الروح القدس هو جبريل عليه السلام

د.حسن أحمد عمر في الإثنين 16 ابريل 2007


الأستاذ المحترم أنيس صالح
الإستاذ الكريم ناصر
تحياتى لكما
لقد بحثنا واجتهدنا فى كون الروح هو جبريل عليه السلام ردحأ من الزمن واستقر الإجتهاد على أن الروح القدس هو جبريل عليه السلام ونستطيع إثبات تلك الحقيقة من خلال الإستنباط القرآنى والبحث والتقصى فى آيات الله الكريمة كما يلى :
أولأ : قال الله تعالى ( وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الرُّوحِ قُلِ الرُّوحُ مِنْ أَمْرِ رَبِّي وَمَا أُوتِيتُم مِّن الْعِلْمِ إِلاَّ قَلِيلاً )
عندما سأل القوم رسول الله (ص) عن الروح إنتظر رد الله تعالى فكانت الآية السابقة التى تؤكد أن الروح من أمر الله تعالى وأنها من الغيبيات التى لا يستطيعون الإلمام بعلمها لأنهم لم يتدبروا كتاب الله تعالى بعد ولم يؤمنوا به حتى يستطيعوا إستقراءه واستنباط الحقائق الدينية من آياته الكريمات وأن علمهم القاصر لم يصل لفهم ذلك بعد .



ثانيا ً : لقد جاء القرآن العظيم مؤكداً أن القرآن ينزل على قلب الرسول الخاتم عن طريق ملاك الوحى الذى خصص الله تعالى من ضمن أعماله إنزال الرسالات السماوية على رسله الكرام يقول تعالى :
(( وَإِنَّهُ لَتَنزِيلُ رَبِّ الْعَالَمِينَ {192} نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الْأَمِينُ {193} عَلَى قَلْبِكَ لِتَكُونَ مِنَ الْمُنذِرِينَ {194} بِلِسَانٍ عَرَبِيٍّ مُّبِينٍ {195})) الشعراء 193 : 195
ولأن الكتب السماوية يقوم جبريل عليها السلام بإنزالها على قلوب المرسلين فقد أطلق الله تعالى إسم ( الروح ) على كتبه السماوية لانها تتعلق مباشرة بجبريل عليه السلام يقول تعالى :
(( فَادْعُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ {14} رَفِيعُ الدَّرَجَاتِ ذُو الْعَرْشِ يُلْقِي الرُّوحَ مِنْ أَمْرِهِ عَلَى مَن يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ لِيُنذِرَ يَوْمَ التَّلَاقِ {15}))غافر
ولقد أطلق الله تعالى إسم الروح على القرآن الكريم بسبب علاقته المباشرة بجبريل عليه السلام حيث أن الله تعالى قد كلفه بإنزال القرآن على قلب الرسول الخاتم (ص) يقول تعالى فى سورة النحل :
(( و َإِذَا بَدَّلْنَا آيَةً مَّكَانَ آيَةٍ وَاللّهُ أَعْلَمُ بِمَا يُنَزِّلُ قَالُواْ إِنَّمَا أَنتَ مُفْتَرٍ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لاَ يَعْلَمُونَ {101} قُلْ نَزَّلَهُ رُوحُ الْقُدُسِ مِن رَّبِّكَ بِالْحَقِّ لِيُثَبِّتَ الَّذِينَ آمَنُواْ وَهُدًى وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ {102}‏))
ثم قال عز من قائل فى سورة الشورى :
: ((وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلَّا وَحْياً أَوْ مِن وَرَاء حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولاً فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاءُ إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ {51}‏ وَكَذَلِكَ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ رُوحاً مِّنْ أَمْرِنَا مَا كُنتَ تَدْرِي مَا الْكِتَابُ وَلَا الْإِيمَانُ وَلَكِن جَعَلْنَاهُ نُوراً نَّهْدِي بِهِ مَنْ نَّشَاء مِنْ عِبَادِنَا وَإِنَّكَ لَتَهْدِي إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ {52}))
ثم يقول تعالى فى سورة غافر :
((فَادْعُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ {14} رَفِيعُ الدَّرَجَاتِ ذُو الْعَرْشِ يُلْقِي الرُّوحَ مِنْ أَمْرِهِ عَلَى مَن يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ لِيُنذِرَ يَوْمَ التَّلَاقِ {15}))
ثالثاً : وعندما كتب الله تعالى لمريم عليها السلام أن تحمل فى السيد المسيح عليه السلام أرسل لها روحه ( أى عبده جبريل ) لكى يلقى كلمة الله تعالى لمريم والتى ستكون المسيح عليه السلام يقول تعالى :
وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مَرْيَمَ إِذِ انتَبَذَتْ مِنْ أَهْلِهَا مَكَاناً شَرْقِيّاً {16} فَاتَّخَذَتْ مِن دُونِهِمْ حِجَاباً فَأَرْسَلْنَا إِلَيْهَا رُوحَنَا فَتَمَثَّلَ لَهَا بَشَراً سَوِيّاً {17} قَالَتْ إِنِّي أَعُوذُ بِالرَّحْمَن مِنكَ إِن كُنتَ تَقِيّاً {18} قَالَ إِنَّمَا أَنَا رَسُولُ رَبِّكِ لِأَهَبَ لَكِ غُلَاماً زَكِيّاً {19} قَالَتْ أَنَّى يَكُونُ لِي غُلَامٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ وَلَمْ أَكُ بَغِيّاً {20} قَالَ كَذَلِكِ قَالَ رَبُّكِ هُوَ عَلَيَّ هَيِّنٌ وَلِنَجْعَلَهُ آيَةً لِلنَّاسِ وَرَحْمَةً مِّنَّا وَكَانَ أَمْراً مَّقْضِيّاً {21} فَحَمَلَتْهُ فَانتَبَذَتْ بِهِ مَكَاناً قَصِيّاً {22}مريم
ويقول تعالى فى سورة الأنبياء :
(( وَالَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهَا مِن رُّوحِنَا وَجَعَلْنَاهَا وَابْنَهَا آيَةً لِّلْعَالَمِينَ {91}))
ويقول تعالى فى سورة التحريم :
((وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلاً لِّلَّذِينَ آمَنُوا اِمْرَأَةَ فِرْعَوْنَ إِذْ قَالَتْ رَبِّ ابْنِ لِي عِندَكَ بَيْتاً فِي الْجَنَّةِ وَنَجِّنِي مِن فِرْعَوْنَ وَعَمَلِهِ وَنَجِّنِي مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ {11} وَمَرْيَمَ ابْنَتَ عِمْرَانَ الَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهِ مِن رُّوحِنَا وَصَدَّقَتْ بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا وَكُتُبِهِ وَكَانَتْ مِنَ الْقَانِتِينَ {12}‏))
وروحنا هنا معناها عبدنا جبريل
ولأن جبريل عبد من عباد الله تعالى فإن لحياته نهاية ويبعث يوم القيامة مع من يبعث من الملائكة والجن والإنس يقول تعالى سورة النبا :
((يَوْمَ يَقُومُ الرُّوحُ وَالْمَلَائِكَةُ صَفّاً لَّا يَتَكَلَّمُونَ إِلَّا مَنْ أَذِنَ لَهُ الرحْمَنُ وَقَالَ صَوَاباً {38}))
هذا ما رأيناه فى إجتهادنا فى هذا الأمر والله وحده من وراء القصد وهو السميع البصير .

