأن هذه الكلمات التي تبدو مترادفة . و من ناحيتي فأنا جديد على مثل هذا و ما تنشرونه هنا إنما هو كالتدريب لي . لكن لن يمنعني هذا من المحاولة . فإن وجدت شيئا يستحق الطرح فسأطرحه . لكن ليتك على الأقل تعتبر قاعدة عدم وجود ترادف في الكتاب فرضية منهجية تستحق التأكد منك لترى إن كانت نافعة ام لا قبل أن تحكم عليها اخي .


شكرا لك و السلام عليكم


 


29   تعليق بواسطة   نبيل ضو     في   الثلاثاء 20 مايو 2008
[21385]


أود أن أشكرك شكرا خاصا على مقالتك بِشأن الزمن الذي نشعر به حين موتنا إلى يوم البعث . فقد اعطتني راحة نفسية اتمنى لو أنها تصل لكل الناس ممن يسبب لهم موضوع عذاب القبر هذا من قلق و كآبة .


 


30   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الخميس 29 مايو 2008
[22145]

شكرا لك إبني العزيز Baby B على هذا المقال

شكرا لك إبني العزيز Baby B على هذا المقال الذي يلزم القلوب المقفلة أن تتفتّح وتعمل، فإلى المزيد من التدبر في آيات الله تعالى، وقد فتح لنا الدكتور أحمد قاعة البحث القرآني وقاعة التأصيل القرآني للمزيد من التعلم وطلب العلم. أدعو الله تعالى أن يجعلك من الشباب الأوائل الذين يحملون الأمانة بعدنا لإصلاح المسلمين بأحسن الحديث وأصدق القول، وذلك بمحاولة فهمه بالتدبر والتفقه فيه تحت إشراف أستاذنا الجليل الدكتور أحمد صبحي منصور حفظه الله وأمد في عمره.

تقبل تحياتي.


31   تعليق بواسطة   حسن أحمد     في   الأربعاء 09 يوليو 2008
[24202]

تعليق و ابداء ما فهمت من القرآن

اعزائي الكرام بقراءة الاية الكريمة  :


في قوله تعالى (( حافظوا على الصلوات والصلاة الوسطى وقوموا لله قانتين )) و بقراءة سهلة يحثنا الله على المحافظة على الصلوات جميعها و هذا كلام واضح من قوله تعالى حافظو على الصلوات وقد تم الكلام و هو واضح و كامل  و عندما انتقل الحديث إلى خص الصلاة الوسطى  فهنا تغير الحديث لأمر إلهي أخر و الله أعلم و أنتم إخواني و اخواتي  تعلمون بأن هناك ما بين المغرب و العشاء مثلا منطقة وسطى و بين العشاء و الفجر كذلك و هذا في هذا التوسط يحثنا الله بالمحافظة على أداء الصلاة فيه و يقول المولى عز و جل ((  قال اوسطهم الم اقل لكم لولا تسبحون )) و كذلك يقول الله (( وكذلك جعلناكم امة وسطا لتكونوا شهداء على الناس ويكون الرسول عليكم شهيدا وما جعلنا القبلة التي كنت عليها الا لنعلم من يتبع الرسول ممن ينقلب على عقبيه وان كانت لكبيرة الا على الذين هدى الله وما كان الله ليضيع ايمانكم ان الله بالناس لرؤوف رحيم )) وأرجوى الله أن يزيدنا من فضله علما و نورا


32   تعليق بواسطة   الصنعاني =     في   الأربعاء 09 يوليو 2008
[24205]

الصلاة الوسطى هي ...

هي في اعتقادي الصلاة بين الصلوات المفروضة ،اي انها صلاة تطوعية بين الظهر والعصر مثلا او بين المغرب والعشاء وهكذا.....وانا اتفق مع الاخ حسن احمد في ذلك....هذا والله اعلم


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
بطاقة Baby DEBB
تاريخ الانضمام : 2007-10-03
مقالات منشورة : 8
اجمالي القراءات : 200,915
تعليقات له : 18
تعليقات عليه : 113
بلد الميلاد : Algeria
بلد الاقامة : Algeria