فى ميدان الانحلال الخلقى .. ليس الشيخ الشعراوى وحده .. ولكن ..!

آحمد صبحي منصور في الأحد 17 نوفمبر 2019


فى ميدان الانحلال الخلقى .. ليس الشيخ الشعراوى وحده .. ولكن ..!

مقدمة :

مع خصومتى المعلنة للشيخ محمد متولى الشعراوى  ــ فى ثمانينيات وتسعينيات القرن الماضى  ــ ظللت أعانى صدمة مروعة كلما جاءتنى الأنباء عن شذوذه وإنحلاله الخلقى ،لذلك أجد عذرا للمصدومين من دراويشه وأتباعه وأنصاره ، وهم لا يزالون بالملايين . ونقول :  فى ميدان الانحلال الخلقى .. ليس الشيخ الشعراوى وحده .. ولكن ..!

أولا :

شياطين الإنس أحقر البشر هم ( رجال الدين الأرضى ) واليهم ينتمى الشيخ الشعراوى

1 ـ الكذب على الناس رذيلة ، ولكن أرذل الناس هم الذين يكذبون على الله جل وعلا ويقدمون أنفسهم على أنهم المتحدثون بإسمه الناطقون بشرعه . ومع أن الناس لا يثقون بمن يكذب عليهم فإن نفس الناس يؤمنون برجال الكهنوت الذين يفترون على الله جل وعلا كذبا ، ويعتبرونهم واسطة تقربهم الى الله جل وعلا زلفى ـ على أقل تقدير ، وفى الأغلب الشائع أنهم يكتفون بتأليه هذا الكهنوت وتقديسه بديلا عن رب العزة جل وعلا . وفى حالة الشعراوى فما يقوله هو الحق مهما تلاعب بالقرآن الكريم ومهما قال من كُفريات الأحاديث والأقاويل . وكم رددنا عليه بالقرآن فلم نجد إلا آذانا صمّاء .

2 ـ هذا لا يخص الشعراوى وحده ، ولا يخص الكهنوت السنى وحده ، بل يشمل الكهنوت الشيعى والكهنوت الصوفى والكهنوت الأرثوذكسى والكاثوليكى والبروتستانتى والبوذى ..الخ ..كل الأديان الأرضية لها كهنوت رسمى أو شعبى . والشعراوى كان كهنوتا شعبيا يسعى على قدمين ، وهو ينتمى الى ما نسميه بالتصوف السنى ، أى الايمان بالأولياء وتقديس القبور مع الايمان بالشريعة الفقهية السنية . وذلك التصوف السنى هو الدين الأرضى الأكثر إنتشارا بين ( المحمديين ).

3 ـ ليس كل رجال الأديان الأرضية واقعين فى الانحلال الخلقى . ولكنهم جميعا يبيعون للناس أوهاما ويكتنزون المال السُّحت ، يشترون بآيات الله جل وعلا ثمنا قليلا ، ويتظاهرون بالتقوى والورع ــ فى الأغلب ، ومنهم من يفخر بإنحلاله الخلقى،ومنهم من يدافع عنه كما كان الشعراوى يردد فى تسجيلاته أنه ( يحب الحلويين ) وتلك المقالة الكافرة الفاجرة ( إن الله جميل يحب الجمال ).

ثانيا :

بعض رجال الكهنوت الذين إشتهروا بالانحلال الخلقى فى العصور الوسطى

1 ـ البابا اسكندر السادس الكاثولوكى ، والذى تولى البابوية فى روما من 1492  إلى وفاته 1503 . مع شهرته المدوية بالانحلال الخلقى والفساد فهو الذى أمر بإحراق الراهب الدومانيكى المصلح سافونا رولا بتهمة الهرطقة ، وذلك عام 1498 ، وبعد إحراقه فى ساحة ديلا ينيوريتا فى فلورنسا مع بعض أتباعه نثروا رماد جثثهم فى نهر ارنو .  

2 ـ الراهب الروسى السيبيرى راسبوتين الذى سيطر على آخر قياصرة أسرة رومانوف ، وإشتهر بفحولته الجنسية وكثرة عشيقاته وفضائحه ، وقد أُغتيل عام 1916 .