اجمالي القراءات 32723

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (24)
1   تعليق بواسطة   ناصر العبد     في   الإثنين 16 ابريل 2007
[5733]

شكرا جزيلا د/ حسن

شكرا جزيلا استاذى العزيز د/حسن على توضيح اللبس
وبالفعل لقد استفدت من مقالك هذا الكثير .
شكرا جزيلا

2   تعليق بواسطة   مراد الخولى     في   الإثنين 16 ابريل 2007
[5735]

الأخ العزيز د. حسن أحمد عمر

لقد سألتنى مرة ما هى الفائدة من الإعجاز العددى فى القرءان الكريم.
والحقيقة أن حساب الجمل ساعد فى فهم بعض الأشياء التى وقع بها تلابس.
حساب جمل الروح هو 1 +30 +200 +6 +8 =245
حساب جمل جبريل هو 3 +2 +200 +10 + 30 = 245

أرجو أن يكون هذا قد ساعد.
لكن نرجع ونقول ان الإستنباط القرءانى هو أفضل شيء بالطبع.

3   تعليق بواسطة   د.حسن أحمد عمر     في   الإثنين 16 ابريل 2007
[5736]

أخى الفاضل الأستاذ مراد الخولى

تحياتى لكم
يا أخى لقد شجعناك ولم نقف فى وجهك ولم نثبط عزيمتك فإنا نعلم أن القرآن فيه ما لاعين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر , ولقد تعددت الأنوار والقرآن واحد , فسر يا صديقى على بركة الله تعالى وفقك الله وعد لنا بنتائجك الجميلة المبهرة ,
(( والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا ))
وهل هناك جهاد أعظم من فهم وتفهيم القرآن الكريم
( والذين يمسكون بالكتاب وأقاموا الصلاة وأنفقوا مما رزقناهم سراً وعلانية يرجون تجارة لن تبور )
تحياتى لك

4   تعليق بواسطة   أحمد فراج     في   الإثنين 16 ابريل 2007
[5737]

الروح هو جبريل عليه السلام فقط!!!!

الاخوة الكرام تحية طيبة الروح بضم الراء ذكرت فى كتاب الله واحد وعشرون مرة معرفة بال وبالاضافةوبالنكرة المقصودة وكلها بلا استثناء بدلالة جبريل عليه السلام وهو عليه السلام لايتنزل الا بأمر الله وليس من نفسه وتلك دلالة (قل الروح من أمر ربى)اى انه لايتنزل كما يريد محمد او كما تريدونه ولكن يتنزل بأمر الله وعلى من يشاء من عباده ليوحى اليهم بأمر الله كلام الله وعلمه وماجاءهم من علم الله عن طريف الروح جبريل الامين هو قليل بالنسبة الى علم الله وتلك دلالة (وما أوتيتم من العلم الا قليل ) ويقول تعالى فى سورة القدر (تنزل الملائكة والروح فيها) تتنزل بأذن من وبماذا ؟؟؟؟ يقول تعالى تكملة للاية السابقة(بأذن ربهم من كل أمر ).. مع تحياتى وتقديرى للجميع

5   تعليق بواسطة   ناصر العبد     في   الإثنين 16 ابريل 2007
[5739]

الاخت العزيزة امل

اعتقد انه ليس هناك ادنى مشكلة او غرض من المقال التوضيحى للدكتور حسن اللهم الا لتوضيح الامر لى وللاستاذ انيس ليس الا,وانا متأكد ان الدكتور حسن لا يجبر غيره على الايمان بما يؤمن به.
ودمتى بكل خير

6   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   الثلاثاء 17 ابريل 2007
[5771]

الروح القدس هو ليس جبريل عليه السلام

أخي الدكتور حسن
حياكم الله

جهد تشكرون عليه, وما جاء في رسالتكم هي عبارة عن إستنباطات غير مؤكدة من خلال أي من الآيات أعلاه, ونحن هنا جميعنا يخضع للإجتهاد ... والإجتهادات الإنسانية هي دائما تحتمل الصواب وتحتمل الخطأ و خاصة في موضوع كبير كموضوح معرفة الروح الإلهية.
سبق أن نشرت موضوع سابق لي بعنوان ( الفرق بين الصلاة وإقام الصلاة في القرآن الكريم ) وتعمدت فيه التعريف بأشكال الوحي الإلهي بالتكليف بقوله تعالى:
وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلَّا وَحْياً أَوْ مِن وَرَاء حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولاً فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاءُ إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ {51}‏
وأعتقد كمجتهد إن الروح الإلهية موجودة في جميع خلق الله في السموات والأرض وفي خلق الإنسان, وتعلمون جيدا
ان عدم التشابه والإختلاف هي معجزة إلهية ربانية يتفرد بها الخاق عز وجل ومن ضمنها موضوع الروح الإلهية. فسنجد إن رُسل الله من الملائكة في الغالب لم يسمهم الله جل جلاله تفصيلا في القرآن الكريم غير ذكره لجبريل وميكائيل كرسُل لله من الملائكة من السماء إلى الأرض ولتبليغ رسالة ربانية بالتكليف, وفي أحيان أخرى يسميهم بضيوف الرحمن المنزلين من السماء إلى الأرض , والله يصطفي من الملائكة رسلا ومن الناس.
أما تعدد وإختلاف الروح الإلهية, فهي تختلف بإختلاف الروح الإلهية في خلق الإنسان وهي ليست نفس الروح الإلهية في خلق الجان وليست هي الروح الإلهية في الشمس وليست هي الروح الإلهية في خلق الملائكة وهم لا يستكبرون , وغيرها من أشكال وإختلاف الروح مع خلقه جل وعلا, والروح القدسية هي مرتبة من مراتب الروح الإلهية أيد الله بها سيدنا عيسى عليه السلام أثناء خلقه خلقا إعجازيا دونما أب... وأجزم هنا إن روح القدس هي ليست رسول الله من الملائكة جبريل عليه السلام.
هذا والله وحده أعلم


7   تعليق بواسطة   د.حسن أحمد عمر     في   الثلاثاء 17 ابريل 2007
[5772]

أخى الأستاذ أنيس محمد صالح

بعد تقديم خالص مودتى واحترامى لك أقول وبالله تعالى التوفيق :
لقد أكدت فى بحثى المختصر أعلاه أن الروح القدس هو جبريل عليه السلام وسقت لذلك الأدلة والبراهين القرآنية التى أدعم بها موقفى وأؤيد به إجتهادى .
أخى الكريم
قولك الروح الإلهية ليس جبريل يذهب بنا فى خضم متاهة خطيرة سقط فيها المتصوفة الذين قالوا بنظرية الإتحاد والحلول وحاولوا إثبات أن الإنسان به جزء من روح الله الإلهية وهذا إفتراء رهيب وجريمة مشينة نفاها الله عز وجل عن نفسه حين قال :
((وَجَعَلُوا لَهُ مِنْ عِبَادِهِ جُزْءًا إِنَّ الْإِنسَانَ لَكَفُورٌ مُّبِينٌ )) البقرة 260
وأعتقد أنك بكلامك هذا تنحو بنا نفس المنحى وهذا والعياذ بالله ضلال بعيد , نعوذ بالله منه ونعيذك أيضأ منه ونرجو أن توضح بإسهاب شديد معنى الروح الإلهية من وجهة نظركم لأنك بنفيك أن يكون الروح هو جبريل ورغبتك أن تثبت أن هناك روح إلهية من الله تخص كل مخلوق فهذا أمر خطير يلزم معه إستجلاء حقيقة ما تذهب إليه , ونعوذ بالله أن تكون من الذين يظنون أن الله قد وضع جزءأ منه فى كل مخلوق من خلقه فتثبت بذلك أن الله يتجزأ تعالى علوأ كبيرا عن ذلك
أرجو أن تتمهل قبل الرد علينا لأن هذا الموضوع العقيدى ليس من السهولة بمكان أن نتكلم فيه بتسرع وبغير علم أو إلمام به
والله من وراء القصد

8   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الثلاثاء 17 ابريل 2007
[5777]

سؤال سريع جدا؟؟

اخى انيس _لقد سبقنى اخى د- حسن فى تعقيبه بإستفساره حول مفهوم الروح لديكم ؟؟
وإسمح لى ان اسالك بطريقه مباشره وارجوالرد بطريقه مباشره قبل ان نبدا الحوار؟؟
هل تعتقد أن النفس البشريه(التى يطلق عليهاالناس (الروح) فيها جزء من نفس الله والتى تطلق عليها انت (الروح الإلاهيه؟؟؟فإذا كان الجواب نعم فما دليلك القرآنى على ذلك ؟؟وإذا كان لا .فما هو مفهوم الروح الإلهيه التى منها روح القدس كما زعمت ؟؟
وبناءا على إجابتك سنكمل الحوار بحثا عن الحق لنقتدى به ونهتدى إليه.
ولك وللدكتور -حسن عمر التحيه والتقدير على مناقشة الموضوع لوضع النقاط على الحروف فى مناقشة هذا الجزء العقيدى الهام.

9   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   الثلاثاء 17 ابريل 2007
[5779]

أخي الدكتور حسن

نت أخي لم تؤكد في بحثك المختصر أعلاه أن الروح القدس هو جبريل عليه السلام, ولم تسق لذلك الأدلة والبراهين القرآنيه التي تدعم بها موقفك وتؤيد به إجتهادك , فكل إجتهادك الشخصي هو إستنباطات غير مؤكدة بدليل قرآني أم غير قرآني.
كوني أختلف معك أتحول بعدها إلى خضم متاهة خطيرة سقط فيها المتصوفة الذين قالوا بنظرية الإتحاد والحلول وحاولوا إثبات أن الإنسان به جزء من روح الله الإلهية وهذا إفتراء رهيب وجريمة مشينة نفاها الله عز وجل عن نفسه.
أما الآية الكريمة:
((وَجَعَلُوا لَهُ مِنْ عِبَادِهِ جُزْءًا إِنَّ الْإِنسَانَ لَكَفُورٌ مُّبِينٌ )) فهي لا علاقة لها بما تقوله ويعني الله الذين أتخذوا من عباد الله من دون الله أولياء ولا علاقة لها بموضوع إجتهادنا هذا أو بموضوع الروح الإلهية.

وسأكرر مرة أخرى إجتهادي الشخصي فيما يخص الروح الإلهية كالتالي:
كل خلق الله في السماوات والأرض والشمس والقمر والنجوم والجبال والشجر والدواب والجن والإنس والملائكة كلٌ مخلوق بروح ونفحة من روح الله جلت قدرته تتمثل بالأمر الرباني ( كن فيكون ) وكلها تسجد لله خالقها وتسبح له ونحن لا نفقه كيفية سجودهم و تسبيحهم. وتتنوع كمعجزة ربانية إلهية الروح مع تنوَع خلق الله جل جلاله.
وأؤكد مرة أخرى إن الروح القدس هي مرتبة رفيعة من مراتب الروح الإلهية خص بها ربنا سبحانه وتعالى عيسى عليه السلام, وأؤكد مرة أخرى إنها ليست رسول الله من الملائكة جبريل عليه السلام
وتقبلوا تقديري لجهودكم الطيبة


10   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   الثلاثاء 17 ابريل 2007
[5782]

سؤال سريع جدا؟؟

أخي الأستاذ عثمان
حياكم الله
في رأيي الشخصي إن النفس البشرية تحتوي على روح لله طاهرة وجسد, وهنا وجب التفريق, فالإنسان يخلق بنفحة من روح الله جل جلاله وتتعدد طرائق خلقه وتتشكل كيفما يشاء الله وحده لا شريك له.
هكذا أعتقد والله وحده أعلم

11   تعليق بواسطة   رضا عبد الرحمن على     في   الثلاثاء 17 ابريل 2007
[5785]

ليس كمثله شيء ـ لم يلد ولم يولد

اخوتي الأعزاء حوار جميل ، ومقال واجتهاد رائع للدكتور حسن عمر ، ولكن لاأدري لماذا السيد انيس يصر أن الأدلة غير كافية لإثبات ان الروح القدس هو جبيرل .. هل الأستاذ أنيس لا يؤمن بالقرآن ..؟؟
أم يريد أي نوع من الأدلة ..؟؟

ودعواه أن كل مخلوق فيه جزء من روح الله ( تعالى الله)علوا كبيرا عن ذلك ـ فنقول إن المولى عز وجل ليس كمثله شىء ، وهذا ينفي ان يكون في أي مخلوق من مخلوقاته يحتوي على جزء ولو يسير من الخالق جل شأنه ..
ولذلك خلق الله سبحانه وتعالى الروح جبريل ليقوم بتنفيذ أوامر الله في خلقه من خلال كلمة كن ـ
وسأطرح دلايلا من خلال الآيات الي ذكرها الدكتور حسن عمر يثبت ان الروح القدس ليس عيسى ابن مريم ، ولكنه الروح جبريل ، وذلك في قوله تعالى فى سورة الأنبياء :
(( وَالَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهَا مِن رُّوحِنَا وَجَعَلْنَاهَا وَابْنَهَا آيَةً لِّلْعَالَمِينَ {91}))
وفي قوله تعالى (وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مَرْيَمَ إِذِ انتَبَذَتْ مِنْ أَهْلِهَا مَكَاناً شَرْقِيّاً {16} فَاتَّخَذَتْ مِن دُونِهِمْ حِجَاباً فَأَرْسَلْنَا إِلَيْهَا رُوحَنَا فَتَمَثَّلَ لَهَا بَشَراً سَوِيّاً {17} قَالَتْ إِنِّي أَعُوذُ بِالرَّحْمَن مِنكَ إِن كُنتَ تَقِيّاً {18} قَالَ إِنَّمَا أَنَا رَسُولُ رَبِّكِ لِأَهَبَ لَكِ غُلَاماً زَكِيّاً {19} قَالَتْ أَنَّى يَكُونُ لِي غُلَامٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ وَلَمْ أَكُ بَغِيّاً {20}

وهنا أرسل الله تعالى روحه جبريل لينفخ في في رحم ام عيسى ليولد عيسى بعد ذلك ـ إذن هنا لنا إشارتين ـ الأولى أن الروح جبريل موجود قبل خلق عيسى ـ والثانية أنه يستحيل ان ينفخ عيسى في رحم أمه ليولد هو ، وهذا يستحيل ، ولذلك من المستحيل أن يكون الروح هو عيسى كما يصر الأستاذ أنيس ..
وللحديث بقية إن شاء الله

12   تعليق بواسطة   ناصر العبد     في   الثلاثاء 17 ابريل 2007
[5786]

مراتب الروح الالهية الادنى والاعلى عند ا/انيس

بعد السلام عليكم ,
قلت اخى العزيز فى تعليقك الثانى على د حسن بان اجتهادك الشخصى هو
""كل خلق الله في السماوات والأرض والشمس والقمر والنجوم والجبال والشجر والدواب والجن والإنس والملائكة كلٌ مخلوق بروح ونفحة من روح الله جلت قدرته تتمثل بالأمر الرباني ( كن فيكون ) وكلها تسجد لله خالقها وتسبح له ونحن لا نفقه كيفية سجودهم و تسبيحهم. وتتنوع كمعجزة ربانية إلهية الروح مع تنوَع خلق الله جل جلاله.""

سأكرر نفس معنى تعليق د عثمان اعلاه فى هيئة سؤال بناءا على ما سبق و ذكرت,
واقول
نحن جميعا نعلم بان كل كائن حى مصيرة الى الموت وبما انك قلت بان روح الله تعالى فى كل كائناته فإذن روح الله تعالى ستموت بموت من خلقت منها,هل يعقل هذا؟؟
وكيف سأكون مخلوق بروح من روح؟؟؟كما قلت"" كلٌ مخلوق بروح ونفحة من روح الله جلت قدرته""وهذا دليل على ان الروح مخلوق وليس المقصود بها روح الله تعالى.

وقد ذكرت اخى
""وأؤكد مرة أخرى إن الروح القدس هي مرتبة رفيعة من مراتب الروح الإلهية خص بها ربنا سبحانه وتعالى عيسى عليه السلام, وأؤكد مرة أخرى إنها ليست رسول الله من الملائكة جبريل عليه السلام""
سارد عليك من خلال قولك السابق بالاتى

لقد اكدت بان الروح الالهية ذات مراتب وان الروح القدس اعلاها,
فإذن ما هى ادنى مراتب الروح الالهية؟؟(تعالى الله تعالى عن ذلك علوا كبيرا)
وارجو ان تجيبنى على اسألتى الاخيرة تحت مقالك,
وبالنسبة لنزول الوحى القرآنى على رسول الرحمة عليه اصلى واسلم قال سبحانه ""نزل به الروح الامين على قلبك لتكونن من المنذرين"".وفى اية اخرى يقول تعالى ""قل نزله الروح القدس من ربك بالحق ليثبت به الذين امنوا""
فى الايتين السابقتين هل تقول بان الروح القدس الذى نزل بالقران الكريم على خاتم الانبياء والرسل من الله تعالى هو ليس نفس الروح القدس الذى ايد به الله تعالى سيدنا عيسى عليه الصلاة والسلام؟؟وايضا ما هو الروح الامين فى الايه السابقه؟؟؟؟
ارجو ان تجيبنى اخى العزيز على اسألتى السابقه ان سمح وقتكم واتسع صدركم لما سألت وشكرا جزيلا.
شكرا جزيلا اخى رضا على توضيحك القيم
اللهم اهدنا الى صراطك المستقيم

13   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   الثلاثاء 17 ابريل 2007
[5788]

ليس كمثله شيء ـ لم يلد ولم يولد

أختي رضا علي
حياك الله
للدخول في منتديات حوار كبير من هذا النوع من أهم ركائزه أن لا بطلق الأحكام الجزافية هكذا على الآخرين وإن أختلفنا, لأنها تسيء إلى صاحب الأحكام وتبين معدنه... دعونا نتحاور في قضايا إجتهادية كبيره كهذا الموضوع دونما إساءات مسبقة وأحكام... ونحترم آراء بعضنا البعض وهي ليست بالضرورة مُلزمة وإنما هي تخضع للإجتهاد والقبول أو عدمه.

قلت رأيي بوضوح , ونتيجة لهذا أسألك سؤال بسيط جدا هو مالذي جعلك تقرأين إجتهادي ؟؟؟ بمعنى آخر مالذي يحرك أصابعك لتكتبي ردك هذا ؟؟؟ بمعنى آخر إذا كنت تنكرين روح الله في جسدك مالذي إذا شعرتي بالظمأ ذهبت مباشرة إلى الثلاجة لتشربي, ومالذي إذا شعرتي بالجوع ذهبتي إلى المطبخ لتأكلي ؟؟؟ مالذي يجعلك تفكري وتفقهي وتبصري وتسمعي ؟؟؟
في خلق سيدنا المسيح عيسى لم ترى سيدتنا مريم العذراء الوحي أبدا لأنها أتخذت من دونهم حجاب , ومعنى الحجاب فقد قمت بشرحه بالتفصيل في موضوعي السابق بعنوان ( مفهوم الحجاب بين التقاليد الإجتماعية والبيئية والموروث الديني ), أرجو العودة إليه.
فقط للتوضيح أكثر
والله وحده أعلم

14   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   الثلاثاء 17 ابريل 2007
[5790]

مراتب الروح الالهية الادنى والاعلى عند ا/ ناصر

أخي ناصر
أحيي فيك روح الحوار الهادف, ومن الضروري كما أشرت مسبقاإن أسرار الروح الإلهية كثيرة لم تتكشف لنا بعد, وكلها تدور حول إجتهاداتنا الشخصية والتي تحتمل الصواب وتحتمل الخطأ, لأنه ببساطة لم يتطرق القرآن الكريم لمسألة الروح الإلهية لأنها أكبر في رأيي من إجتهادنا الشخصي, ونحن جميعنا نتعلم أو نحاول البحث عن أسرارها إيحاءا من القرآن الكريم.
وأسئلتكم التي طرحتموها هي أسئلة جوهرية تخضع في الإجابة عليها للإجتهاد المحتمل للصواب وللخطأ.

لا ينبغي أن نصور الله جل جلاله وكأنه مثلنا نحن البشر ( والعياذ بالله ) فعلوم الله ومعجزاته لا حدود ولا نهاية لها, وليس أن يموت الإنسان أن تموت نفخة روح الله فيه, فالله رب السموات والأرض يرفع الروح الطاهرة إليه إلى السماء ويدفن الجسد في التراب بعد إنقضاء أجل الإنسان.
وقولكم :لقد اكدت بان الروح الالهية ذات مراتب وان الروح القدس اعلاها,
فأنا لم أقل هذا بل قلت إن الروح القدس هي مرتبة رفيعة من مراتب الروح الإلهية خص الله بها عيسى عليه السلام.

قوله تعالى:""نزل به الروح الامين على قلبك لتكونن من المنذرين"".وفى اية اخرى يقول تعالى ""قل نزله الروح القدس من ربك بالحق ليثبت به الذين امنوا""

لا في الآية الأولى ولا في الآية الأخرى يحدد الله فيهما إنه رسول الله من الملائكة جبريل عليه السلام, وكلها خاضعة لإستنباطات شخصية نحن فقط نجتهد لنصل إلى أقرب الصواب.
وهنا أن نعلم إن الروح هو ليس القرآن الكريم , بل هو مايوحى للرسول من خلال رسُل الله من الملائكة وقد يكون من ضمنهم جبريل عليه السلام.

وأكرر إن إجتهاداتنا هي لا تعدو كونها إجتهادات بشرية تحتمل الصواب وتحتمل الخطأ والله وحده أعلم وما أوتينا من العلم إلا قليلا.



15   تعليق بواسطة   رضا عبد الرحمن على     في   الثلاثاء 17 ابريل 2007
[5796]

الأخ ـ الفاضل ـ أنيس محمد صالح

يبدوا أنك لا تعرف معنى ما تقول ـ لذلك ـ تعطيني درسا في كيفية الحوار ، أشكرك عليه ، ولكن يا عزيزي للدخول ، والكتابه في موقع كبير مثل هذا ـ أولا يجب أن تعرف من هم كتابه أولا ، وحتى تستطيع التحدث معهم ، وتعرف مع من تتحدث ـ ذكر ام انثى ـ
تعليقك ليس له علاقة بإثبات ان الروح القدس هو عيسى بن مريم ، وإذا كنت ترى نفسك كاتبا مناسبا لمثل هذه المنتديات والحوارات الكبيرة على مثلي ، فيجب اولا ان تناقش كل كلمة كتبتها لك في التعليق ، وبعد ذلك سادخل معك في تعليقات اخرى ..
أرجو قراءة صفحة مهمة جدا اسمها ( كتاب الموقع )
شكرا لك

16   تعليق بواسطة   ناصر العبد     في   الأربعاء 18 ابريل 2007
[5799]

