مجامع فقهية بلا فقه في القرءان:
مجامع فقهية بلا فقه في القرءان

أنيس محمد صالح في الأربعاء 22 فبراير 2017


مجامع فقهية بلا فقه في القرءان

1ـ يقول تعالى: {فِيهِ آيَاتٌ بَيِّـنَاتٌ مَّقَامُ إِبْرَاهِيمَ وَمَن دَخَلَهُ كَانَ آمِناً وَلِلّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ الله غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ }آل عمران97

فما هي تلك الآيات البينات أيها السادة الفقهاء إن كنتم فقهاء؟.

2ـ يقول تعالى: {قُلْ صَدَقَ اللّهُ فَاتَّبِعُواْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفاً وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ }آل عمران95.

فما هي ملة إبراهيم حتى نتبعها؟.....وما الفرق بين الملة والسنة النبوية؟.....ولماذا ذاع صيت السنة النبوية رغم أن الله لم يذكرها بينما لم يتم إشهار عناصر ملة إبراهيم الواجبة الاتباع؟.....وهل رسولنا محمد تابع أم متبوع بالنسبة لملة إبراهيم التي طمسناها فقهيا؟.

3ـ ما سبب اختلاف الهجاء لحروف كلمات القرءان عن كلمات اللغة العربية وما هي دواعي ومعاني كل اختلاف وما يرمي إليه؟.

4ـ لماذ ذكرتم بوجود ناسخ ومنسوخ بالقرءان لم تتفقوا على ناسخه ومنسوخه بينما يقول الله عز وجل: {مَا يُبَدَّلُ الْقَوْلُ لَدَيَّ وَمَا أَنَا بِظَلَّامٍ لِّلْعَبِيدِ }ق.29.

5ـ لماذا تفخرون بالفتوحات الإسلامية بينما يقول تعالى :
ــ {ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125.
ــ ويقول سبحانه: {وَلَوْ شَاء رَبُّكَ لآمَنَ مَن فِي الأَرْضِ كُلُّهُمْ جَمِيعاً أَفَأَنتَ تُكْرِهُ النَّاسَ حَتَّى يَكُونُواْ مُؤْمِنِينَ }يونس99.
ــ ويقول جل في عره: {وَقُلِ الْحَقُّ مِن رَّبِّكُمْ فَمَن شَاء فَلْيُؤْمِن وَمَن شَاء فَلْيَكْفُرْ ....}الكهف29

6ـ لماذا تبترون يد السارق؟......ألا تعلمون الفرق بين البتر والقطع؟......وألا تعلمون الفرق بين القطع والتقطيع؟.....فالقطع هو المنع يا سادة أما التقطيع فهو التمزيق وتباعد اللحم فقط.....أما البتر فهو الفصل الكامل للعضو بلحمه وعظمه....فانظروا ما امركم الله به....والفرق بين القطع والتقطيع هو تشديد حرف الطاء.

7ـ ولماذا تستحلون نكاح الطفلة الصغيرة بينما هناك سنا محددة للنكاح أوجبها القرءان بقوله تعالى: [ {..... حَتَّىَ إِذَا بَلَغُواْ النِّكَاحَ فَإِنْ آنَسْتُم مِّنْهُمْ رُشْداً فَادْفَعُواْ إِلَيْهِمْ أَمْوَالَهُمْ.....}النساء6]...فلماذا لم تحددوا سن بلوغ النكاح التي اشار لها القرءان....ولماذا لم تحددوا علامات ألرشد عند الفتيات والتي أشار إليها القرءان؟.

8ـ ألا تعلمون بأن هناك فرقا بين المس واللمس؟.....لقد قمتم بتحريم لمس المصحف والقرءان على الحائض والجنب لأنكم لم تمايزوا بين [المس واللمس]...فالله تعالى يقول [لآ يمسه إلا المطهرون] ولم يقل [لا يلمسه إلا المطهرون] وهل هو القرءان..

9ـ قمتم بتحدبد جزية على أهل الكتاب لأنكم لم تفهموا الفرق بين [أهل الكتاب ــ والذين أوتوا الكتاب ــ والذين آتيناهم الكتاب]....فهل ما يز أئمتكم بين هذه الكلمات ليتفهموا دلالات كل واحدة منها قبل أن يقولوا بأن هناك جزية على اليهودي والمسيحي لأجل فقه الكراهية الذي تتبعونه؟.

10ـ لم تعرفوا الفرق بين الساعة والقيامة وليس لكم مؤلفات للتمييز بينهما واختل ميزانكم الفكري بشأنهما.

11ـ عذاب القبر والسلام على الأموات من أوهام الفقهاء التي يخالفون بها القرءان والرشاد الإدراكي...وليس بعد الموت زمن يمر على الأموات....ولا إدراك ولا سمع لهم بنصوص قرءانية وجب تفهمكم لها.

