الرد الجميل .

عبدالفتاح عساكر في السبت 28 ابريل 2007


الرد الجميل...!
على أقوال بابا الفاتيكان البابا بينديكت السادس عشر...؟
فى خطابه الذى قاله فى ألمانيا...وكانت به بعض عباراته بدت مسيئة لمشاعر المسلمين!.
العزيز الغالى بابا روما:
تحية طيبة مُباركة من عند الله الذى نعبده جميعا...وبعد:
أدب الحوار مع أهل الكتاب له قاعدة أساسية مُلزمة لكل مُسلم مُحب
لله ولرسله مُتبع وليس مُبتدع وإليك النص القرآ ني الكريم فى الآية رقم : (46و (47) من سورة العنكبوت):
وَلا تُجَادِلُوا أَهْلَ الْكِتَابِ إِلا بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِلا الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنْهُمْ وَقُولُوا آمَنَّا بِالَّذِي أُنزِلَ إِلَيْنَا وَأُنزِلَ إِلَيْكُمْ وَإِلَهُنَا وَإِلَهُكُمْ وَاحِدٌ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ* وَكَذَلِكَ أَنزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ فَالَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يُؤْمِنُونَ بِهِ وَمِنْ هَؤُلاء مَن يُؤْمِنُ بِهِ وَمَا يَجْحَدُ بِآيَاتِنَا إِلا الْكَافِرُونَ*


