من هو المخلوق الذي لم يمت منذ أن خلق؟

ابراهيم دادي في الإثنين 21 اغسطس 2017


عزمت بسم الله،

كنت أستمع لتلاوة القرءان فتوقف سمعي في الآية  14 و 15 من سورة الأعراف حيث جاء فيها: وَلَقَدْ خَلَقْنَاكُمْ ثُمَّ صَوَّرْنَاكُمْ ثُمَّ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ لَمْ يَكُنْ مِنْ السَّاجِدِينَ(11)قَالَ مَا مَنَعَكَ أَلَّا تَسْجُدَ إِذْ أَمَرْتُكَ قَالَ أَنَا خَيْرٌ مِنْهُ خَلَقْتَنِي مِنْ نَارٍ وَخَلَقْتَهُ مِنْ طِينٍ(12)قَالَ فَاهْبِطْ مِنْهَا فَمَا يَكُونُ لَكَ أَنْ تَتَكَبَّرَ فِيهَا فَاخْرُجْ إِنَّكَ مِنْ الصَّاغِرِينَ(13)قَالَ أَنظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ(14)قَالَ إِنَّكَ مِنْ الْمُنظَرِينَ(15)قَالَ فَبِمَا أَغْوَيْتَنِي لَأَقْعُدَنَّ لَهُمْ صِرَاطَكَ الْمُسْتَقِيمَ(16).الأعراف.

أوقفت الترتيل، لأن فكري توقف عند طلب إبليس واستجابة الله تعالى له: (قَالَ أَنظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ ) (قَالَ إِنَّكَ مِنْ الْمُنظَرِينَ). ثم بدأت أجمع الآيات التي دار الحوار فيها بين الله تعالى وإبليس ( قبل أن يصبح رجيم).

 

الأسئلة التي دارت في خاطري هي:

ـ نستنتج من هذه الآيات أن إبليس حي لم يمت بعد، فهو من المنظرين إلى يوم الوقت المعلوم، فهو إذن المخلوق الوحيد الذي عمر أكثر من جميع خلق الله تعالى ولا يزال.

ـ إن الله تعالى أمر الملائكة أن يسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس لم يكن من الساجدين، فإذا سلمنا بأن إبليس لم يكن من الملائكة كما هو معلوم في التراث،  فلماذا يحاسبه الله تعالى عن عدم السجود لآدم لأن الأمر كان للملائكة؟؟؟

ـ إذا كان اعتراف إبليس أنه خلق من نار وآدم ( الإنسي) من تراب، فمن أية مادة خلقت منها الملائكة؟؟؟

ـ إذا كان الله تعالى خلق الجن والإنس ليعبدوه فما دور الملائكة في العبادة؟؟؟

ـ وإذا تدبرنا نفس الآية نجد أن الله تعالى قال لإبليس  (  مَا مَنَعَكَ أَلَّا تَسْجُدَ إِذْ أَمَرْتُكَ)  لم يرد في القرءان الأمر بالسجود لإبليس وحده، والأمر بالسجود في كل الآيات كان للملائكة فقط، فهل إبليس من الملائكة؟؟؟   

 

لنر آيات أخرى لعلنا نستنتج شيئا منها:

 

وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِإِنِّي خَالِقٌ بَشَرًا مِنْ صَلْصَالٍ مِنْ حَمَإٍ مَسْنُونٍ(28)فَإِذَا سَوَّيْتُهُ وَنَفَخْتُ فِيهِ مِنْ رُوحِي فَقَعُوا لَهُ سَاجِدِينَ(29)فَسَجَدَ الْمَلَائِكَةُ كُلُّهُمْ أَجْمَعُونَ(30)إِلَّا إِبْلِيسَ أَبَى أَنْ يَكُونَ مَعَ السَّاجِدِينَ(31)قَالَ يَاإِبْلِيسُ مَا لَكَ أَلَّا تَكُونَ مَعَ السَّاجِدِينَ(32)قَالَ لَمْ أَكُنْ لِأَسْجُدَ لِبَشَرٍ خَلَقْتَهُ مِنْ صَلْصَالٍ مِنْ حَمَإٍ مَسْنُونٍ(33) قَالَ فَاخْرُجْ مِنْهَا فَإِنَّكَ رَجِيمٌ(34)وَإِنَّ عَلَيْكَ اللَّعْنَةَ إِلَى يَوْمِ الدِّينِ(35)قَالَ رَبِّ فَأَنْظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ(36)قَالَ فَإِنَّكَ مِنْ الْمُنْظَرِينَ(37)إِلَى يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ(38)قَالَ رَبِّ بِمَا أَغْوَيْتَنِي لَأُزَيِّنَنَّ لَهُمْ فِي الْأَرْضِ وَلَأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ(39)إِلَّا عِبَادَكَ مِنْهُمْ الْمُخْلَصِينَ(40).الحجر.

 

قَالَ يَاإِبْلِيسُ مَا مَنَعَكَ أَنْ تَسْجُدَ لِمَا خَلَقْتُ بِيَدَيَّ أَاسْتَكْبَرْتَ أَمْ كُنتَ مِنْ الْعَالِينَ(75)قَالَ أَنَا خَيْرٌ مِنْهُ خَلَقْتَنِي مِنْ نَارٍ وَخَلَقْتَهُ مِنْ طِينٍ(76)قَالَ فَاخْرُجْ مِنْهَا فَإِنَّكَ رَجِيمٌ(77)وَإِنَّ عَلَيْكَ لَعْنَتِي إِلَى يَوْمِ الدِّينِ(78)قَالَ رَبِّ فَأَنظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ(79)قَالَ فَإِنَّكَ مِنْ الْمُنظَرِينَ(80)إِلَى يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ(81)قَالَ فَبِعِزَّتِكَ لَأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ(82)إِلَّا عِبَادَكَ مِنْهُمْ الْمُخْلَصِينَ(83).ص.

 

نلاحظ أن إبليس طلب من الله نفس الطلب في الآية 14 الأعراف، 36 الحجر و79 ص.  أن ينظره إلى يوم البعث، أي يوم الدين.

ويجيء الجواب من رب العالمين: فَإِنَّكَ مِنْ الْمُنْظَرِينَ* إِلَى يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ ) 15 الأعراف،38 الحجر، 81 ص. أي إلى يوم البعث.

 

ومما يدل على وجوده معنا قوله تعالى منذرا عباده:

يَابَنِي آدَمَ لَا يَفْتِنَنَّكُمْ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُمْ مِنْ الْجَنَّةِ يَنزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْآتِهِمَا إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لَا تَرَوْنَهُمْ إِنَّا جَعَلْنَا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاءَ لِلَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ(27).الأعراف. وهذا من الأدلة التي تثبت وجوده حيا إلى يوم البعث.

وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنْ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلًا(50).الكهف.

والسلام على من اتبع هدى الله تعالى فلا يضل ولا يشقى.

اجمالي القراءات 4325

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (10)
1   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الإثنين 21 اغسطس 2017
[86922]

لم أفكر في هذا الأمر ،أشكرك أستاذ إبراهيم


شكرا للأستاذ إبراهيم على هذا الموضوع ، فعلا الايات  واضحات في طلب إبليس وتلبية طلبه من قبل رب العزة في  الانتظار ليوم البعث .. ريما كان السر في أن بقاءه وذريته مستمر إلى يوم البعث هو أن الزمن حسابه مختلف لديه هو وقبيله.. فهو ينتمي لعالم آخر وهذا يبدو لنا من أنه يرانا هو وقبيله كما صرح بذلك رب العزة من حيث لا نراهم فقال تعالى محذرا وموضحا الفرق بين عالم الجن والبشر :( إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لَا تَرَوْنَهُمْ ) 



شكرا لكم ودمتم بكل الخير 



2   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الإثنين 21 اغسطس 2017
[86925]

جزيل الشكر للأستاذة لطفية سعيد على التعليق السريع.


جزيل الشكر للأستاذة لطفية سعيد على التعليق السريع.



نعم في نظري فإن إبليس ينتمي إلى عالم آخر، إلى عالم الملائكة الشهداء الذين يكتبون أعمالنا كلها فلا يغادرون صغيرة ولا كبيرة، أَمْ يَحْسَبُونَ أَنَّا لَا نَسْمَعُ سِرَّهُمْ وَنَجْوَاهُمْ بَلَى وَرُسُلُنَا لَدَيْهِمْ يَكْتُبُونَ(80).الزخرف.



وَوُضِعَ الْكِتَابُ فَتَرَى الْمُجْرِمِينَ مُشْفِقِينَ مِمَّا فِيهِ وَيَقُولُونَ يَاوَيْلَتَنَا مَالِ هَذَا الْكِتَابِ لَا يُغَادِرُ صَغِيرَةً وَلَا كَبِيرَةً إِلَّا أَحْصَاهَا وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِرًا وَلَا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَدًا(49).الكهف.