رد اخر بخصوص الروح

الاستاذ العزيز انيس بعد السلام عليكم
اولا
يا اخى الفاضل ارجو ان ترد على اسئلتى السابقة تحت مقالك,وما تبعها من اسئلة هنا.
ثانيا
لن اتطرق الى الرد على ردك الاخير عليا بعنوان مراتب الروح الالهية الادنى والاعلى عند ا/ ناصر,لان اسئلتى كانت واضحة وصريحة ولكن للاسف لم اجد اجابة فى ردك هذا المشار اليه.
واليك اخى العزيز الفرق بين الروح والنفس لانه واضح انك تخلط بين الامرين:
الروح
لن نكرر ما قد سبق ذكره بخصوص الروح مرة اخرى هنا.
النفس
-اخى العزيز, النفس مع الجسم هو ما يعرف بالكائن الحى الذى حتما سيأتيه الموت ان عاجلا ام اجلا.
- واليك هذه الايات الكريمات من الكتاب الذى لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه المحفوظ من لدى الحى القيوم:
ولكن اخى العزيز نرجوا قراءة ايات القرآن طلبا للهداية وليس تأكيدا لوجهة نظر مسبقة لامر من امور العقيدة.
من المعانى التى جاءت بها النفس فى القرآن الكريم
*هدايتها او ضلالها
1-""وَمَا كَانَ لِنَفْسٍ أَن تُؤْمِنَ إِلاَّ بِإِذْنِ اللّهِ وَيَجْعَلُ الرِّجْسَ عَلَى الَّذِينَ لاَ يَعْقِلُونَ "" . سورة يونس ايه 100
هذه الاية الكريمة اشارت لايمان النفس باذن الله الواحد الاحد الفرد الصمد
2-""قُلْ يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءكُمُ الْحَقُّ مِن رَّبِّكُمْ فَمَنِ اهْتَدَى فَإِنَّمَا يَهْتَدِي لِنَفْسِهِ وَمَن ضَلَّ فَإِنَّمَا يَضِلُّ عَلَيْهَا وَمَا أَنَاْ عَلَيْكُم بِوَكِيلٍ"". يونس 105
هنا اشارة ايضا الى هداية او ضلال النفس
اعتقد انه يكفى هاتين الاتين الكريمتين للدلالة على ايمان او ضلال النفس وليس الروح كما تريد ان تقول.

*موتها
1-""كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ وَنَبْلُوكُم بِالشَّرِّ وَالْخَيْرِ فِتْنَةً وَإِلَيْنَا تُرْجَعُونَ"". سورة الانبياء اية 35
2-""كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ثُمَّ إِلَيْنَا تُرْجَعُونَ"". سورة العنكبوت ايه 57
3-""كُلُّ نَفْسٍ ذَآئِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَما الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ"". سورة
آل عمران ايه 185

4-""إِنَّ اللَّهَ عِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَّاذَا تَكْسِبُ غَدًا وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ"" سورة لقمان ايه 34

*رجوعها مرة اخرى

""يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ

ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً

فَادْخُلِي فِي عِبَادِي

وَادْخُلِي جَنَّتِي ""
اواخر سورة الفجر


اظن يا اخى ان بعد هذا الحق القرانى البين ليس هناك ادنى شك للقول بان ما بداخلنا هو روح .ولكن يجب علينا التسليم بأننا قد خلقنا من نفس وليس من روح وان ما بداخلنا هو نفس وليس روح وان هذه النفس ستموت وستجزى يوم القيامة بما كسبت فى الحياة الدنيا وليس النفس, ثم سترجع الى الواحد الاحد ليأمرها بدخول عباده ودخول الجنه(النفس المطمئنة بالطبع) وليس الروح.

اسمح لى اخى العزيز ان يكون هذا التعليق هو الاخير بيننا فيما يتعلق بخصوص هذا الامر لسبب واحد فقط وهو انك لا تريد الاجابة المباشرة على الاسئلة الموجهة لك مباشرة وعليه فلا طائل من الالتفاف حول الحقائق القرآنية بأى شكل من الاشكال.
والله تعالى اعلم
وشكرا لشخصك الكريم والعزيز
وكل عام ومصرنا بالف خير

17   تعليق بواسطة   محمد شعلان     في   الأربعاء 18 ابريل 2007
[5802]

الروح القدس هو جبريل والنفس الزكية هى كل نفس تؤمن بالقرآن وكفى

الصديق الدكتور /حسن أحمد عمر نقرأ ما تجود به نفسك الطيبة والتي لا تبغي إلا البحث عن الحق في القرآن ولقد تعلمنا وازددنا نورا من الآيات المباركات التي أوردتها في مقالك وهذا شأن كل نفس تقية زكية يريد صاحبها النجاة من العذاب في الآخرة ويريد لنفسه السلامة من الضلال ويريد الفوز برضا الله في الدنيا والآخرة بهذا يكون من الفالحين " قد أفلح من زكّاها" ولقد أكد هذا البحث حقيقة كلمة الروح في القرآن الكريم وكذلك ما أورده الاستاذ الفاضل مراد الخولي من تأكيد نفس المعنى الذي يدور حوله مقالك عن معنى الروح من الناحية الاستنباطية وما بؤيده الباحثين في بحوث النظام العددي والحسابي في القرآن الكريم مما يؤكد أن كلمة جبريل قيمتها العددية والحسابية تساوي كلمة الروح في القرآن الكريم وهذا المفهوم يصل لكل صاحب نفس زكية طيبة .

18   تعليق بواسطة   فارس الأندلس     في   الأربعاء 18 ابريل 2007
[5821]

المشكلة الحقيقية!

صديق عزيز قادني الي هذا النقاش و ناشدني بأن "أدلي بدلوي". و المشكلة هنا تتلخص في الآتي (مع فائق احترامي لكل الشخوص و الآراء):

1. أ. أنيس اجتهد و أتانا بنتيجة لها قدر و لو ضئيل من الوجاهة (لو لم تكن لها أبعاد قد تكون خطيرة أو شركية)

2. د. حسن تفضل مشكورا (جزاه الله خيرا عني بالأخص وعن الجميع عامة) و قام بالبحث و أتانا بجميع الآيات اللتي أرى أنا و معظم الأخوة أنها لم تعد تدع مجالا للشك أن "الروح" هنا هو جبريل عليه السلام.