3 ـ الفقيه الحنبلى محمد بن أبى داود الظاهرى زعيم الفقهاء الحنابلة ، وقد مات عام 297 فى الثانية والاربعين من عمره ، ولكنه تزعم ثورة الحنابلة ضد الإمام الطبرى، وإستمرت محنة الطبرى مُحاصرا فى بيته الذى هدمه الحنابلة فوق رأسه عام 310 هجرية . محمد بن أبى داود الظاهرى كان مشهورا بعشق شاب إسمه محمد بن جامع . وكانت علاقتهما علنية تتخللها أشعار ذائعة الصيت وقتها .

4 ـ الشيخ خضر بن أبي بكر المهراني العدوي. ت 672 هجرية . كان صاحب تأثير هائل على السلطان الظاهر بيبرس البندقدارى ، إشتهر بأنه ( شيخ الظاهر بيبرس ) فقد كان السلطان يعتقد فى ولايته ( أى إنه ولى الله ).! ،   وبنى السلطان له زوايا ، فقام الشيخ خضر بتحويل هذه الزايا الى أوكار للجرائم ، يقول النويرى أن ( الفقراء ) أى الصوفية من أتباع  الشيخ خضر كانوا : ( يحملون له أرباب الجرائم من اللصوص وغيرهم ويتعاطون الفسق .!) أى حوَ ل زاويته لوكر  للجرائم والزنا . وذكر النويرى أن الشيخ خضر كان يتباهى بفجوره علنا ، يقول النويرى ــ ونحن نعتذر مقدما عن النقل ــ ( وكان يكتب إلى صاحب حماة وغيرها من الأمراء : " خضر(نيّاك) الحمارة ". وكتب بذلك إلى قاضى القضاة تاج الدين ابن بنت الأعز ورقة ، فأغضى عنها ، ثم أخرى كذلك . فلما وصلت له الورقة الثالثة أحضر رسوله ، وقال : " قل له والله لئن وصل إلى ورقة بعد هذه فيها مثل هذا أحضرته لمجلس الحكم وقابلته بما يستحقه بمقتضى ماكتب بخطه" ، فامتنع بعد ذلك من مكاتبته . ) أى هدده بأن يحاكمه باللشذوذ الجنسى مع الحمير طبقا لما يقول عن نفسه ، فخاف خضر ، وسكت عن ارسال رسائله الى قاضى القضاة .! .  وكان هذا الشيخ  متعصبا ضد المسيحيين فهدم كثيراً من الكنائس فى الشام ومصر، ومن الكنائس التى هدمها بمصر كنيسة الروم بالإسكندرية التى يشاع أن فيها رأس النبى يحيى عليه السلام (يوحنا)، وقد تحولت على يد الشيخ خضر العدوى إلى مسجد وسماه (المدرسة الخضراء) وأنفق فى تعمير هذه المدرسة الأموال الكثيرة من بيت المال، وذبح بيده قسيسا فى كنيسة لكى يستولى عليها .

ثالثا :

بعض رجال الكهنوت الذين إشتهروا بالانحلال الخلقى فى عصرنا  

1 ـ "عبد الحكيم عابدين"، أمين عام جماعة الإخوان و صهر حسن البنا ، إشتهرت فضيحته فى أربعينيات القرن الماضى ، حيث إستغل نظام التزاور الذى اخترعته الجماعة فى دخول بيوت أعضاء الإخوان والزنا بزوجاتهم . إنفجرت الفضيحة عام 1945 فطلب أعضاء كبار من الإخوان بتشكيل لجنة لمحاكمة صهر حسن البنا، ومع استمرار الضغوط ، اضطر حسن البنا للاستجابة لمطالبهم وقرر حينها تشكيل لجنة ضمت عدد كبير من القيادات البارزة بالجماعة وهم صديقه أحمد السكري، وصالح عشماوي، وحسين بدر، ومحمود لبيب، وحسين عبد الرازق، وإبراهيم حسن، وأمين اسماعيل. قررت اللجنة إدانة عبد الحكيم عابدين وأوصت بمعاقبته ، فتدخل حسن البنا وقرر تشكيل لجنة أخرى قررت براءة المتهم ، فانفصل عن الإخوان كثيرون منهم أحمد السكرى .

جدير بالذكر أن حفيد عبد الحكيم عابدين وهو ( طارق رمضان ) وقد وُوجه بتهم إغتصاب دخل بسببها السجن .

2 ـ  إشتهار الكنيسة الكاثولوكية بالفضائح الجنسية . منها :

2 / 1 : اتهام مئات الرهبان الكاثوليك في ولاية بنسلفانيا الأمريكية بالتحرش الجنسي بنحو ألف طفل. وتستر كبار الرهبان فى الولاية والفاتيكان، على الجُناة .