شكرا مرة أخرى على المشاركة.



3   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الإثنين 21 اغسطس 2017
[86927]

موضوع جديد .


اكرمك الله استاذ إبراهيم دادى ... موضوع المقالة موضوع جديد ومُهم كموضوع أكاديمى فى فهم موضوع من موضوعات القرآن العظيم ... ولتسمح لى بمُداخلة مُختصرة وأقول فيها .



1- القرآن الكريم لم يتحدث عن موت (إبليس ) فى الحياة الدنيا صحيح ، ولم يتحدث عن العُمر الإفتراضى له . ولكن من خلال فهمنا لآيات القرآن الكريم عن (إبليس ) نجده يتحدث عنه بصيغة الجمع احيانا (الشياطين ) (شياطين ) ، ويتحدث عنه ايضا بصيغة  ( ذريته ) . وبما أنه تحدث عنه فى بداية حديثه عنه حين امره ربه بالسجود لآدم بصيغة المُفرد ( إبليس ) .فنفهم من كل هذا انه تناسل سواء بالتزاوج ، او بالإستساخ -الله أعلم -حتى صارمن شيطان إلى  (شياطين ) وصارت لهم (ذرية )  وهكذا وهكذا مثلما يحدث مع  البشر .فهو بذلك يكون قد هلك ومات وذريته هى المستمرة حتى قيام الساعة .-- والله اعلم



2-  اما عن سؤاله وطلبه من ربه  ( قَالَ رَبِّ فَأَنْظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ  ))



فكان جواب ربه سبحانه وتعالى



((  قَالَ فَإِنَّكَ مِنْ الْمُنْظَرِينَ(37)إِلَى يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ))....



لأنه ربما كان ينتظر ويتوقع أن يكون هلاكه فناءه وموته حتمى ولحظى وفورا  بعد عصيانه لأمر ربه فطلب من ربه بأن يُبقيه حيا (سواء هو أو ذريته ) حتى يوم القيامة لينتقم من آدم وذريته .



ثم  اصبح وجوده هو وذريته ،او ذريته  فتنة وإبتلاء للثقلين ( الإنس والجن ) معا .



4   تعليق بواسطة   فتحى احمد ماضى     في   الثلاثاء 22 اغسطس 2017
[86929]

اميل لراي الدكتور عثمان


انا شخصيا اميل الى راي الدكتور عثمان في تحليلة وقد كنت بصدد التعليق بهذا المعنى الذي علق به الدكتور عثمان فليس من المعقول ان يكون الشيطان هو نفسه ووحده الذي عصى ربه ورفض السجود هو نفسه الباقى ربما الاف او مئات الاف السنين وملاحظة اخرى كيف يمكن لمخلوق واحد متابعة ومراقبة واغواء مليارات البشر او المخلوقات ونشر كل هذه الفتن الامر يتطلب جيش كبير من الشياطين لاتمام هذه المهمة .. والله اعلم 



5   تعليق بواسطة   يحي فوزي نشاشبي     في   الثلاثاء 22 اغسطس 2017
[86930]

يا أستاذ إبراهيم دادي ، أهلا بك وبمواضيعك ....


 



كالعادة ، هو بحث  يمتاز بالتساؤلات  الجريئة  المستفزة، واراه  مقالا  ثريا  بشتى  المواضيع  التي  تبقى  جديرة  بالتحديق  مباشرة  والتأمل، ومن  بينها :



*  الإنسان  ذلك  المخلوق،  الذي  دخل أو أدخل في مغامرة  لا مثيل لها، من حيث الخطورة، لاسيما وهي مغامرة  مصيرية ، وهنا  تحضرني  الآية :



( إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَن يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الْإِنسَانُ ۖ إِنَّهُ كَانَ ظَلُومًا جَهُولًا (72).  سورة  الأحزاب .



ومن بينها  كذلك  ذلك  الحديث  الصحيح  الذي  يستحيل  أن  يرتاب  فيه  أحد  وهو : ( قُلْ مَا يَعْبَأُ بِكُمْ رَبِّي لَوْلَا دُعَاؤُكُمْ ۖ فَقَدْ كَذَّبْتُمْ فَسَوْفَ يَكُونُ لِزَامًا (77) سورة  الفرقان .



 وأخيرا : (﴿ لَا يُسْأَلُ عَمَّا يَفْعَلُ وَهُمْ يُسْأَلُونَ [الأنبياء : 23].



وباختصار شديد،، فالظاهر أن من بين المواضيع التي لا  يختلف  فيها  اثنان:  هو  الإعتقاد  بأن  إبليس  جاد  في  رهانه  وفي  نشاطه  إلى  أقصى  درجة، وهلا  حاولنا  نحن  رفع  الرهان بدورنا  بتقليده  من  حيث  الجدية  والإخلاص  في  العمل  والحذر  منه ؟



 



ولك  الشكر. 



6   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الثلاثاء 22 اغسطس 2017
[86938]

شكرا لكم أخي الحبيب الدكتور عثمان على المشاركة،


شكرا لكم أخي الحبيب الدكتور عثمان على المشاركة، وأقول ردا على وجهة نظركم التي ذكرتم فيها:  وبما أنه تحدث عنه فى بداية حديثه عنه حين امره ربه بالسجود لآدم بصيغة المُفرد ( إبليس ) .فنفهم من كل هذا انه تناسل سواء بالتزاوج ، او بالإستساخ -الله أعلم -حتى صارمن شيطان إلى  (شياطين ) وصارت لهم (ذرية )  وهكذا وهكذا مثلما يحدث مع  البشر .فهو بذلك يكون قد هلك ومات وذريته هى المستمرة حتى قيام الساعة.اهـ



 



في نظري هذا ليس دليلا على أن إبليس قد مات، لأن أدلة وجوده حيا إلى يوم الوقت المعلوم أقوى، ألم يستجيب الله تعالى طلبه حين سأله أن ينظره إلى يوم يبعثون؟ (قَالَ رَبِّ فَأَنْظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ). فجاء الرد من الخالق سبحانه بالموافقة: (قَالَ فَإِنَّكَ مِنْ الْمُنْظَرِينَ*إِلَى يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ).



وكما أعتقد أن الله تعالى لا يُخلف وعده أبدا. وَعْدَ اللَّهِ لَا يُخْلِفُ اللَّهُ وَعْدَهُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ(6).الروم. هذا أولا.



 



وثانيا: لقد حذرنا الله تعالى من الشيطان وذريته: أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلًا(50). الكهف. لاحظ أخي الدكتور كلمة (أَفَتَتَّخِذُونَهُ) مفرد وذريته بالجمع. نعم له نسل كنسل البشر ويحصل لنسله ما يحصل لنسل آدم عليه وعلى جميع الأنبياء السلام في نظري، أما إبليس فهو القائد الأعلى للشياطين...  



 



ثالثا: تحذير الله تعالى لعباده حيث قال: يَابَنِي آدَمَ لَا يَفْتِنَنَّكُمْ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُمْ مِنْ الْجَنَّةِ يَنزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْآتِهِمَا إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لَا تَرَوْنَهُمْ إِنَّا جَعَلْنَا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاءَ لِلَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ(27).الأعراف.



لاحظ أخي الدكتور (  إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لَا تَرَوْنَهُمْ). هذا في نظري دليل قوي على وجوده حيا إلى يوم الوقت المعلوم. وليس كما يقال عن آخر الأنبياء أنه حي في قبره يرُد السلام على من يسلم عليه...



وأخيرا قال رسول الله عن الروح عن ربه:قَالَ أَرَأَيْتَكَ هَذَا الَّذِي كَرَّمْتَ عَلَيَّ لَئِنْ أَخَّرْتَنِي إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ لَأَحْتَنِكَنَّ ذُرِّيَّتَهُ إِلَّا قَلِيلًا(62). الإسراء.



شكرا مرة أخرى على المشاركة.



7   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الثلاثاء 22 اغسطس 2017
[86939]

شكرا للأستاذ فتحى احمد ماضى، على المشاركة،


شكرا للأستاذ فتحى احمد ماضى، على المشاركة،



أتعجب من تعجبكم إذ قلتم: فليس من المعقول ان يكون الشيطان هو نفسه ووحده الذي عصى ربه ورفض السجود هو نفسه الباقى ربما الاف او مئات الاف السنين. أهـ



 



أليس الله تعالى على كل شيء فدير؟؟؟ وهذا الجواب يصح لسؤالكم الثاني أيضا حيث فلتم: كيف يمكن لمخلوق واحد متابعة ومراقبة واغواء مليارات البشر او المخلوقات ونشر كل هذه الفتن الامر يتطلب جيش كبير من الشياطين لاتمام هذه المهمة.أهـ



 



ألم يقل الله تعالى محذرا عباده من الشيطان وذريته؟ فقال: وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنْ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلًا(50). الكهف.



شكرا مرة أخرى على المشاركة.


8   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الثلاثاء 22 اغسطس 2017
[86940]

شكرا لك أستاذي يحي فوزي على المشاركة،


شكرا لك أستاذي يحي فوزي على المشاركة،



 إن إرادة الله تعالى اقتضت أن ينظُر إبليس حيا إلى يوم يبعثون وإلى اليوم الوقت المعلوم، وهذا لحكمة لا يعلمها إلا هو سبحانه. لأنه سبحانه لو شاء لأتى كل نفس هداها بدأ بإبليس وآدم. وَلَوْ شِئْنَا لَآتَيْنَا كُلَّ نَفْسٍ هُدَاهَا وَلَكِنْ حَقَّ الْقَوْلُ مِنِّي لَأَمْلَأَنَّ جَهَنَّمَ مِنْ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ(13).السجدة.



حتى لا يكون للإنس والجن حجة عند الله تعالى فقد أرسل الرسل مبشرين ومنذرين، فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر. وَمَا نُرْسِلُ الْمُرْسَلِينَ إِلَّا مُبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ وَيُجَادِلُ الَّذِينَ كَفَرُوا بِالْبَاطِلِ لِيُدْحِضُوا بِهِ الْحَقَّ وَاتَّخَذُوا آيَاتِي وَمَا أُنْذِرُوا هُزُوًا(56).الكهف.



 



في نظري إن إبليس قد توعد أن يتخذ من ذرية آدم نصيبا يضلهم ويمنيهم.إِنْ يَدْعُونَ مِنْ دُونِهِ إِلَّا إِنَاثًا وَإِنْ يَدْعُونَ إِلَّا شَيْطَانًا مَرِيدًا(117)لَعَنَهُ اللَّهُ وَقَالَ لَأَتَّخِذَنَّ مِنْ عِبَادِكَ نَصِيبًا مَفْرُوضًا(118)وَلَأُضِلَّنَّهُمْ وَلَأُمَنِّيَنَّهُمْ وَلَآمُرَنَّهُمْ فَلَيُبَتِّكُنَّ آذَانَ الْأَنْعَامِ وَلَآمُرَنَّهُمْ فَلَيُغَيِّرُنَّ خَلْقَ اللَّهِ وَمَنْ يَتَّخِذْ الشَّيْطَانَوَلِيًّا مِنْ دُونِ اللَّهِ فَقَدْ خَسِرَ خُسْرَانًا مُبِينًا(119)يَعِدُهُمْ وَيُمَنِّيهِمْ وَمَا يَعِدُهُمْ الشَّيْطَانُ إِلَّا غُرُورًا(120)أُوْلَئِكَ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَلَا يَجِدُونَ عَنْهَا مَحِيصًا(121).النساء.



نلاحظ أن إبليس قال: (لَأَتَّخِذَنَّ مِنْ عِبَادِكَ نَصِيبًا مَفْرُوضًا). أي من الجن والإنس. لأن الله تعالى يقول: قَالَ فَبِعِزَّتِكَ لَأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ(82)إِلَّا عِبَادَكَ مِنْهُمْ الْمُخْلَصِينَ(83)قَالَ فَالْحَقُّ وَالْحَقَّ أَقُولُ(84)لَأَمْلَأَنَّ جَهَنَّمَ مِنْكَ وَمِمَّنْ تَبِعَكَ مِنْهُمْ أَجْمَعِينَ(85).ص.



شكرا مرة أخرى على المشاركة.



9   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الثلاثاء 22 اغسطس 2017
[86943]

شكرا لك استاذ إبراهيم دادى


اشكرك استاذ إبراهيم -- على ردك الجميل ،وإستكمالا للحوار فقط ... انا لم أجزم بأنه (إبليس الأب ) قد مات .ولكن قلت  ربما ..والله أعلم وسنعلم هذا يوم الدين .



= اخى الكريم بوجه عام وليس فى حوارنا حول (إبليس اللعين تحديدا))  بالتأكيد فأنت تتفق معى حول أن  القرآن الكريم فى خطابه كثيرا ما يُخاطب الحاضر بصيغة الغائب ،والعكس ، ويُخاطب الجمع بصيغة المفرد والعكس ..... ومن هُنا فحديثه عن ابدية (إبليس ) حتى يوم الدين ، يُشبه حديثه عن خطابه لآدم مع أن الموضوع موجه لذريته من بعده ..... وكخطابه لنا عن حوارات مُستقبلية عن  اهل الجنة والنار ، وكأنه خطاب  للحاضر المُتلقى حين نزول القرآن .....



المهم من وجهة نظرى وكما قلت . انه موضوع  اكاديمى جديد اكرمك الله أن فتحت باب الإجتهاد فيه ....وانا لا أُجزم بموت (إبليس الأب ) ولا بأبديته حتى يوم الدين .. فلربما هذا أو ذاك ،والله اعلم .وسنعرف الحقيقة فيه يوم الدين ...



شكرا لك مرة أخرى .. وتحياتى .



10   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الأربعاء 23 اغسطس 2017
[86950]

شكرا لك أخي الحبيب الدكتور عثمان على استكمال الحوار.


فما هي إلا وجهة نظري، وفهمي البسيط استنادا إلى بعض الآيات، بأن الله تعالى قد استجاب لطلب إبليس أن ينظره إلى يوم يبعثون وإلى يوم الوقت المعلوم، ليقضي الله أمرا كان مفعولا. ومن بين الآيات قوله تعالى:



وَلَقَدْ صَدَّقَ عَلَيْهِمْ إِبْلِيسُ ظَنَّهُ فَاتَّبَعُوهُ إِلَّا فَرِيقًا مِنْ الْمُؤْمِنِينَ(20)وَمَا كَانَ لَهُ عَلَيْهِمْ مِنْ سُلْطَانٍ إِلَّا لِنَعْلَمَ مَنْ يُؤْمِنُ بِالْآخِرَةِ مِمَّنْ هُوَ مِنْهَا فِي شَكٍّ وَرَبُّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ حَفِيظٌ(21).سباء.



 



وَإِمَّا يَنزَغَنَّكَ مِنْ الشَّيْطَانِ نَزْغٌفَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ(200).الأعراف. و فصلت 36.



 



فَإِذَا قَرَأْتَ الْقُرْآنَ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ مِنْ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ(98).النحل.



 



فَلَوْلَا إِذْ جَاءَهُمْ بَأْسُنَا تَضَرَّعُوا وَلَكِنْ قَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَزَيَّنَ لَهُمْ الشَّيْطَانُ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ(43).الأنعام.



 



وَإِذْ زَيَّنَ لَهُمْ الشَّيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ وَقَالَ لَا غَالِبَ لَكُمْ الْيَوْمَ مِنْ النَّاسِ وَإِنِّي جَارٌ لَكُمْ فَلَمَّا تَرَاءَتْ الْفِئَتَانِ نَكَصَ عَلَى عَقِبَيْهِ وَقَالَ إِنِّي بَرِيءٌ مِنْكُمْ إِنِّي أَرَى مَا لَا تَرَوْنَ إِنِّي أَخَافُ اللَّهَ وَاللَّهُ شَدِيدُ الْعِقَابِ(48).الأنفال.



 



تَاللَّهِ لَقَدْ أَرْسَلْنَا إِلَى أُمَمٍ مِنْ قَبْلِكَ فَزَيَّنَ لَهُمْ الشَّيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ فَهُوَ وَلِيُّهُمْ الْيَوْمَ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ(63).النحل.



 



وَجَدْتُهَا وَقَوْمَهَا يَسْجُدُونَ لِلشَّمْسِ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَزَيَّنَ لَهُمْ الشَّيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ فَصَدَّهُمْ عَنْ السَّبِيلِ فَهُمْ لَا يَهْتَدُونَ(24).النمل.



 



وَعَادًا وَثَمُودَ وَقَدْ تَبَيَّنَ لَكُمْ مِنْ مَسَاكِنِهِمْ وَزَيَّنَ لَهُمْ الشَّيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ فَصَدَّهُمْ عَنْ السَّبِيلِ وَكَانُوا مُسْتَبْصِرِينَ(38).العنكبوت.



شكرا أخي العزيز الدكتور عثمان لأنك شجعتني على المزيد من البحث. تقبل تحياتي واحترامي.



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-11
مقالات منشورة : 376
اجمالي القراءات : 6,462,010
تعليقات له : 1,876
تعليقات عليه : 2,705
بلد الميلاد : ALGERIA
بلد الاقامة : ALGERIA