3. (و هنا تبدأ المشكلة) استمر أ. أنيس في الاصرار على رأيه برغم اجتماع معظم الآخرين على خطأ هذا الرأي و برغم عدم قدرته على ضحد هذه الآراء.

4. برغم عدم وجود أي فائدة قد تعود على مجتمعنا أو تنفع شبابنأ في هذا الموضوع , استمرينا في اضاعة وقتنا و مجهودنا في سحب هذه الحكاية أكثر و أكثر (مع أن د. حسن يعتبر قفل الموضوع و خلصنا).

يا ريتنا يا مسلمين نتعلم نركز في الأمور المهمة و نسيب الحاجات اللي لا هاتنفع و بالعكس: يمكن تضر!

19   تعليق بواسطة   أحمد فراج     في   الأربعاء 18 ابريل 2007
[5825]

تصحيح لمفهوم النفس فى القرءان

الاخوة الكرام تحية طيبة النفس فى القرءان تأتى على دلالتين اولا بدلالة مادية وهى الجسد الحى(الجسم) والدلالة الثانية هى النفس العاقلة والنفس الجسدية هى التى تموت وتقتل وتفنى فى التراب وهى التى تنشر وتبعث يوم البعث عند النفخة الثانية اما النفس العاقلة فهى التى تتوفى ولاتموت ومكانها فى برزخا الى يوم يبعثون وعند النفخة الثانية تزوج بنفسها الجسدية(اذا النفوس زوجت) والالفاظ المستخدمة مع النفس هى التى توضح نوعها وماهيتها والنفس لاصلة لها بالروح وهو جبريل عليه السلام مع تحياتى وتقديرى للجميع

20   تعليق بواسطة   د.حسن أحمد عمر     في   الأربعاء 18 ابريل 2007
[5831]

الأخ الفاضل فارس الأندلسى

تحياتى لكم
قرأت تعليقكم الكريم أعلاه واشكرك عليه وعلى وجهة نظرك وأتمنى من الجميع أن يأخذ بها ولو ظهر لأحد المجتهدين خطؤه يجب عليه العودة للحق حيث لا فضل لأحدنا فى ذلك فالحق موجود فى كتاب الله تعالى الذى يسره سبحانه للذكر .. فهل من مدكر ؟؟

21   تعليق بواسطة   د.حسن أحمد عمر     في   الأربعاء 18 ابريل 2007
[5832]

أخى الفاضل أحمد فراج

تحياتى لك
أخى الكريم تعليقك قيم وثرى وقد استفدت من رأيك والحمد لله تعالى وتقسيم النفس إلى جسد يفنى ويبعث ونفس تحفظ فى برزخ بعد الموت هو تفسيم يحتاج لوقفة حيث الفكرة قوية وملحة وكأنك تؤيد أينشتين فى أن المادة طاقة متجمدة ( جسد) والطاقة مادة هائمة ( نفس ) ومصدرهما واحد تحياتى لك أخى الفاضل

22   تعليق بواسطة   د.حسن أحمد عمر     في   الأربعاء 18 ابريل 2007
[5833]

أخى الفاضل رضا على

تحياتى لكم
أشكرك أخى الكريم على تعليقاتك ومداخلاتك القيمة وأحمد الله تعالى أننا متفقان على أن الروح القدس هو جبريل عليه السلام
تحياتى لك

23   تعليق بواسطة   د.حسن أحمد عمر     في   الأربعاء 18 ابريل 2007
[5834]

أخى الفاضل ناصر العبد

تحياتى لكم
أخى الكريم لقد اسعدتنى بآرائك ومناقشاتك المبهرة التى اثرت الحوار فى هذا المقال ,احمد الله تعالى على افاقك مع إجتهادى فى كون الروح القدس هو جبريل عليه السلام
تحياتى لكم

24   تعليق بواسطة   د.حسن أحمد عمر     في   الأربعاء 18 ابريل 2007
[5836]

أخواى الحبيبان د عثمان ود شعلان

تحياتى لكما
أشكر لكما المداخلتان القيمتان والحمد لله على افاقنا فى الإجتهاد كما أتقدم بخالص شكرى للأخ أنيس صالح ولى عليه عتاب وهو أنه لم يرد على الكثير من أسئلة الأخ ناصر العبد والدكتور عثمان ولم يوضح سبباً لعدم الرد وعموماً نحن نجتهد فى الكتاب العظيم وكلنا تلاميذ فى مدرسة القرآن العظيم وندعو الله أن يوفقن جميعأ لما يحبه ويرضاه
وفى مقالى القادم سأوجه ردأ للأخ سامر الإسلامبولى ضد مقاله الذى حاول أن يثبت فيه أن إسرائيل ليس نبى الله يعقوب ..فإلى اللقاء
تحياتى للجميع

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-09-03
مقالات منشورة : 209
اجمالي القراءات : 2,776,555
تعليقات له : 1,171
تعليقات عليه : 1,054
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : USA