2 / 2 :  وأعلن البابا فرانسيس، العام الماضي، عن متابعة الفاتيكان نحو ألفي قضية تحرش جنسي بالأطفال، موجهة ضد رهبان، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن هذه القضايا تسير بشكل بطيء.

2 / 3 : وهناك اتهامات بحق 4 آلاف راهب في الولايات المتحدة. وقبيل شهر فقط من فضيحة بنسلفانيا، كان البابا فرانسيس قد قبل استقالة الكادرينال ثيودور ماك كاريك، البالغ من العمر 88 عاما، لتورطه في قضايا تحرش جنسي بالأطفال، على مدى سنوات طويلة. وفي عام 2002، دوّت فضيحة تحرش كبرى في مدينة بوسطن، حين تم الإعلان عن قيام الراهب السابق جون غيوغهان بإرتكاب جريمة التحرش الجنسي بحق أكثر من 130 طفلا . وأنتجت هوليود فيلما عن الموضوع بعنوان ( نقطة ضوء ) .

2 / 4 : ومنشور الكثير عن الكنيسة الكاثولوكية فى ايرلنده وألمانيا   وهولندة وفرنسا وتشيلى  واستراليا .

3 ـ الشىء الإيجابى فى الموضوع هو حرية النشر وفضح المجرمين ، سواء فى موضوع عبد الحكيم عابدين فى مصر الليبرالية أو حفيده طارق رمضان السويسرى ، أو فى حالة الكنيسة الكاثولوكية التى تلاحقها الفضائح وتضطر لمعاقبة المجرمين .  إختلف هذا عن مصر تحت حكم العسكر .

رابعا : الكهنوت الدينى والعسكر فى مصر

1 ـ لو عاش طارق رمضان فى مصر لأسرع جهاز الأمن بتسجيل جرائمه الجنسية وهدده بها ليضطره الى أن يعمل معهم . وفى منطقة الدقى بالقاهرة حيث يعيش علية القوم فى التسعينيات إشتهر ( ع . ع ) من خارج الشيوخ كان يخطب فى مسجد ، وتكاثر أتباعه إذ كان يعدهم بالجنة والشفاعات ، وكان لا بد من السيطرة عليه أمنيا . إستدعاه ضابط أمن الدولة وأعطاه أوامر فرفض ، فأطلعه الضابط على تسجيل لهذا الخطيب المشهور وهو يزنى بواحدة من محارمه . بعدها أقلع هذا الخطيب عن الخطابة وآوى الى الركن البعيد الهادىء . !

2 ـ بعد فظائع الكهنوت المتحالف مع المستبد فى أوربا دخلت أوربا فى إصلاح وثورات دينية ، وانتهى الأمر بعزل الكنيسة عن السياسة وحصرها فى العمل الخيرى ، ومنع خلط السياسة بالدين ، وإرتفعت الدعوات الى شنق أخر مستبد بأمعاء آخر قسيس ، وبأن الدين ( الأرضى ) هو ( أفيون الشعوب ).

3 ـ  تحرّر الغرب من تعاطى هذا الأفيون الدينى ولكن لا يزال المحمديون يدمنونه ، لا يزالون أسرى للكهنوت بكل أنواعه ( الكنسى بكل تنوعاته والشيعى بكل طوائفه والسنى والصوفى ). وبسبب سيطرة الكهنوت فقد تشجع بعض المؤمنين به ليتخذوا منه وسيلة للوصول الى الحكم ، وبعضهم وصل به الى الحكم كما فى إيران . وقابلهم المستبد بتقوية الكهنوت التابع له ، فالإستبداد يركب الكهنوت والكهنوت يركب الناس ، وطالما يخضع الناس للكهنوت المتحكم فيهم فهم بالتالى عبيد للسلطان المستبد . وحتى لا يتحرّر الكهنوت من سيطرة المستبد فلا بد لأجهزة الأمن التابعة للمستبد من تسجيل مخازى رجال الكهنوت ليكونوا تحت السيطرة . وهذا ما فعلوه بالشيخ الشعراوى وغيره .

4 ـ وبينما يحرص المستبد على تشويه المعارضة التى تحترف الكهنوت فإنه يدافع عن الكهنوت التابع له ، ويمنع إنتقاد رجاله أو نقاشهم مهما قالوا ومهما أجرموا . المستبد يحافظ على الهالة المصنوعة حولهم ، لذا فإن إنتقاد الشعراوى أو شيخ الأزهر يعتبر إزدراءا للدين ، وهو نفس الإتهام تقريبا لمن يتجاسر على إنتقاد الكهنوت المسيحى من خارج الدين المسيحى .

