أديان كثيرة أم دين واحدا :
أن الدين عند الله هو الإسلام

محمود حامد المري في الجمعة 09 فبراير 2018


  في المدرسة  كان يدق جرس الحصة قبل الأخيرة وتكون حصة الدين  يقوم  المدرس بفصل التلاميذ إلي مسلمين ومسحيين  فكل منا لديه كتاب دين مختلف عن الأخر

 كمسلمين لدينا نبي حمل إلينا رسالة السماء رسالته ذات مصدرين قرأن وسنة .

 لدينا صحابة وتابعين ماتوا منذ مدة طويلة لكنهم يعيشون معنا كل أمور حياتنا بكل تفاصيلها

 من أول ما تفتح عيونك علي الدنيا إلي أن تودع عيونك الحياة لابد أن تكن لهم كل التقديس  وأن تعرف أنهم لم يخطئوا أبدا وأنهم كان مثال للدين يمشي علي الأرض رضي الله عنهم وسيدخلهم دار الجنة الخالدة وأن كل الرضي لنا أن نكون قريب منهم أو في خدمتهم يوم الحشر،  وأن هناك عشرة منهم بشروا بالجنة من رسول الله

وإذا سولت لك نفسك أيها الحقير مثلي  وخالفتهم في صغير قبل كبير قد تتحول حياتك إلي جحيم وقد تزور قبرك قبل موعده، قد تنشب المشاجرات بين الأحبة والصحاب وبين الآباء والأبناء والأزواج والزوجات أذا خالف احد هذا التقديس إذا سولت لك نفسك تدارس سيرهم وتاريخهم، وينقص دينك وتكون عقيدتك قد لوثت وقد تكفر أذا ذكرت قلت شيئا سئيا تكون قرأته في كتب السابقين عنهم

 مذاهب كبيرة أربعة أحناف ومالكية وشافعية وحنابلة عند أهل السنة والجماعة

 فرقة الشيعة وفرقة السنة وفرق أخري كثيرة تعتقد أنها الأولي من السماء بالرعاية وكل فرقة تكسرت إلي فرق وجماعات حتي أصبحت تلك الفرق فوق   الحصر والعد.

 تشتعل الحروب داخل الدولة الواحدة, قد تسيل الدماء وتفجر السيارات وتهدم المنازل وتحرق الأسواق والمتاجر إذا ما حدث تطاول احد الفريقين علي مقابر وتاريخ وشيوخ وملالي الأخر,

 حدث هذا في الماضي وعصور السيف والنبال فهل تغير الحال قليلا أو كثيرا في عصر العلم وكل متغيراته هل أثر ذلك التغيير في ترقية سلوك البشر من ناحية تعاملهم مع المفاهيم الدينية

 نلقي نظرة علي حالنا اليوم  نجد أنه يعيش بيننا كمسلمين في مصر ودول  إسلامية نجد رجال ونساء يسمونهم  شيوخ وشيخات علماء وعالمات تراهم صبحا ومساء في الشارع تسمعهم في المسجد والمذياع والفضائيات يعلون بأصواتهم يسمعهم الجميع والتبجيل والاحترام  عهد ووعد لأنهم علماء  ولحومهم مسمومة

نشاهد قنواتهم نبعث الرسائل والاتصالات إليهم نسألهم في كل أمور وأدق تفاصيل حياتهم .

مفتي ودار إفتاء جامعة دينية تعج بآلاف الطلبة  والطالبات ألاف المراجع ومن الكتب أمهات , مجمع للبحوث الإسلامية ومجمع للعلوم الإسلامية ومعاهد للقراءات معاهد أزهرية بالآلاف , الإمام الأكبر , مساجد كثيرة , وزارة للأوقاف  وكل تلك التكايا التي تدر أموالا ومغانم لكي يزدهر الدين ، وهل هناك أعز من الدين .للمقال بقية

اجمالي القراءات 1753

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2008-09-21
مقالات منشورة : 33
اجمالي القراءات : 183,589
تعليقات له : 76
تعليقات عليه : 61
بلد الميلاد : Suadi
بلد الاقامة : Lebenon