كاريكاتور

زكريا المغربى في الثلاثاء 24 اكتوبر 2017


 

كاريكاتور1

سمكة بينهما وهما بجانب البحر ، كيف تؤكل السمكة شرعا ، هل مطبوخة أم مقلية أم مشوية ، بدآ الشخصان يبحثان عن الأدلة الشرعية بعد أن أوقدا النار ، أخذ كل واحد منهما ، يحرك أصبعه على شاشة هاتفه بحثا في كوكل ،تبت عن فلان أنه...اخبرنا علان أنه....في نظر مجلان أنه...اتفق القوم على...منهم من أجاز بشرط أو بدون شرط ، و بعد صراع متناقض حول أقوال الغائبين غير الشاهدين و الله أعلم بحقيقتهم ، اقنتع أحدهم بطبخ السمك و آخر بقلي السمك ، لكن النار قد خبت ، ولم يبقى أمامهما الا أن أكلا السمك نيا .

كاريكاتور2

اجتمع شيوخ الدين يتحدثون عن المهدي المنتظر ، عند ظهوره ستصلح أحوال الناس و له القدرة على القضاء على المنكر و الأمر بالمعروف ، ثم ختم الشيوخ اجتماعهم داعين الله بالتعجيل بظهوره. فعلا ظهر السيد المهدي و ها هو يتقدم نحوهم ،نظروا إليه و قالوا ،انه هو ،له نفس العلامات انه هو و لا شك في ذلك، قال لهم شكرا لكم أيها الشيوخ على مجهوداتكم، و ألان استريحوا ، و اهتموا فقط بأنفسكم و أهاليكم . نظر الشيوخ بعضهم إلى بعض و هم يتقاولون كيف! كيف! و نحن نحب البقبقة و الثرثرة و العلو و السيطرة و الأموال المقنطرة، أنترك المنابر إنها لمسخرة. ثم التفتوا إليه جميعا ،و بصوت واحد صاحوا ،أنت الكذاب ،أنت المسيخ الدجال.

 

كاريكاتور3

في حوار مع أحد المسئولين من دول الشرق الأوسط ، قال الصحفي أنتم من أغنى دول العالم، ولكن لم تقدموا أي شيء لهذا العالم ، مؤخرا كوريا طورت علومها واستطاعت إن تصنع قنبلة نووية قامت بتجربتها في منطقة نائية  ، وجارتكم إيران استطاعت أن تنجز فلم لمحمد عليه السلام ، وأنتم ماذا قدمتكم للعالم.قال المسئول أظن أنك لا تتابع مــا يحدث في العالم الآن ، فنحن لدينا علوم ، متجذرة فينا ، لا يتوفر عليها أحد في هذا العالم ، استطعنا بفضل هذه العلوم أن ننتج أكبر و أصعب قنبلة نووية ، اسمها داعش ، و الآن نقوم بتجربتها أمام أنظار العالم ، في سوريا العراق و ليبيا . أما في ما يخص الدراما ، إن كانت إيران أنتجت فلم لرسول الله عليه السلام ، فنحن الآن نشرف على نهاية أكبر مسلسل تاريخي حول الفتوحات العربية  سميناه داعش في خدمة الخلافة، واخترنا سوريا-وليود والعراق-وليود بدل هوليود مواقع للتمثيل حتى يكون الإنتاج بأقل كلفة بحيث الخسارات لا تعنينا و نعفى من تأدية الأجور لأغلب الممثلين ، فتلكم هي الجودة الجودة ، نحن لا نهتم إلا بالفكرة و جزء من الإنتاج ، و تركنا مهمة الإخراج كله للصحافة و الهواتف الجوالة و الانترنيت ، المهم عندها هو الإبداع الإبداع   الترفيه الترفيه .

قال الصحافي ، مثلت أمريكا عدة أفلام ، تبين فيها الجرائم و الانتهاكات التي قال بها الأوربيون المسيحيون في حق الهنود الحمر ، مما جعل الكنيسة تعتذر عما صدر من رجالها و برأت دينها من هذه المظالم ، بعد أن شاهد الناس بعض حلقات من مسلسلكم الفتوحات العربية ،هل أنتم مستعدون لتبرئة الإسلام من الانتهاكات و المظالم  التي قام بها العرب ، تش تش تش انقطع الاتصال .

اجمالي القراءات 5404

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2017-02-26
مقالات منشورة : 7
اجمالي القراءات : 41,879
تعليقات له : 53
تعليقات عليه : 3
بلد الميلاد : Morocco
بلد الاقامة : Morocco