5 ـ والدليل هو ما حدث فى مصر يوم الأحد الموافق 17 يونيو 2001 فيما يعرف بقضية الراهب المشلوح. والتى تورطت فيها جريدة الفضائح ( النبأ ) ، وقد إرتفع توزيعها الى أرقام غير مسبوقة بسبب تخصصها فى صناعة أخبار الفضائح . إختلف الأمر عندما نشرت فضيحة موثقة بالصورة عن راهب مسيحى تخصص فى الزنا بزبائنه من المسيحيات وتصويرهن وإبتزازهن . عندها إشتعلت مظاهرات الأقباط هادرة غاضبة ساخطة ، ليس ضد الراهب الزانى ولكن ضد جريدة ( النبأ ) التى نشرت ( النبأ )  فى الصفحة الأولى من العدد رقم 663  للموضوع تحت عناوين مثيرة ، عن تحويل دير المحرق بأسيوط الى بيت دعارة ، ولقطات صريحة من أول فيلم جنسى صوره الكاهن لابتزاز ضحاياه ، وأن ضحاياه بلغن 5 ألاف سيدة ، وأنه إعتاد مسح عورته فى ستر الهيكل المقدس بعد قضاء شهوته. وبمجرد صدور العدد تلاحقت بيانات الاستنكار من نقابة الصحفيين والمجلس الملى العام للأقباط ، ومن شيخ الأزهر ،وجرى إعتبار الأمر مهددا للوحدة الوطنية بين الأقباط و ( المسلمين ) . فى هذا الجوّ المشحون خرج الأقباط فى مظاهرات ، وهم الذين لا يتظاهرون مهما تعرضوا للإضطهاد . ولكن التظاهر هنا لديهم هو ( جهاد دينى ) لعدم المساس بالكهنوت مهما فعل رجاله . وفى هذا يتفق معهم النظام العسكرى الحامى الأمين للكهنوت المركوب بكل أنواعه . تدخل حسنى مبارك بنفسه . وانتهى الأمر بإحالة صاحب جريدة ( النبأ ) الى المحكمة ثم الى السجن .

أخيرا  

1 ـ لا يمكن إصلاح مصر ( أو غيرها ) إلا بتهميش الكهنوت الدينى بكل أنواعه وخضوعهم للنقد والإصلاح بالتنوير. من أسف أن أكثر من عرفتهم من الأقباط ( المستنيرين ) العلمانيين كانت لمعة الاستنارة تنطفىء فى وجوههم إذا تكلمت معه فى التحرر من سلطان الكنيسة . أذكر بكل الخير صديقا لى ، كاتبا صحفيا علمانيا قبطيا له رأى متحرر علم به البابا شنودة ، فأصدر البابا شنودة أمرا الى زوجة الصحفى بألّا تنام معه . الى هذه الدرجة تبلغ سيطرة الكهنوت المسيحى على أقباط مصر . ليس للأزهر مثل هذه السلطة .

2 ـ أبو الطمحان القينى كان شاعرا فاتكا أدرك الاسلام ، وإشتهر بالفسق والفجور . قيل له : ( ما أيسر   ذنوبك؟ قال: ليلة الدير. قيل له: وما ليلة الدير؟ قال: نزلت بدير تملكه راهبة فأكلت عندها طفيشلاً بلحم خنزير، وشربت من خمرها، وزنيت بها، وسرقت كساءها ، ثم انصرفت عنها ) . إستضافته راهبة فى الدير فأكل عندها لحم خنزير وشرب خمرا وزنى بها ثم سرق ثيابها وهرب . هو فاسق نذل ، ولكن مع كل ذنوبه ــ التى يعترف بها ــ فإن أصبع قدمه اليسرى أشرف ملايين المرات من أصحاب الكهنوت الذين يحملون زورا وبهتانا ألقابا مثل ( صاحل الفضيلة ) و ( شيخ الإسلام ) و ( الإمام الأكبر ) و ( آية الله ) و (روح الله ) وأبونا و ( البابا ) .  

اجمالي القراءات 1556

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4159
اجمالي القراءات : 37,121,547
تعليقات له : 4,471
تعليقات عليه : 13,184
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي