تقول كتاب البخاري على الله ورسوله.

ابراهيم دادي في الأحد 09 ابريل 2017


عزمت بسم الله،

 

إن المتصفح لكتاب البخاري، وغيره من كتب الدين الأرضي البشري، يجد فيه أدلة واضحة على تقول البخاري على الله ورسوله، والدس المقصود في كتابه، ونجد فيه اختلافا كثيرا لأن ما بين دفتي البخاري ليس من عند الله، إنما هو قول البشر الحاقدين على آخر رسائل الله للعالمين، ونجد أن الجن قد استمعوا للقرآن العظيم وتعجبوا فأنذروا قومهم به. قال رسول الله عن الروح عن ربه:قُلْ أُوحِيَ إِلَيَّ أَنَّهُ اسْتَمَعَ نَفَرٌ مِنْ الْجِنِّ فَقَالُوا إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآنًا عَجَبًا*يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآمَنَّا بِهِ وَلَنْ نُشْرِكَ بِرَبِّنَا أَحَدًا*وَأَنَّهُ تَعَالَى جَدُّ رَبِّنَا مَا اتَّخَذَ صَاحِبَةً وَلَا وَلَدًا*وَأَنَّهُ كَانَ يَقُولُ سَفِيهُنَا عَلَى اللَّهِ شَطَطًا(4)وَأَنَّا ظَنَنَّا أَنْ لَنْ تَقُولَ الْإِنسُ وَالْجِنُّ عَلَى اللَّهِ كَذِبًا(5).الجن. صدق الله العظيم.

 

والظاهر أن الجن قد اكتفوا بالقرآن ولم تكن لديهم كتبا غيره.

  

لكن المتصفح لكتاب البخاري بقلب مؤمن سليم يجد فيه شططا وكذبا على الله ورسوله.

 

والدليل أننا نجد أن الرسول بَلَّغَ عن الروح عن ربه:فَلَا أُقْسِمُ بِمَا تُبْصِرُونَ*وَمَا لَا تُبْصِرُونَ*إِنَّهُ لَقَوْلُ رَسُولٍ كَرِيمٍ*وَمَا هُوَ بِقَوْلِ شَاعِرٍ قَلِيلًا مَا تُؤْمِنُونَ*وَلَا بِقَوْلِ كَاهِنٍ قَلِيلًا مَا تَذَكَّرُونَ*تَنزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ*وَلَوْ تَقَوَّلَ عَلَيْنَا بَعْضَ الْأَقَاوِيلِ*لَأَخَذْنَا مِنْهُ بِالْيَمِينِ*ثُمَّ لَقَطَعْنَا مِنْهُ الْوَتِينَ*فَمَا مِنْكُمْ مِنْ أَحَدٍ عَنْهُ حَاجِزِينَ*وَإِنَّهُ لَتَذْكِرَةٌ لِلْمُتَّقِينَ*وَإِنَّا لَنَعْلَمُ أَنَّ مِنْكُمْ مُكَذِّبِينَ*وَإِنَّهُ لَحَسْرَةٌ عَلَى الْكَافِرِينَ*وَإِنَّهُ لَحَقُّ الْيَقِينِ*فَسَبِّحْ بِاسْمِ رَبِّكَ الْعَظِيمِ(52). الحاقة. صدق الله العظيم.

 

هل بعد أن يلّغ الرسول هذه الآيات يمكن أن يتقول على ربه فيحل حراما أو يحرم حلالا؟

 

هل يمكن مثلا أن يقول: لا وصية لوارث؟. بينما يقول الله تعالى: كُتِبَ عَلَيْكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمْ الْمَوْتُ إِنْ تَرَكَ خَيْرًا الْوَصِيَّةُ لِلْوَالِدَيْنِ وَالْأَقْرَبِينَ بِالْمَعْرُوفِ حَقًّا عَلَى الْمُتَّقِينَ(180). البقرة.

 

مع الأسف نجد كتاب البخاري قد تقول على الله ورسوله فحرم الوصية للوالدين والأقربين.

 

2596 حدثنا محمد بن يوسف عن ورقاء عن بن أبي نجيح عن عطاء عن بن عباس رضي الله عنهما قال ثم كان المال للولد وكانت الوصية للوالدين فنسخ الله من ذلك ما أحب فجعل للذكر مثل حظ الأنثيين وجعل للأبوين لكل واحد منهما السدس وجعل للمرأة الثمن والربع وللزوج الشطر والربع.

