معنى العباده كما شرحها القران

فوزى فراج في الخميس 05 اكتوبر 2006


بسم الله الرحمن الرحيم

اولا احب ان اهنئ صديقى العزيز الدكتور احمد صبحى منصور بهذا الموقع, كما اهنئ الاخوه والابناء الكرام شريف منصور والامير منصور وجميع من ساهم معهم فى انشاء هذا الموقع, واتوجه لهم بخالص الشكر على مجهودهم الرائع فى اكماله على صورته الحاليه كما ارجو ان يتكرموا ويتفضلوا على هذا العبد الغلبان بتغيير شكل الحروف العربيه (font) الى شكل اخر من الاشكال التقليديه التى تعودت الاكثريه عليها. ولما كنا بصدد توجيه الشكر, فأشكر جميع المساهمين بالمقالات والتعليقات - ولو اننى لم اقراها جميعا حتى الان – فبغيرهم وبغير مساهماتهم لايمكن للموقع ان ينجح ويزدهر او حتى ان يعيش.



هذه اول مساهمه منى ولن تكون الاخيره ان شاء الله, ولما كنا فى موقع يسمى ( اهل القران) فليس هناك خير من مناقشة تدور حول القران لأهل القران وان يشاركنا فيها الجميع خاصة الصديق الدكتور احمد والذى عهدته وعهده الجميع مخلصا ومتخصصا فى كتاب الله فهما وشرحا وتقديرا.

لست اعتبر سؤالى له او لاحد اخر سؤالا عن فتوى فلست محتاجا لفتوى, ولكن السؤال قد يؤدى الى فهم اعمق خاصه لى وربما للبعض الاخر.

منذ ان حضرت الى الولايات المتحده منذ اكثر من 35 عاما , وانا والحمد لله , اقرا القران فى شهر رمضان من الغلاف الى الغلاف, او بمعنى اصح مرة كل عام, ولم اقرا القران مرة واحده طوال حياتى فى مصر ولأكثر من ثلاثين عاما , اللهم الا ما حفظناه فى المدارس وكان مقررا علينا فى ايامنا ان نحفظ البعض منه, وفى كل مرة اقرأه ارى فيه معنى جديدا لم اره من قبل, وظنى اننى لو قرأته مائه مرة اخرى فسوف اكتشف فيه اشياء جديده لم ارها ولم الاحظها من قبل.

لا اريد ان اطيل عليكم, كل ايه من ايات القران لها اهميه خاصه فى مكانها وموقعها من السوره التى جاءت بها, ولكن هناك ايات منه قد يكون لها اهميه او لها وقع اكبر على من يقرأها, فمثلا, ايه 56 من سورة 51 الذاريات, وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون, هذه الايه من وجهة نظرى المتواضعه لها ثقل واهميه ربما اكثر من اى اية اخرى, فهى على قصرها قد نجد فيها الاجابه على كثير من الاسئله التى تصعب الاجابه عليها. والكلمه السحريه التى اود ان اناقشها او بمعنى اصح ان اسمع تفسيرا لها هى كلمة ( يعبدون ) ما هى العباده فى تصوير وشرح القران, ان كان القران يفسر نفسه كما يقول الكثيرون , فما هو تفسير الله عز وجل لهذه الكلمه بالذات, العباده.

كيف فسر القران كلمه العباده, وانا هنا اطلب ممن يود الاجابه ان تكون الاجابه من واقع القران الكريم نفسه وليس من حديث او خلافه, هذه اليه صريحه ومباشره وليس فيها مكان للتأويل او اختلاط المعنى, ان كان الغرض الوحيد كما تقول الايه من خلق الانسان هو العباده, فما هى العباده, الصلاه والزكاه والحج وغيرها كما لاجدال سيقول البعض ؟ ان كان الامر كذلك فأود ان تكون الاجابه بالاشاره الى ماجاء بالقران واين جاء ذلك فى القران.

تحياتى للجميع , وكل عام وانتم بخير
فوزى فراج

اجمالي القراءات 34825

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (3)
1   تعليق بواسطة   جواد مصطفى     في   الخميس 05 اكتوبر 2006
[85]


الأخ فوزي فراج

أفضل شرح وجدته لمعنى العبادة هو في كتاب الدكتور محمد شحرور الثالث ((الإسلام والإيمان)) المنشور على الإنترنت على الرابط أدناه

http://www.shahrour.org/booklist.php?bid=3

إذهب إلى الباب الثاني الفصل الأول ((العباد والعبيد))


2   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الجمعة 06 اكتوبر 2006
[87]

مع جزيل الشكر

الاخ جواد مصطفى,
شكرا جزيلا على اقتراحك, وسوف اقرأ ما تفضلت بالاشاره اليه فى اقرب فرصه, وربما اعلق عليه ان استدعى التعليق.

وكل عام وانتم بخير


أخى احمد , طلباتك اوامر, ولكن الا تعلم اننى مثل الكونت دراكيولا, الذى لاتظهر صورته فى المرآه او على اى من افلام التصوير!!!, عموما سوف ابحث عن صوره مناسبه, علشان متزعلش.

3   تعليق بواسطة   طه الملاح     في   الجمعة 22 يونيو 2007
[8547]


الجواب بدون الحاجة للتعمق والتأكد: اتبع اوامر الله في كتاب الله تجدالصراط المستقيم و العبادة و كل شيئ في كتاب خالق السموات و الأرض .

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-08-18
مقالات منشورة : 149
اجمالي القراءات : 2,911,376
تعليقات له : 1,713
تعليقات عليه : 3,274
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State