وإليك بعض الأقوال والأفعال التي تؤكد أن الإسلام دين السلام بين البشر :
عندما زار عمر بن الخطاب الشام ودخل بيت المقدس واستقبله أهلها فرحين وكان ذلك في المحرم سنة 17هجرية = يناير 637م .
***وكتب عمر بن الخطاب :
(( بسم الله الرحمن الرحيم ...هذا ما أعطى أمير المؤمنين أهل الياء [ القدس ] الأمان ، أعطاهم أمانا لأنفسهم ولأموالهم ولكنائسهم وصلبانهم ، سقيمها وبربئها وسائر ملتها ، أنه لا تُسكن كنائسهم ولا تُهدم ولا ينقص منها ولا من حيزها ،
ولا من صليبهم ولا من شيء من أموالهم، ولا يكرهون علي دينهم ..)).[ أنظر كتاب المسيحية والإسلام في مصر :أ.د/حسين كفافي صـ 135 ] .
***عمرو بن العاص : ((وقد ساعد عمرو بن العاص المصريين في بناء الكنائس وترميمها التي تهدمت إبان حكم الرومان [البيزنطيين )) . أنظر كتاب تاريخ الكنيسة القبطية للقس منسي يوحنا . مكتبة المحبة . صـ 290 وما بعدها .و أنظر كتاب المسيحية والإسلام في مصر :أ.د / حسين كفافي صـ 220 ] .
*** وجاء في كتاب المواعظ والاعتبار للمقريزي أغسطس 602ميلادية : (( ...فلما قدم عمرو الإسكندرية أكرمه الشماس الإكرام كله ...وأهداه ثوب ديباج ، وجلس عمرو والشماس مع الناس ... )) .*[عمرو جاء محررا لمصر من الرومان وليس كما يدعى البعض أنه جاء غازيا أو فاتحا !]
*** ويقول القس منسي يوحنا في كتابه تاريخ الكنيسة القبطية صـ 306: (( ولما دخل عمرو مصر محررا لها من الرومان واستولى علي بلبيس وجد بها [ أرمانوسة ] بنت المقوقس فلم يمسها بأذى ، ولم يتعرض لها بشر ، بل أرسلها إلي أبيها في مدينة منف مكرمة الجانب ، معززة الخاطر ، فعد المقوقس هذه الفعلة جميلا ومكرمة من عمرو وحسبها حسنة له .!!!. )) .*
وبالفعل عاد البطريرك بنيامين ومن معه ، بعد ثلاثة عشر عاما من الهروب والتخفي من ظلم الرومان والتي لاقى فيها الهوان . واستقبله عمرو بن العاص بالترحاب وتعانقا في ود وحب ، وزرفت الدموع !!!.*[ انظر صـ 307 من كتاب تاريخ الكنيسة القبطية تأليف القس منسي يوحنا .؟] .
*** بابا الفاتيكان...
نذكركم : بالموعظة ألكبري علي الجبل للسيد المسيح r الواردة فى الإنجيل:
[ أن تعبد الرب إلهك الواحد ... وأن تُحب قريبك كحبك لنفسك ] والقريب في لغة الإنجيل هو الجار !!.*] ونحن وأنتم جيران ...؟!.
*** بابا الفاتيكان...
الإسلام دين السلام والحرية والمحبة والرحمة والمودة والبر للبشرية كلها والله يقول :
]لَا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُم مِّن دِيَارِكُمْ أَن تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ . [ 8الممتحنة .
*** تصور يا بابا الفاتيكان...أن من أخلاق الإسلام في حالة القتال يأمرنا ربنا فيقول :
] وَإِنْ أَحَدٌ مِّنَ الْمُشْرِكِينَ استجارك فَأَجِرْهُ حَتَّى يَسْمَعَ كَلاَمَ اللّهِ ثُمَّ أَبْلِغْهُ مَأْمَنَهُ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لاَّ يَعْلَمُونَ [ 6 التوبة .
*** وليس للمسلم خيارًا فيما كان فيه أمرًا من الله ورسوله r ويُؤكد القرآن لكريم علي ذلك :
] وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلَا مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْرًا أَن يَكُونَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ وَمَن يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَالًا مُّبِينًا [ 36 الأحزاب .
*** هل تعلم يا بابا الفاتيكان... أن الله يأمرنا أن نقول لكم من موقف الحب وليس من موقف العداء ؟ .:
]قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْاْ إِلَى كَلَمَةٍ سَوَاء بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ أَلاَّ نَعْبُدَ إِلاَّ اللّهَ وَلاَ نُشْرِكَ بِهِ شَيْئًا وَلاَ يَتَّخِذَ بَعْضُنَا بَعْضاً أَرْبَابًا مِّن دُونِ اللّهِ فَإِن تَوَلَّوْاْ فَقُولُواْ اشْهَدُواْ بِأَنَّا مُسْلِمُونَ [64 آل عمران .
] وَمِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مَنْ إِن تَأْمَنْهُ بِقِنطَارٍ يُؤَدِّهِ إِلَيْكَ وَمِنْهُم مَّنْ إِن تَأْمَنْهُ بِدِينَارٍ لاَّ يُؤَدِّهِ إِلَيْكَ إِلاَّ مَا دُمْتَ عَلَيْهِ قَآئِمًا ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُواْ لَيْسَ عَلَيْنَا فِي الأُمِّيِّينَ سَبِيلٌ وَيَقُولُونَ عَلَى اللّهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ [75 آل عمران .
*** هل تعلم يا بابا الفاتيكان... أن القرآن الكريم يقول عنكم هذا القول الطيب الآتي ذكره:
] لَيْسُواْ سَوَاء مِّنْ أَهْلِ الْكِتَابِ أُمَّةٌ قَآئِمَةٌ يَتْلُونَ آيَاتِ اللّهِ آنَاء اللَّيْلِ وَهُمْ يَسْجُدُونَ *يُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَأُوْلَـئِكَ مِنَ الصَّالِحِين* وَمَا يَفْعَلُواْ مِنْ خَيْرٍ فَلَن يُكْفَرُوْهُ وَاللّهُ عَلِيمٌ بِالْمُتَّقِينَ [113 - 115 آل عمران .
] وَإِنَّ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَمَن يُؤْمِنُ بِاللّهِ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْكُمْ وَمَآ أُنزِلَ إِلَيْهِمْ خَاشِعِينَ لِلّهِ لاَ يَشْتَرُونَ بِآيَاتِ اللّهِ ثَمَنًا قَلِيلاً أُوْلَـئِكَ لَهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ إِنَّ اللّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ [ 199 آل عمران .
*** هل تعلم يا بابا الفاتيكان... أن الله أحل طعامكم لنا ، وأحل طعامنا لكم .
 الْيَوْمَ أُحِلَّ لَكُمُ الطَّيِّبَاتُ وَطَعَامُ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ حِلٌّ لَّكُمْ وَطَعَامُكُمْ حِلُّ لَّهُمْ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الْمُؤْمِنَاتِ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ مِن قَبْلِكُمْ إِذَآ آتَيْتُمُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ مُحْصِنِينَ غَيْرَ مُسَافِحِينَ وَلاَ مُتَّخِذِي أَخْدَانٍ وَمَن يَكْفُرْ بِالإِيمَانِ فَقَدْ حَبِطَ عَمَلُهُ وَهُوَ فِي الآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ [
*** هل تعلم يا بابا الفاتيكان... أن الله يقول :
]يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ كَثِيرًا مِّمَّا كُنتُمْ تُخْفُونَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَعْفُو عَن كَثِيرٍ قَدْ جَاءكُم مِّنَ اللّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُّبِينٌ [15 المائدة .
]يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ عَلَى فَتْرَةٍ مِّنَ الرُّسُلِ أَن تَقُولُواْ مَا جَاءنَا مِن بَشِيرٍ وَلاَ نَذِيرٍ فَقَدْ جَاءكُم بَشِيرٌ وَنَذِيرٌ وَاللّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِير[ٌ 19 المائدة .
] قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لَسْتُمْ عَلَى شَيْءٍ حَتَّىَ تُقِيمُواْ التَّوْرَاةَ وَالإِنجِيلَ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُمْ وَلَيَزِيدَنَّ كَثِيرًا مِّنْهُم مَّا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ طُغْيَانًا وَكُفْرًا فَلاَ تَأْسَ عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ[ 68 المائدة .
*** هل تعلم يا بابا الفاتيكان... أن الله يقول :
]إِنَّ الَّذِينَ آمَنُواْ وَالَّذِينَ هَادُواْ وَالنَّصَارَى وَالصَّابِئِينَ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحاً فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ [ 62 البقرة .
]إِنَّ الَّذِينَ آمَنُواْ وَالَّذِينَ هَادُواْ وَالصَّابِؤُونَ وَالنَّصَارَى مَنْ آمَنَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وعَمِلَ صَالِحًا فَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ [69 المائدة .
] إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالصَّابِئِينَ وَالنَّصَارَى وَالْمَجُوسَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا إِنَّ اللَّهَ يَفْصِلُ بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ [*17الحج *
*** وما رأيكم يا بابا الفاتيكان...
في قول الحق :
]فإِن كُنتَ فِي شَكٍّ مِّمَّا أَنزَلْنَا إِلَيْكَ فَاسْأَلِ الَّذِينَ يَقْرَؤُونَ الْكِتَابَ مِن قَبْلِكَ لَقَدْ جَاءكَ الْحَقُّ مِن رَّبِّكَ فَلاَ تَكُونَنَّ مِنَ الْمُمْتَرِينَ [*94يونس *
وهل يوجد أعظم من قول الحق :
] وَالَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَفْرَحُونَ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْكَ وَمِنَ الأَحْزَابِ مَن يُنكِرُ بَعْضَهُ قُلْ إِنَّمَا أُمِرْتُ أَنْ أَعْبُدَ اللّهَ وَلا أُشْرِكَ بِهِ إِلَيْهِ أَدْعُو وَإِلَيْهِ مَآبِ[ 36 الرعد .
]وَكَذَلِكَ أَنزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ فَالَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يُؤْمِنُونَ بِهِ وَمِنْ هَؤُلَاء مَن يُؤْمِنُ بِهِ وَمَا يَجْحَدُ بِآيَاتِنَا إِلَّا الْكَافِرُونَ [ 47العنكبوت *
وأمام هذا البيان القرآني ودائماً وبغير انقطاع لا نملك إلا أن نقول : صدق الله العظيم !!!.
بابا الفاتيكان بروما:
أرجوك أن تعلم :
وأن تقرأ : أقوال بعض العظماء من رجال الغرب عن رسول الله  وعن الإسلام:
===============
إقرأ ماقاله : الفيلسوف الإنكليزى (توماس كارليل):
فى كتابه (الأبطال) محمد بعد الله مباشرة:
(لقد أصبح من أكبر العار على أى فرد متمدن من أبناء هذا العصر أن يصغى إلى من يظن أن دين الإسلام كذباً...؟!.) هـ.
====================
بابا الفاتيكان بروما:
أرجوك أن تعلم :
وأن تقرأ ماقاله : (كارل ماركس) (1818- 1883):
(هذا النبى افتتح برسالته عصرا للعلم- النور والمعرفة- حرى أن تدون أعماله وأفعاله بطريقة علمية خاصة، وبما أن هذه التعاليم التى قام بها هى وحى من علو، فقد كان عليه أن يمحو متراكما من التبديل والتحوير فى الرسالات السابقة وما أدخله عليها الجهـلاء من سخافات لا يعول عليها عاقل) أهـ.
==================
بابا الفاتيكان بروما:
أرجوك أن تعلم :
وأن تقرأ ماقاله : (لامارتن) شاعر فرنسا (1790-1869)
(.. لم يظهر قط رجل كمحمد عقد نية حول غاية فوق قدرة البشر، وهى هدم الخرافات القائمة بين الخلق والخالق، ورد الإنسان إلى الرب) أهـ.
نلاحظ هنا أن هذا الكلام يناقض ما قاله الطبرانى المتوفى 310هـ والواقدى أيضا، عن زلة الشيطان لرسول الله  ومدحه آلهة قريش.ا.هـ .
=====================
بابا الفاتيكان بروما:
أرجوك أن تعلم :
وأن تقرأ ماقاله : (ول ديورانت):
(وإذا حكمنا على العظمة بما كان للعظيم من أثر فى الناس. قلنا إن محمد أعظم عظماء التاريخ، لقد أخذ على نفسه أن يرفع المستوى الروحى والأخلاقى لشعبه) أهـ.
===========================
بابا الفاتيكان بروما:
أرجوك أن تعلم :
وأن تقرأ ماقاله : عالم الاجتماع (غوستاف لوبون) (1841- 1931م):
(إننى أدعو إلى دين عربى قويم أوحاه الله إلى نبيه محمدا فكان أمينا على بث دعوته بين قبائل رحل) أهـ.
=============================
بابا الفاتيكان بروما:
أرجوك أن تعلم :
وأن تقرأ ماقاله : (فولتير فرانسوا) (1694- 1778م):
(إن فى نفس محمد قوة عجيبة تحمل المرء على التفكير) أهـ.
وذكر فولتير وقوف محمد  وحده يدعو إلى الله، وذكر عظمة أخلاقه .
فولتير يذكر عظمة أخلاق الرسول  فى الوقت الذى تقول بعض كتب التراث ما يسئ إليه!! ونقول إنه صحيح؟؟!!.
=========================
بابا الفاتيكان بروما:
أرجوك أن تعلم :
وأن تقرأ ماقاله : (برناردشو) (1856- 1950) فى كتابه :
(زنجية تضحك):
(قطع محمد بعد المسيح بستمائة عام خطوة إلى الأمام ضخمة بل هائلة بقضائه على الوثنية الصماء العمياء، ونقل الدنيا آنذاك إلى وحدانية متنورة، والإسلام هو الدين الوحيد الذى يملك الاستعداد للتلازم ولمواجهة الحالات المتنوعة والصور الحياتية المتغيرة، ومواكبة العصور المختلفة، وإنني أتنبأ أن دين محمد سيعم أوربا غدا) أهـ.
================
بابا الفاتيكان بروما:
أرجوك أن تعلم : أن جميع السلبيات التى تأخذونها على الإسلام ليست من الإسلام...؟!.