البخاري ج 3 ص 1008. قرص 1300 كتاب.

وقد اعتمد شيوخ الدين الأرضي البشري هذا الحديث، وهجروا أحسن الحديث.

 

هل يمكن أن يباشر الرسول عليه وعلى جميع الأنبياء السلام، نساءه بعد أن حرم الله القرب منهن في المحيض؟

يقول الله تعالى: وَيَسْأَلُونَكَ عَنْ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ وَلَا تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّى يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمْ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ(222). البقرة.

لكن البخاري أورد لنا رواية متهما الرسول أنه عصى أمر ربه فكان يباشرهن فور حيضهن!!!

296 حدثنا إسماعيل بن خليل قال أخبرنا علي بن مسهر قال أخبرنا أبو إسحاق هو الشيباني عن عبد الرحمن بن الأسود عن أبيه عن عائشة قالت ثم كانت إحدانا   إذا كانت حائضا  فأراد رسول الله  صلى الله عليه وسلم  أن يباشرها أمرها أن تتزر في فور حيضتهاثم يباشرهاقالت وأيكم يملك إربه كما كان النبي  صلى الله عليه وسلم  يملك إربه تابعه خالد وجرير عن الشيباني .

البخاري ج  1 ص 115. قرص 1300 كتاب.

 

هل منكم من يصدق أن الرسول محمدا عليه وعلى جميع الأنبياء السلام،الذي اصطفاه ربه ليبلغ آخر رسالة للعالمين وقد وصفه ربه أنه على خلق عظيم، أقول هل منكم من يصدق أنه حاول الانتحار مرات عديدةوكان يصعد الجبل ليتردى منه؟؟؟

مع الأسف نجد أن البخاري أورد في كتابه رواية عن رسول الله أنه قال: 5333 - حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ عَبْدِ الْوَهَّابِ حَدَّثَنَا خَالِدُ بْنُ الْحَارِثِ حَدَّثَنَا شُعْبَةُ عَنْ سُلَيْمَانَ قَالَ سَمِعْتُ ذَكْوَانَ يُحَدِّثُ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ مَنْ تَرَدَّى مِنْ جَبَلٍ فَقَتَلَ نَفْسَهُ فَهُوَ فِي نَارِ جَهَنَّمَ يَتَرَدَّى فِيهِ خَالِدًا مُخَلَّدًا فِيهَا أَبَدًا وَمَنْ تَحَسَّى سُمًّا فَقَتَلَ نَفْسَهُ فَسُمُّهُ فِي يَدِهِ يَتَحَسَّاهُ فِي نَارِ جَهَنَّمَ خَالِدًا مُخَلَّدًا فِيهَا أَبَدًا وَمَنْ قَتَلَ نَفْسَهُ بِحَدِيدَةٍ فَحَدِيدَتُهُ فِي يَدِهِ يَجَأُ بِهَا فِي بَطْنِهِ فِي نَارِ جَهَنَّمَ خَالِدًا مُخَلَّدًا فِيهَا أَبَدًا.

صحيح البخاري - (ج 18 / ص 74) المكتبة الشاملة.

 

وبعد صفحات من كتاب البخاري نجد أن الرسول محمدا عليه وعلى جميع الأنبياء السلام، كان يتردى من أعالي الجبال ليقتل نفسه لولا جبريل عليه السلام الذي أنقده مرارا حسب البخاري!!!

... وَفَتَرَ الْوَحْيُ فَتْرَةً حَتَّى حَزِنَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِيمَا بَلَغَنَا حُزْنًا غَدَا مِنْهُ مِرَارًا كَيْ يَتَرَدَّى مِنْ رُءُوسِ شَوَاهِقِ الْجِبَالِ فَكُلَّمَا أَوْفَى بِذِرْوَةِ جَبَلٍ لِكَيْ يُلْقِيَ مِنْهُ نَفْسَهُ تَبَدَّى لَهُ جِبْرِيلُ فَقَالَ يَا مُحَمَّدُ إِنَّكَ رَسُولُ اللَّهِ حَقًّا فَيَسْكُنُ لِذَلِكَ جَأْشُهُ وَتَقِرُّ نَفْسُهُ فَيَرْجِعُ فَإِذَا طَالَتْ عَلَيْهِ فَتْرَةُ الْوَحْيِ غَدَا لِمِثْلِ ذَلِكَ فَإِذَا أَوْفَى بِذِرْوَةِ جَبَلٍ تَبَدَّى لَهُ جِبْرِيلُ فَقَالَ لَهُ مِثْلَ ذَلِكَ.

صحيح البخاري - (ج 21 / ص 329) المكتبة الشاملة.

 

هذه بعض الروايات المتناقضة المنسوبة إلى قول وفعل الرسول، فهل هذا الكتاب يمكن أن يعتبر من أصح الكتب بعد كتاب الله تعالى؟؟؟وهل يعتبر ما بين دفتيه ـ كما يقول بذلك شيوخ الدين الأرضي ـ كله وحي من الله تعالى؟؟؟

أترك الجواب لكم أيها المؤمنون الصادقون.

والسلام على من اتبع هدى الله تعالى فلا يضل ولا يشقى. 

 

اجمالي القراءات 6839

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (5)
1   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الإثنين 10 ابريل 2017
[85666]

من عنوان المقال نبدأ


من عنوان المقال : تقُوُل كتاب البخاري على الله ورسوله يبدو الموضوع جليا،  كثيراً ما نسمع المثل المصري الذي يقول ( الجواب بيبان من عنوانه )، (بيبان معناها يظهر ) فعلا إنها أقوال ظنية مدسوسة ظهر فسادها عند عرضها على القرآن !  الله أعلم حيث يضع رسالاته ، فصورة الرسول محمد التي نعرفها  في القرآن هي بالطبع الأصدق والأصح ، لأن القرآن لم تمتد إليه يد بشر !! فما يقوله كتاب البخاري هو :( تقُوُل ) وفعلا هو (كتاب) لماذا  ؟ لأنه ليس لنا علاقة بصاحبه ، نحن لا نهاجم أشخاصا بل أفكاراً ، ولقد تخصص كتاب البخاري في النيل من الرسول الكريم،  ووضع وحي ثان مختلف ومختلق.. والعجب العجاب أن هذا الوحي المُختلق الكاذب يجعلونه قاضيا على القرآن ! أما عن آيات سورة الجن فهي تتسع لمقال  وتزيد، فدعنا  ننتظره من الأستاذ إبراهيم  مشكورا , شكرا لك ودمتم بكل الخير .



2   تعليق بواسطة   يحي فوزي نشاشبي     في   الثلاثاء 11 ابريل 2017
[85688]

أيجوز الإستنتاج أن الجن كانوا أذكى من الإنس وأكثر فطرة ؟


الظاهر أن الجن قد اكتفوا بالقرآن ولم تكنلديهم كتبا غيره.



نعم  إن  هذه  الجملة  تكفي  وحدها  مدحا  للجن  وفي  نفس س الوقت  هجاء  للإنس .



وبعبارة أخرى  تكفي  أن  نستنتج  أن  الجن  معقمون  من  أي  فيروس ،  ثم  لأمر  ما  قال  الله  في  كتابه  العزيز ( إنه  لقرءان  كريم  في  كتاب  مكنون  لا  يمسه  إلا  المطهرون  تنزيل  من  رب  العالمين  أفبهذا  الحديث  أنتم  مدهنون ؟ ) .



إذن  فالجن  معقمون  حقا  ومطهرون  من  أية  خلفية  -  وأما  عن  الإنس  فحالتهم  الراهنة  تجيب  قائلة  :  نعم  نحن  ما  زلنا  مدهنين  بهذا  الحديث  نتيجة  التلوث  الواضع  علينا  كلكله، وما زلنا  في  حاجة  ماسة  إلى  تدخلات  جراحية  عميقة  لنتحول  إلى  (  مطهرين ) ..



ولكم  الشكر  دائما  أستاذ  إبراهيم  لهذه  الإثارات  والإستفزازات  الإيجابية ..



 



  



3   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الخميس 13 ابريل 2017
[85725]

شكرا لك الأستاذة لطفية سعيد، على التعليق


شكرا لك الأستاذة لطفية سعيد، على التعليق، وأقول نعم أتفق معك فقد تخصص (كتاب) البخاري وغيره من كتب البشر في النيل من شخص الرسول محمد عليه وعلى جميع الأنبياء السلام، ومن آخر الرسائل المنزلة، والدليل على ذلك ما نجد بين دفتي البخاري من ازدراء وطعن في الدين والرسول. أسوق لك مثالا واحدا فقط ليعلم المؤمنون أن كتاب البخاري كتاب مختلق ومدسوس فيه من طرف أغداء الله والدين.