12ـ لقد ذم الله الصجابة بالقرءان كما مدحهم فلماذا تبرزون آيات المديح وتطمسون آيات العتاب والذم والقدح فيهم؟.....أليس ذلك لخدمة موروثاتكم بعدالة كل الصحابة؟؟.....ألا تعلمون بأن كثير من الصحابة إنما هم من أهل الخلود بالنار لقتلهم بعضهم عمدا؟.....أليس هذا تطبيق قرءاني بلا تحديد لواحد بعينه؟.....ألم يبشرهم الله بأنهم سينقلبوا على أعقابهم بعد موت الرسول؟.

13ـ لم تتفهموا الفرق بين الرسول والنبي.... ولا بين الأب والوالد ......ولا بين الغنائم والأسلاب .....ولا بين الوحدانية والتوحيد ...وكلمات أخرى كثيرة فاختل فهمكم لمراد الله من التنزيل الحكيم في كثير من الآيات، واختلت الأحكام الشرعية التي تقومون بتنفيذها..

14ـ الدين ليس دراسة تحصيلية تزداد بالتحصيل لكنه هداية ربانية تزداد بكثرة الإيمان وتعميقه بالنفس لذلك يقول تعالى [يهديهم ربهم بإيمانهم]...والله يقوم بتعليم الأمي كما يقوم بتوفيق المتعلم وذلك بكثرة التقوى حيث يقول تعالى [واتقوا الله ويعلمكم الله] والقرءان كتاب هداية تنمو بتعميق وشائج الإيمان وليس بشهادة من معاهدكم الفقهية....لذلك يقول تعالى: {إِنَّ هَـذَا الْقُرْآنَ يِهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْراً كَبِيراً }الإسراء9. مما يعني أنه الإيمان والهداية وليس القراءة بكتب السابقين والحصول على الشهادة وارتداء العمامة.

15ـ إن علومكم التي تدرسونها في غالبيتها فضيحة فكرية حتى في تسميتكم لها......فعلم التوحيد يناسب المسيحية ولا يناسب الإسلام فبالإسلام وجب أن يكون علم الوحدانية وعلم الأحدية...لكنه لا يكون أبدا علم التوحيد إلا لمن لديهم أقانيم ثلاثة يريدون توحيدها [الآب والإبن والروح القدس]...وهناك فضائح أخرى كثيرة لا يتسع المقام هنا للإسهاب فيها لكنها حتى في اختيار اسم العلم.

16ـ لا رجم في الإسلام....والرجم مخالف للقرءان.....وتتضح المخالفة ويتجلى الانحراف حين نتدبر الآية رقم 25 من سورة النساء التي تقرر على الإماء اللائي أُحصن نصف ما على المحصنات من العذاب...وذلك حال الزنا.....
فإذا ما كانت المحصنة عليها رجم حتى الموت كما يزعم الفقهاء....فما هو نصف الموت حتى نقوم بتوقيعه على الأمة المحصنة الزانية؟.

17ـ لا توجد عقوبة القتل في الإسلام إلا في حال القصاص فقط....فالقاتل يتم قتله وبمعرفة الحاكم...لكن لا قتل لمرتد ولا لتارك صلاة ولا لمن يهين القرءان ولا من يهين الرسول ولا قتل للأسرى ...وغير ذلك من تخريجاتكم الدموية.

18ـ كثير من كلام الأئمة الأربعة به تخاريف وتشجيع على الدعارة وفقدان للرجولة والنخوة ومناقض للثوابت الكونية والواقعية ويجب تعديله فورا فنحن نرفض فقه إرضاع الكبير وفقه أن أقصى مدة لحمل المرأة هي أربع سنوات وأنه ليس على الزوج مسئولية في أجر طبيب ولا نفقة دواء لزوجته المريضة ..وغير ذلك من المعتوهات المنسوبة لأئمة الأمة ومحدثيها الكبار.

19ـ ليس من حق مدونات السنة تقييد مطلق القرءان ولا تعديل نصوصه ولا يقوم بتقديم فقه الرواية على فقه الآية إلا كافر بكتاب الله.

20ـ المرأة ليست ناقصة عقل ولا دين وتبريراتكم في هذا الأمر تنحرف بمراد آيات ربنا وتطعن في أنه أحسن كل شيء خلقه.

وأكتفي بهذا القدر لكن لابد أن نعلم بأن التجديد والتصويب هي مهمة المجامع الفقهية بدولة المؤسسات....ودول المؤسسات لا تعتمد اجتهادات الأفراد ...لذلك وجب أن تقوم مجامعنا الفقهية بواجبها...وكل ما أقوم به أنا أو المخلصين إنما هو جهد تذروه الرياح في دول آمنت مجامعها الفقهية بالنقل عن الأقدمين وعدم مخالفة فقههم....لذلك فنحن نحرث بالماء...فلا يطالبني أحد بتجلية علوم الحديث أو الفقه فهذا جهد لا طائل منه في دولة ترعى النقل على حساب العقل....لذلك فلابد من الإخلاص وهو عنصر مفقود في بلادنا..
مستشار/أحمد عبده ماهر
محام بالنقض وباحث إسلامي

اجمالي القراءات 5580

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-04-07
مقالات منشورة : 252
اجمالي القراءات : 2,783,594
تعليقات له : 649
تعليقات عليه : 990
بلد الميلاد : اليمن
بلد الاقامة : اليمن