يارب ...
ارزقنا جميعا الحب لنصنع السلام على الأرض...!
القاهرة فى 30/9/2006م=7رمضان 1427هـ
عبد الفتاح عساكر.

اجمالي القراءات 14578

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (11)
1   تعليق بواسطة   عبداللطيف سعيد     في   السبت 28 ابريل 2007
[6204]

القرآن والموعظة الحسنة

أخواني في أهل القرآن ،إلى كل محب للقرآن الكريم ، يا من يجمعهم حب القرآن ، إن مقال الأستاذ عبدالفتاح عساكر ، يعتبر في حد ذاته أرضية صالحة للتحاور مع العالم في أهم قضية وهي المعتقد، أرجو أن يقرأ جميع الأخوة هذا المقال ، وأن نتعلم من شيخنا الأستاذ عبدالفتاح عساكر كيف أنه واجه هجوما شرسا، من بابا الفاتيكان ، وكيف أنه أرسل له رسالة محبة من داخل القرآن الكريم، وبذلك نعطي للعالم القدوة في التحاور مع المختلف معنا في الرأي ..
إن عظمة القرآن تنبع من كونه يخاطب كل البشر من زاوية أن الله هو رب البشر وأن الله سبحانه وتعالى ليس متحيزا لأحد من خلقه، وأن كل من يزعم أن له جاه عند الله ، فهو بذلك قد أخطأفي فهم القضية من أساسها ، لأن المقياس الوحيد هو " إن أكرمكم عند الله اتقاكم"..
والتقوى لا يعلمها إلا الله سبحانه وتعالى علام الغيوب..
إن التناحر والمشاكسة بين المختلفين وأصطياد الأخطاء والهنات لأتباع الدين السماوي الواحد ( الأسلام والمسيحية واليهودية ) لن يأتي بنتائج اللهم إلا الصد عن سبيل الله وأن نبغيها عوجا ، وطالما هي عوجاء فلابد أن تحدث حروب وكوارث ..
الحل في كل هذا هو القرآن والقرآن فقط .. والأحتكام إليه كما فعل أستاذنا عبدالفتاح عساكر ..