4956 حدثنا أبو نعيم حدثنا عبد الرحمن بن غسيل عن حمزة بن أبي أسيد عن أبيأسيد رضي الله عنه قالثم خرجنا مع النبي صلى الله عليه وسلم حتىانطلقنا يقال له الشوط حتى انتهينا إلى حائطين فجلسنا بينهما فقال النبي صلى اللهعليه وسلم اجلسوا ها هنا ودخل وقد أتى بالجونية فأنزلت في بيت في نخل في بيت أميمةبنت النعمان بن شراحيل ومعها دايتها حاضنة لها فلما دخل عليها النبي صلى الله عليهوسلم قال هبي نفسك لي قالت وهل تهب الملكة نفسها للسوقة قال فأهوى بيده يضع يده عليها لتسكن فقالت أعوذ بالله منك فقال قد عذت بمعاذ ثم خرج علينا فقال يا أبا أسيد اكسها رازقيتين وألحقها بأهلها.



صحيح البخاري ج 5 ص 2012. (قرص 1300 كتاب.



شكرا مرة أخرى على الجهاد بالعلم والقلم.  



4   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الخميس 13 ابريل 2017
[85726]

شكرا لك أستاذي يحي فوزي على المشاركة بفكرك وقلمك.


شكرا لك أستاذي يحي فوزي على المشاركة بفكرك وقلمك.



 



الظاهر نعم الجن قد اعترفوا بالقرآن العجب وأنه يهدي إلى الرشد فآمنوا به ولم يشركوا بربهم أحدا. وهذا دليل قاطع على أن الجن لم يشركوا القرءان بكتاب غيره، لأنهم قالوا: وَلَنْ نُشْرِكَ بِرَبِّنَا أَحَدًا(2).الجن.



أما الإنس الظلوم الجهول فقد أشرك بالله وبكتابه ( القرآن) بما كتبت أيدي البشر فابتعدوا عن الرشد وعن الهدى.



قال رسول الله عن الروح عن ربه:قُلْ أُوحِيَ إِلَيَّ أَنَّهُ اسْتَمَعَ نَفَرٌ مِنْ الْجِنِّ فَقَالُوا إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآنًا عَجَبًا(1)يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآمَنَّا بِهِ وَلَنْ نُشْرِكَ بِرَبِّنَا أَحَدًا(2)وَأَنَّهُ تَعَالَى جَدُّ رَبِّنَا مَا اتَّخَذَ صَاحِبَةً وَلَا وَلَدًا(3)وَأَنَّهُ كَانَ يَقُولُ سَفِيهُنَا عَلَى اللَّهِ شَطَطًا(4)وَأَنَّا ظَنَنَّا أَنْ لَنْ تَقُولَ الْإِنسُ وَالْجِنُّ عَلَى اللَّهِ كَذِبًا(5).الجن.



شكرا مرة أخرى على المشاركة.



5   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الخميس 13 ابريل 2017
[85727]

شكرا لك أستاذ حازم السيد رويحه، على إثراء المقال،


شكرا لك أستاذ حازم السيد رويحه، على إثراء المقال،



نعم أستاذي وهو كذلك النهي جاء بعد أن سأل الصحابة عن المحيض فجاءهم الجواب من العليم الخبير أن يعتزلوا المحيض، ولا يقربوه حتى يطهر ويُطهر، ولم يحرم الله على الحائض الصلاة والصوم أبدا، لأنه من غير المعقول أن يقطع الإنسان صلته بربه لأيام معدودات، إذ كيف يكون مصير التي تموت وهي قاطعة لصلاتها وصومها دون دليل من القرآن،  فكان ذلك من التحريم من البشر فقط ولا دليل على ذلك في الكتاب ولا في ما يسمى ( بالسنة)، لأننا نجد فيها تناقضا واختلافا كثيرا في الموضوع.



قال رسول الله عن الروح عن ربه:وَيَسْأَلُونَكَ عَنْ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ وَلَا تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّى يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمْ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ(222)نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ وَقَدِّمُوا لِأَنفُسِكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّكُمْ مُلَاقُوهُ وَبَشِّرْ الْمُؤْمِنِينَ(223).البقرة.



شكرا مرة أخرى على المشاركة.



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-11
مقالات منشورة : 402
اجمالي القراءات : 8,357,882
تعليقات له : 1,906
تعليقات عليه : 2,755
بلد الميلاد : ALGERIA
بلد الاقامة : ALGERIA