الجزء الخامس ( السماوات و الأرض ):
الجزء الخامس ( السماوات و الأرض )

أسامة قفيشة في الجمعة 19 مايو 2017


الجزء الخامس ( السماوات و الأرض )

 الخرق و النفاذ   

يقول سبحانه جل وعلا عن الخرق :

( وَلَا تَمْشِ فِي الْأَرْضِ مَرَحًا إِنَّكَ لَن تَخْرِقَ الْأَرْضَ وَلَن تَبْلُغَ الْجِبَالَ طُولًا ) 37 الإسراء ,

هذا ما قاله لقمان عليه السلام في وعظه لابنه , و هذا رأيه الخاص , فلماذا قال عليه السلام ( لن تخرق الأرض ) و لماذا استخدم هذا المصطلح تحديدا ,

قلنا سابقا بأن المقصد من الجبال في هذه الآية هي جبال السماء ( السحاب ) لا جبال الأرض , فجملة ( لن تبلغ الجبال طولا ) معطوفه على خرق الأرض ,

و خرق الأرض هو اختراق مجالها , أي لن تستطيع خرق الأرض فلن تبلغ عنان السحاب , و هذا مثال يضربه لقمان لابنه في حثه على التواضع و عدم التكبر , عكس ما قاله فرعون لهامان متكبرا و مستعليا (وَقَالَ فِرْعَوْنُ يَا هَامَانُ ابْنِ لِي صَرْحًا لَّعَلِّي أَبْلُغُ الْأَسْبَابَ * أَسْبَابَ السَّمَاوَاتِ فَأَطَّلِعَ إِلَى إِلَهِ مُوسَى وَإِنِّي لَأَظُنُّهُ كَاذِبًا وَكَذَلِكَ زُيِّنَ لِفِرْعَوْنَ سُوءُ عَمَلِهِ وَصُدَّ عَنِ السَّبِيلِ وَمَا كَيْدُ فِرْعَوْنَ إِلاَّ فِي تَبَابٍ 36-37 غافر ,

ففي زمن لقمان عليه السلام كان الوصول لعنان السماء ضرباً من الخيال , فكان الأمر مستحيل التنفيذ في ذاك الزمن ,

لهذا استخدم مصطلح ( لن تخرق الأرض ) , فالخرق هو أمرٌ خارقٌ للعادة المعهودة , أما في زماننا هذا فبلوغ السحاب و ما بعده لم يعد خرقاً , بل بات أمرا معروفا و بديهيا من خلال التحليق و الطيران .

أما قوله عز و جل عن النفاذ :

( يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالْإِنسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَن تَنفُذُوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ فَانفُذُوا لَا تَنفُذُونَ إِلَّا بِسُلْطَانٍ ) 33 الرحمن ,

هنا ذكر جل وعلا لنا فعل القدرة و الاستطاعة ( إن استطعتم ) ثم قال ( فانفذوا ) و النفاذ من التنفيذ , و تنفيذ الأمر مرهونٌ بالقدرة على إتيانه و المقدرة المستطاعة على تحقيقه , و تم حصر الأمر بامتلاك ( السلطان ) ,

هذا حافز و دافع للعلم من أجل التوصل لكيفة النفاذ من أقطار السماوات و الأرض و تنفيذ هذا الأمر , و هذا ما أعتقد به حيث سيتمكن العلم من التوصل للسبيل الذي يمكن الإنسان من التواصل مع الأراضين الست الأخرى و اكتشافها و اكتشاف ما عليها من مخلوقات .

 

سبحانك لا علم لنا إلا ما علمتنا

سبحانك إني كنت من الظالمين 

اجمالي القراءات 2931

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2014-04-09
مقالات منشورة : 93
اجمالي القراءات : 273,652
تعليقات له : 84
تعليقات عليه : 269
بلد الميلاد : فلسطين
بلد الاقامة : فلسطين