2   تعليق بواسطة   اشرف ابوالشوش     في   السبت 28 ابريل 2007
[6212]

العهدة العمرية والتشويه السلفي المتعمد

قلت فاحسنت يا استاذنا الكبير.
الذي استغربه بشدة هو لماذا يحاول السلفيين تشويه هذه العهدة العمرية الجميلة والتي تنم عن سماحة الاسلام ومحاولة تاليف واحدة فاشية من عندهم؟.
اقتباس:
(***وكتب عمر بن الخطاب :
(( بسم الله الرحمن الرحيم ...هذا ما أعطى أمير المؤمنين أهل الياء [ القدس ] الأمان ، أعطاهم أمانا لأنفسهم ولأموالهم ولكنائسهم وصلبانهم ، سقيمها وبربئها وسائر ملتها ، أنه لا تُسكن كنائسهم ولا تُهدم ولا ينقص منها ولا من حيزها ،
ولا من صليبهم ولا من شيء من أموالهم، ولا يكرهون علي دينهم ..)).[ أنظر كتاب المسيحية والإسلام في مصر :أ.د/حسين كفافي صـ 135 ] .
***عمرو بن العاص : ((وقد ساعد عمرو بن العاص المصريين في بناء الكنائس وترميمها التي تهدمت إبان حكم الرومان [البيزنطيين )) . أنظر كتاب تاريخ الكنيسة القبطية للقس منسي يوحنا . مكتبة المحبة . صـ 290 وما بعدها .و أنظر كتاب المسيحية والإسلام في مصر :أ.د / حسين كفافي صـ 220 ] .
).
لافض فوك وبارك الله في هذا القلم.

3   تعليق بواسطة   عبدالمجيد علي     في   السبت 28 ابريل 2007
[6230]

الكلمة السواء

الكلمة السواء التي تجمع العالم على أختلاف معتقداتهم مذكورة في قوله تعالى "قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْاْ إِلَى كَلَمَةٍ سَوَاء بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ أَلاَّ نَعْبُدَ إِلاَّ اللّهَ وَلاَ نُشْرِكَ بِهِ شَيْئاً وَلاَ يَتَّخِذَ بَعْضُنَا بَعْضاً أَرْبَاباً مِّن دُونِ اللّهِ فَإِن تَوَلَّوْاْ فَقُولُواْ اشْهَدُواْ بِأَنَّا مُسْلِمُونَ }آل عمران64 هذه الآية من الممكن أن تجمع العالم كله ، على المسلمين أن يصدروا هذه الآية للعالم ، أما تصرفاتنا فهي أكبر دعاية ضد الأسلام ...
كل ما نفعله ينبغي أن يكون ابراز ما في القرآن من قيم عليا للعالم لأنه الوحيد الذي من الممكن ان يوحد العالم ضد الحروب ...

4   تعليق بواسطة   ناعسة محمود     في   الأحد 29 ابريل 2007
[6258]

نعم الرد

الأب الفاضل الأستاذ عبد الفتاح عساكر تحية طيبة لك على هذا المقال الرائع ، والذى يعبر عن حقيقة تعاليم الدين الإسلامى السمحة ، فالله تعالى يقول
{وَالَّذِينَ صَبَرُواْ ابْتِغَاء وَجْهِ رَبِّهِمْ وَأَقَامُواْ الصَّلاَةَ وَأَنفَقُواْ مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرّاً وَعَلاَنِيَةً وَيَدْرَؤُونَ بِالْحَسَنَةِ السَّيِّئَةَ أُوْلَئِكَ لَهُمْ عُقْبَى الدَّارِ }الرعد22
ويقول أيضا
{أُوْلَئِكَ يُؤْتَوْنَ أَجْرَهُم مَّرَّتَيْنِ بِمَا صَبَرُوا وَيَدْرَؤُونَ بِالْحَسَنَةِ السَّيِّئَةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ }القصص54
فلقد قمت بالرد على الإساءة التى وجهها بابا الفاتيكان للإسلام ، ولكن رددت السيئة أو القول السيىء له بالحسنة أو القول الحسن لكم ، فهذا هو الإسلام وهذه هى تعاليمه ، ولقد دافعت عن الإسلام بأحسن الكلام كلام الله " القرآن الكريم " فكان دفاع جميل ورد بليغ وبذلك فقد أتبعت أمر الله تعالى حين يقول
{وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ }فصلت34
ونطلب منك نشر هذا الرد فى جميع المواقع، لكى يعلم العالم كله ما هو الإسلام الحق ، وما هى تعاليمه السمحة، فشكر لك على هذا المقال الرائع .

5   تعليق بواسطة   محمد شعلان     في   الأحد 29 ابريل 2007
[6266]

إشكالية ترجمة الرد الجميل

لفت نظري هذا المقال الجميل " الرد الجميل " للمفكر الإسلامي / عبدالفتاح عساكر وأعتقد أنه يخاطب بابا الفاتيكان وكل رجال الدين المسيحي في جميع أرجاء المعمورة "العالم" وعلى هذا فإن الإشكالية التي تواجه الأستاذ عبد الفتاح عساكر هى أن هذا الفكر المعتدل المستنير هو أن مريدي ومعتنقدي هذا الفكر الطيب المستند دائما إلى القرآن عددهم قليل وحين تلجأ للترجمة لكي يصل مدلول هذا المقال إلى البابا ورجال الدين المسيحي الذين لا يعلمون العربية وليس لديهم فكرة مكتملة عن التعاليم الحقيقة للقرآن ، لابد عند الترجمة أن يكون المترجم يحمل نفس المعتقدات ويؤمن بنفس القيم القرآنية وعليه فإنني أنبه على أنه لابد أن الذي يقوم بترجمة هذا المقال رجل يؤمن بكل ما جاء في هذا المقال حتى يتفانى في الترجمة، وفقكم الله وفتح عليكم من فتوحه.

6   تعليق بواسطة   عبدالفتاح عساكر     في   الأحد 29 ابريل 2007
[6280]

ملك للجميع .!

إبنى العزيز الغالى محمد برجيس .
كل ما أكتبه ملك لأهل القرآن .ومن حقهم نشره بكل وسائل النشر بلغتنا ومترجمابكل لغات العالم .
ودائما لك مودتى وتقديرى .

7   تعليق بواسطة   نجلاء محمد     في   الأحد 29 ابريل 2007
[6291]

نتعلم منك دائماً

أستاذنا الفاضل نتعلم من أسلوبك الهاديء والمتزن والذي ينم عن خبرة في مجال الإصلاح الديني ، وكيفية النقد البناء ، نعم الكلمة الطيبة لها تأثير إيجابي وقوي على النفوس لذا شبهها سبحانه وتعالى بالشجرة الطيبة{أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللّهُ مَثَلاً كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاء }إبراهيم24.
نتمني أن تصل هذه المقالة إلى بابا الفاتيكان ليفهم من خلالها حقيقة ما يقوله القرآن الكريم عن أهل الكتاب وعن معاملتهم.

8   تعليق بواسطة   سماح المرشدي     في   الإثنين 30 ابريل 2007
[6323]

ما يثلج صدورنا...؟.

التعقيب الثاني: 30/4/2007م:
ما يثلج صدورنا...؟.
حمدا لله على أن ما زال فى زماننا هذا مايثلج صدورنا بعد أن تشتعل فيها نيران الغضب بسبب هجوم البعض على مقدسات البعض
فمن أولويات التحضر احترام عقيدة الآخر ومقدساته مع ملاحظة أن المُسلم مأمور باحترام معتقدات كل البشر
ومن فضل الله علينا أن مازال هناك من يعرف الحقائق فى جميع الشرائع السماوية فى دين الله ويعلم المنهج الرباني فى مُخاطبة كل من يتجاوز وهى المجادلة بالحكمة والموعظة الحسنة
ولقد قرأت رسالة الأستاذ المفكر الكبيرعبد الفتاح عساكر فى رده المهذب على بابا الفاتيكان وقد سعدت باستشهاده بآيات من القرآن الكريم مضافا إليها آراء كبار مفكرى الغرب العظماء
وبهذه الأدلة القوية وهذا المنهج الإنساني يكون قد عبر عن مشاعره الصادقة والتى هي فيض من نبع القرآن .
وكم نريد مزيدا من الأبحاث التى تد حض كل قول يسئ إلى الإسلام حتى يعود إلى عزه ومجده الذى خبا على يد أتباع دين الرواية
وتحية مودة وتقدير لجميع المسؤلين عن موقع أهل القرآن .
سماح محمد المرشدى.

9   تعليق بواسطة   حامد راضي     في   الثلاثاء 01 مايو 2007
[6371]

الرد الجميل .جميل ورائع

أستاذي عبدالفتاح
لقد كان في المقال الرد الجميل على كل من يتهم الإسلام بدون علم ولا هدي ولا كتاب منير مع كل ذلك
فالرد الجميل جاء بحجج وبراهين تدحض ما+فتراه البعض عن الإسلام ولم يفكروا أن الإسلام العظيم جاء للحياة الدنيا والآخرة جاء لتعريف المسلم وسماحته مع غير المسلم بل ونصرته إذا كان مظلوما حتي الآيات التي ذكرت القتال فهي لرد العدوان فقط{وَقَاتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَكُمْ وَلاَ تَعْتَدُواْ إِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبِّ الْمُعْتَدِينَ }البقرة190 {وَدَّ كَثِيرٌ مِّنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَوْ يَرُدُّونَكُم مِّن بَعْدِ إِيمَانِكُمْ كُفَّاراً حَسَداً مِّنْ عِندِ أَنفُسِهِم مِّن بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمُ الْحَقُّ فَاعْفُواْ وَاصْفَحُواْ حَتَّى يَأْتِيَ اللّهُ بِأَمْرِهِ إِنَّ اللّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ }البقرة109

10   تعليق بواسطة   حامد راضي     في   الثلاثاء 01 مايو 2007
[6372]

الرد الجميل .جميل ورائع

أستاذي عبدالفتاح
لقد كان في المقال الرد الجميل على كل من يتهم الإسلام بدون علم ولا هدي ولا كتاب منير مع كل ذلك
فالرد الجميل جاء بحجج وبراهين تدحض ما+فتراه البعض عن الإسلام ولم يفكروا أن الإسلام العظيم جاء للحياة الدنيا والآخرة جاء لتعريف المسلم وسماحته مع غير المسلم بل ونصرته إذا كان مظلوما حتي الآيات التي ذكرت القتال فهي لرد العدوان فقط{وَقَاتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَكُمْ وَلاَ تَعْتَدُواْ إِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبِّ الْمُعْتَدِينَ }البقرة190 {وَدَّ كَثِيرٌ مِّنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَوْ يَرُدُّونَكُم مِّن بَعْدِ إِيمَانِكُمْ كُفَّاراً حَسَداً مِّنْ عِندِ أَنفُسِهِم مِّن بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمُ الْحَقُّ فَاعْفُواْ وَاصْفَحُواْ حَتَّى يَأْتِيَ اللّهُ بِأَمْرِهِ إِنَّ اللّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ }البقرة109

11   تعليق بواسطة   عبدالفتاح عساكر     في   السبت 19 مايو 2007
[7163]

شكر واجب .

شكر واجب
أهلى وعشيرتى أهل القرآن :
تحية تقدير واحترام لكل من قرأ أبحاثى ولكل من علق عليها .
وحبى كبير لمن يوافقنى الرأي وتقديرى أكبر لمن يختلف معى فى الرأي .
لأن الإختلاف فى الرأي يزيد الود فى أي قضية بين العقلاء .
وأسأل الله أن يعطيكم ما يزيدكم طاعة ويرزقكم راحة البال . ويبارك فى ذريتكم إلى يوم قيام الساعة وأن يجعل ما بقي من عمركم فى عمل يكون لكم عنده يوم القيامة شفاعة يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم آمين ... آمين ...آمين.

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-12-05
مقالات منشورة : 68
اجمالي القراءات : 1,543,734
تعليقات له : 60
تعليقات عليه : 204
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt