النبى محمد فى حوار مع ال (سى إن إن ) عن عصر ما قبل ( نوح ).

آحمد صبحي منصور في السبت 17 ديسمبر 2016


قال المذيع :مما سبق يتضح وجود بعض إتفاقات وبعض إختلافات بين القرآن والعهد القديم فى موضوع آدم وابنى آدم قابيل وهابيل .  

قال النبى محمد عليه السلام : ذكر رب العزة جل وعلا أن قصص الأنبياء أصبح تراثا تتذكره الأجيال جيلا بعد جيل .    

قال المذيع :كيف ؟

قال النبى محمد عليه السلام : قصة الطوفان عقابا لقوم نوح كان يعرفها قوم عاد

قال المذيع :من هم قوم عاد ؟

المزيد مثل هذا المقال :

قال النبى محمد عليه السلام   : شعب أقام حضارة فى صحراء الجزيرة العربية بعد قرون من هلاك قوم نوح ،  وكان قوم عاد يعبدون البشر مع عبادتهم لرب العزة فبعث الله جل وعلا النبى (هود ) ليدعوهم الى عبادة الله جل وعلا وحده ، وكان يذكّرهم بما حدث لقوم نوح من قبل . قال هود لقومه عاد : ( وَاذْكُرُوا إِذْ جَعَلَكُمْ خُلَفَاءَ مِنْ بَعْدِ قَوْمِ نُوحٍ وَزَادَكُمْ فِي الْخَلْقِ بَسْطَةً )(69) الاعراف ). كانت ذرية نوح هى الباقية ، ومنهم جاء قوم عاد ، وكانوا يتذكرون قصة جدهم نوح وما حدث لقوم نوح ، فجاء النبى هود يعظهم بقصة نوح .

قال المذيع : وماذا حدث لقوم عاد ؟

قال النبى محمد عليه السلام : عاند قوم عاد وكفروا فاهلكهم الله جل وعلا ، وأنجى هودا والمؤمنين معه .

قال المذيع : ثم ؟

قال النبى محمد عليه السلام :  توالت الأجيال وظهر قوم ثمود فى الجزيرة العربية ، وكانت لهم حضارة إستكبروا بها وكفروا كالعادة فأرسل الله جل وعلا النبى صالح ، وكان قوم ثمود يتذكرون قصة أسلافهم من قوم عاد،وإتخذ النبى صالح من هذا حجة عليهم يعظهم بها فقال لهم :( وَاذْكُرُوا إِذْ جَعَلَكُمْ خُلَفَاءَ مِنْ بَعْدِ عَادٍ وَبَوَّأَكُمْ فِي الأَرْضِ تَتَّخِذُونَ مِنْ سُهُولِهَا قُصُوراً وَتَنْحِتُونَ الْجِبَالَ بُيُوتاً فَاذْكُرُوا آلاءَ اللَّهِ وَلا تَعْثَوْا فِي الأَرْضِ مُفْسِدِينَ (74) الاعراف ).

قال المذيع :وماذا حدث لقوم ثمود ؟

قال النبى محمد عليه السلام   :  أهلك الله جل وعلا قوم ثمود وأنجى النبى صالح والمؤمنين .

قال المذيع :ثم ؟

قال النبى محمد عليه السلام : توالت القرون تحمل ذكرى هؤلاء الأقوام وهؤلاء الأنبياء ، وظهر النبى شعيب يدعو قومه مدين فى الشام الذين كفروا وعصوا ، وأخذ كالعادة يذكرهم ويخوفهم بما حدث للسابقين ، قال لهم : ( وَيَا قَوْمِ لا يَجْرِمَنَّكُمْ شِقَاقِي أَنْ يُصِيبَكُمْ مِثْلُ مَا أَصَابَ قَوْمَ نُوحٍ أَوْ قَوْمَ هُودٍ أَوْ قَوْمَ صَالِحٍ وَمَا قَوْمُ لُوطٍ مِنْكُمْ بِبَعِيدٍ (89) هود ).

قال المذيع :إذن توارثت الأجيال فى الجزيرة العربية والرافدين قصص الأنبياء السابقين ؟

قال النبى محمد عليه السلام   :  بل فى مصر أيضا . فى عصر موسى ودعوته لفرعون كان هناك أمير فرعونى مؤمن يعظ فرعون وقومه يحذرهم من الفتك بموسى ، ومن وعظه لهم قوله : (   يَا قَوْمِ إِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ مِثْلَ يَوْمِ الأَحْزَابِ (30) مِثْلَ دَأْبِ قَوْمِ نُوحٍ وَعَادٍ وَثَمُودَ وَالَّذِينَ مِنْ بَعْدِهِمْ وَمَا اللَّهُ يُرِيدُ ظُلْماً لِلْعِبَادِ (31) غافر ). أى كان المصريون فى هذا العهد على علم بقصص قوم نوح وعاد وثمود وما بعدهم .

قال المذيع :وماذا عن بنى اسرائيل فى عهد موسى ؟

قال النبى محمد عليه السلام   : قال موسى لقومه يعظهم يذكرهم بما يعلمون من قصص الأنبياء السابقين ومصير أقوامهم ( أَلَمْ يَأْتِكُمْ نَبَأُ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ قَوْمِ نُوحٍ وَعَادٍ وَثَمُودَ وَالَّذِينَ مِنْ بَعْدِهِمْ لا يَعْلَمُهُمْ إِلاَّ اللَّهُ ) (9) هود )، أى كان لبنى اسرائيل فى عهد موسى علم بما حدث لقوم نوح وعاد وثمود ومن جاء بعدهم .

قال المذيع : هذا عن بنى اسرائيل فى عهد موسى ، فماذا عن العرب فى عهدك ؟

قال النبى محمد عليه السلام   : توارث العرب هذه الذكريات ، لذا قال جل وعلا لهم : ( أَلَمْ يَأْتِهِمْ نَبَأُ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ قَوْمِ نُوحٍ وَعَادٍ وَثَمُودَ وَقَوْمِ إِبْرَاهِيمَ وَأَصْحَابِ مَدْيَنَ وَالْمُؤْتَفِكَاتِ أَتَتْهُمْ رُسُلُهُمْ بِالبَيِّنَاتِ فَمَا كَانَ اللَّهُ لِيَظْلِمَهُمْ وَلَكِنْ كَانُوا أَنفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ (70) التوبة ).

قال المذيع : أى هو تراث إنسانى إنتقلت ذكراه من جيل الى جيل . ولكن مع التحوير . هذا تؤكده المكتشفات الحديثة ، ومنها نعلم أن رواية الطوفان تم إكتشافها مُحوّرة محرفة فى الآثار السومرية ، وهى تتحدث عن إرسال الآلهة طوفانا إكتسح الأرض صاحبته أمطار وعواصف إستمرت سبعة أيام بلياليها ، وكان وقتها ملك تقى إسمه زيوسودا ، قام بإنقاذ البشر من خلال بناء السفينة . وذكرت ملحمة جلجامش البابلية أن الآلهة أمرت جلجامش أن يبنى سفينة وان يحمل فيها كل شىء حىّ ، ثم نزل طوفان غمر الأرض ورست السفين على جبل نيصير قرب دجلة . ومن التراث البابلى أيضا قصة بيروسوس أحد كهنة الاله رودوك وقد كتب تاريخ بلاده وذكر فيها الطوفان وأن الملك اكسيسو ثورس بنى سفينة أنقذ فيها البشر والكائنات الحية .ما رأيك ؟

قال النبى محمد عليه السلام  :  من القصص القرآنى عن الأمم السابقة نعلم ان النبى كان يأتى الى قومه يعظهم فتؤمن الأقلية وتكفر الأكثرية فيهلكهم الله ، وتتناسل الأقلية ثم بعد مدة تزحف عقائد الشرك فيستلزم الأمر بعث رسول جديد يكرر ما قاله الأنبياء السابقون ردا على معتقدات الكفر . وهذه المعتقدات الكافرة تشوّه القصص الحقيقى للأنبياء ، وتسجله تراثا مشوها ، فيه بعض الحقائق والكثير من الأباطيل . والدليل على هذا هو ما تذكره أنت عن أساطير الطوفان فى الحضارات القديمة .

قال المذيع : هل ترى أن كاتب العهد القديم تأثر بهذه العقائد ؟

قال النبى محمد عليه السلام  :هذا واضح فى تصويره لرب العزة جل وعلا فى هيئة بشرية .

قال المذيع :كاتب العهد القديم لم يذكر قصص الأنبياء العرب من هود وصالح وشعيب وأقوامهم قوم عاد وقوم ثمود وقوم مدين . ربما لإنه كتبه فى منطقة بعيدة عن الجزيرة العربية .

قال النبى محمد عليه السلام : القرآن الكريم لم يذكر أيضا قصص كل الأنبياء مع أنه جل وعلا ذكر أنه بعث نذيرا فى كل قرية ، قال جل وعلا : (وَإِنْ مِنْ أُمَّةٍ إِلاَّ خلا فِيهَا نَذِيرٌ (24)  ) فاطر )   .

المذيع يفتح العهد القديم .

 قال المذيع :أقرأ ما ذكره العهد القديم فى الاصحاح الرابع عن ذرية قابيل القاتل : ( 4 :17 و عرف قايين امراته فحبلت و ولدت حنوك و كان يبني مدينة فدعا اسم المدينة كاسم ابنه حنوك . 4 :18 و ولد لحنوك عيراد و عيراد ولد محويائيل و محويائيل ولد متوشائيل و متوشائيل ولد لامك . 4 :19 و اتخذ لامك لنفسه امراتين اسم الواحدة عادة و اسم الاخرى صلة. 4 :20 فولدت عادة يابال الذي كان ابا لساكني الخيام و رعاة المواشي . 4 :21 و اسم اخيه يوبال الذي كان ابا لكل ضارب بالعود و المزمار. 4 :22 و صلة ايضا ولدت توبال قايين الضارب كل الة من نحاس و حديد و اخت توبال قايين نعمة . 4 :23 و قال لامك لامراتيه عادة و صلة اسمعا قولي يا مراتي لامك و اصغيا لكلامي فاني قتلت رجلا لجرحي و فتى لشدخي . 4 :24 انه ينتقم لقايين سبعة اضعاف و اما للامك فسبعة و سبعين . 4 :25)

قال المذيع : ربما كانت هناك مدينة قديمة اسمها حنوك فصنعوا اسطورة أطلقوا إسمها على ابن قابيل . وجعلوا هذا أبا للرعاة وذاك أبا للموسيقيين . ما هى وجهة نظرك ؟

قال النبى محمد عليه السلام : هذا سرد تاريخى ، لا ندرى مدى صحته . ولكن أين ابناء آدم الآخرون ؟ ألم ينجب إلا قابيل وهابيل ؟ وألا يوجد من ذريته الأوائل سوى ابناء القاتل قابيل ؟ ألم ينجب هابيل قبل مقتله ؟

قال المذيع :  جاء بعدها أن حواء انجبت ولدا :

المذيع يقرأ : ( و عرف ادم امراته ايضا فولدت ابنا و دعت اسمه شيثا قائلة لان الله قد وضع لي نسلا اخر عوضا عن هابيل لان قايين كان قد قتله . 4 :26 و لشيث ايضا ولد ابن فدعا اسمه انوش حينئذ ابتدئ ان يدعى باسم الرب . ).

قال النبى محمد عليه السلام   :  لا أفهم قوله : (و لشيث ايضا ولد ابن فدعا اسمه انوش حينئذ ابتدئ ان يدعى باسم الرب . ).

قال المذيع : ولا ..أنا .!!.

قال المذيع : ولكن دعنا نناقش الآتى ، يقول كاتب العهد القديم  : فى الإصحاح الخامس( 5 :1 هذا كتاب مواليد ادم يوم خلق الله الانسان على شبه الله عمله . 5 :2 ذكرا و انثى خلقه و باركه و دعا اسمه ادم يوم خلق .) . ما رايك ؟

قال النبى محمد عليه السلام   : قوله (خلق الله الانسان على شبه الله عمله  ) هو نفس الكلام السابق الذى يتناقض مع القرآن الكريم ، فالله جل وعلا ليس كمثله شىء ولا يشبهه شىء .

المذيع يكمل القراءة : ( 5 :3 و عاش ادم مئة و ثلاثين سنة و ولد ولدا على شبهه كصورته و دعا اسمه شيثا .) ما رايك ؟

قال النبى محمد عليه السلام :  هنا يجعل ابناء آدم على صورة الرحمن ، تعالى الله عن ذلك علوا كبيرا .

المذيع يكمل القراءة : ( 5 :4 و كانت ايام ادم بعدما ولد شيثا ثماني مئة سنة و ولد بنين و بنات . 5 :5 فكانت كل ايام ادم التي عاشها تسع مئة و ثلاثين سنة و مات ) ، ما رأيك ؟

قال النبى محمد عليه السلام :  من أعلمه بعمر آدم ؟ وهل كان فى وقتها تسجيل للمواليد والوفيات ؟ ثم يقول عن آدم إنه ولد بنين وبنات .. من هم ؟ لم يذكر سوى قابيل وهابيل وشيث .

المذيع يكمل القراءة : ( 5 :6 و عاش شيث مئة و خمس سنين و ولد انوش . 5 :7 و عاش شيث بعدما ولد انوش ثماني مئة و سبع سنين و ولد بنين و بنات . 5 :8 فكانت كل ايام شيث تسع مئة و اثنتي عشرة سنة و مات . 5 :9 و عاش انوش تسعين سنة و ولد قينان . 5 :10 و عاش انوش بعدما ولد قينان ثماني مئة و خمس عشرة سنة و ولد بنين و بنات . 5 :11 فكانت كل ايام انوش تسع مئة و خمس سنين و مات . 5 :12 و عاش قينان سبعين سنة و ولد مهللئيل . 5 :13 و عاش قينان بعدما ولد مهللئيل ثماني مئة و اربعين سنة و ولد بنين و بنات . 5 :14 فكانت كل ايام قينان تسع مئة و عشر سنين و مات . 5 :15 و عاش مهللئيل خمسا و ستين سنة و ولد يارد . 5 :16 و عاش مهللئيل بعدما ولد يارد ثماني مئة و ثلاثين سنة و ولد بنين و بنات . 5 :17 فكانت كل ايام مهللئيل ثماني مئة و خمسا و تسعين سنة و مات . 5 :18 و عاش يارد مئة و اثنتين و ستين سنة و ولد اخنوخ . 5 :19 و عاش يارد بعدما ولد اخنوخ ثماني مئة سنة و ولد بنين و بنات . 5 :20 فكانت كل ايام يارد تسع مئة و اثنتين و ستين سنة و مات . 5 :21 و عاش اخنوخ خمسا و ستين سنة و ولد متوشالح . 5 :22 و سار اخنوخ مع الله بعدما ولد متوشالح ثلاث مئة سنة و ولد بنين و بنات . 5 :23 فكانت كل ايام اخنوخ ثلاث مئة و خمسا و ستين سنة . 5 :24 و سار اخنوخ مع الله و لم يوجد لان الله اخذه . 5 :25 و عاش متوشالح مئة و سبعا و ثمانين سنة و ولد لامك . 5 :26 و عاش متوشالح بعدما ولد لامك سبع مئة و اثنتين و ثمانين سنة و ولد بنين و بنات . 5 :27 فكانت كل ايام متوشالح تسع مئة و تسعا و ستين سنة و مات . 5 :28 و عاش لامك مئة و اثنتين و ثمانين سنة و ولد ابنا . 5 :29 و دعا اسمه نوحا قائلا هذا يعزينا عن عملنا و تعب ايدينا من قبل الارض التي لعنها الرب . 5 :30 و عاش لامك بعدما ولد نوحا خمس مئة و خمسا و تسعين سنة و ولد بنين و بنات . 5 :31 فكانت كل ايام لامك سبع مئة و سبعا و سبعين سنة و مات . 5 :32 و كان نوح ابن خمس مئة سنة و ولد نوح ساما و حاما و يافث )  .

يتوقف المذيع ويبتسم قائلا : هى نفس الوتيرة عاش فلان كذا وأنجب بنين وبنات .. الى أن نصل الى نوح .

قال النبى محمد عليه السلام  : كل ما سبق بين ولدى آدم ونوح غير مذكور فى القرآن الكريم ، لأن القرآن الكريم ليس كتابا يسرد التاريخ ، ولكنه يختار من القصص ما فيه العبرة والعظة .

قال المذيع : ندخل بعدها فى قصة نوح فى العهد القديم .

اجمالي القراءات 4798

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (8)
1   تعليق بواسطة   Nuri Adam     في   السبت 17 ديسمبر 2016
[83936]

قل هو الله احد


السلام عليكم دكتورعندما نتلو كتاب ربنا لا نجد فيه اي إشارة ولو ضعيفة ان الصلاة او الصلوة المكتوبة في القرآن العظيم هي الخمس أوقات التي يتعبد بها المسلمون . انا اؤمن انه لا اله الا الله . وأؤمن ان هذا الرب له دين واحد مفرداته واحدة مهما اختلف الدين او النبي . وأؤمن ايضا ان الصلاة او الصلوة لم تكتب الا في المدينة . هذا يضعنا امام شيئاً واحدا ًوهو ان المقصود بالصلاة هو شيئاً يختلف تماماً عن اداء خمس صلوات يعبد فيها الجسد الله اما العقل وهو المأمور بالتدبر والدراسة غالباً ما يكون في واد والصلاة في واد اخر . الصلاة التي فهمتها من كتاب الله هي ثلاث انواع من الصلاة اثنان منهما ينتميان لنفس المفهوم رغم ارتباط الثالث بهما ارتباطاً وثيقاً . الصلوة الاولى هي الالتزام بما حرم الله فقط وعدم تحريم فعل اي ما عداه . الوقوف عند أوامر الله ونواهيه المثبتة في كتابه والاستعانة على ذلك بالصلوة الثانية وهي الذهاب الى المسجد وتلاوة القران والدعاء فقط في ثلاث أوقات حددها الله سبحانه وتعالى قبل طلوع الشمس وقبل الغروب ومن آناء الليل وأطراف النهار لعلك ترضي . اما الصلاة الثالثة فهي احترام القانون المحلي للدولة وأسماه الله الدين ، بِسْم الله الرحمن الرحيم ، ما كان ليوسف ان يأخذ اخاه في دين الملك ، صدق الله العظيم  ، إذاً الصلاة اختلف معناها كليةً عما هو يمارس اليوم من شعائر وثنية بعبادتهم لوثن اسمه  الكعبة عبر حركات جسدية مع غياب العقل في اغلب هذا  التطبيق . الصلاة في القران مطالب بها حتى الملحد وهو احترام شريعة الله في محرماته واحترام قانون الدولة يقول تعالى ،، في جنات النعيم يتسائلون ، عن المجرمين ما سلككم في سقر ، قالوا لم نكن من المصلين ، بالتأكيد ليست الصلاة الخماسية ،  ولذلك نلاحظ ان إقامة الدين او الصلاة بدات في مجتمع المدينة ولم يكن بالإمكان وضع اي تشريع من قبل النبي عليه السلام في مجتمع مكة الرافض له ولدينه وإنما فرضت في المدينة لجعل المؤمنين يحترمون شيئاً جديداً يختبرونه لأول مرة وهو احترام الدستور او القانون فالدستور شمل محرمات الله الستة عشر في القرآن فقط والقانون هو تنظيم معاملات هذا المجتمع وتحديد مسئولية كل مواطن او مجموعة عرقية او دينية ولذلك قال الله تعالى في المجرمين الذين يخرجون عن سلطة القانون او قطع الصلاة بالمدينة بِسْم الله الرحمن الرحيم فإن تابوا وأصلحوا وأقاموا الصلاة وآتو الزكاة فَإِخْوَانُكُمْ في الدين  صدق الله العظيم فالمقصود هنا بالتوبة هو اعلان الخضوع للقانون والالتزام بما حرم الله وليس الأوقات الخمسة التي لم يرد عليها اي نص صريح بوجوب صلاة خمسة أوقات في اليوم ثم انه وهذا الأهم ان الصلاة الخماسية لم ترد في كتاب الله بل في حديث ضعيف ملي بالخزعبلات اسمه حديث المعراج . ونجد ذلك صريحاً في قوله تعالى ، الصلاة ان تأتي للمسجد تقرأ من كتاب الله وتطبق ما تقرأ هذه هي الصلاة . بِسْم الله الرحمن الرحيم قل ان نسكي وصلاتي ومَحْيَاي ومَمَاتِي لله رب العالمين لا شريك وبذلك امرت وانا اول المسلمين ، صدق الله العظيم ،  ويقول تعالى في محكم التنزيل بِسْم الله الرحمن الرحيم وأمرت ان اعبد رب هذه البلدة الذي حرمها  وله كل شئ وأمرت ان أكون من المسلمين وان اتلو القران فمن اهتدى فانما يهتدي لنفسه ومن ضَل فقل انا انا من المنذرين وهذه الصلاة التي كان يؤديها المؤمنين هي  الصلواة التي جمعها صلوات ولا يوجد شيئاً اسمه مسجد بالمعني المعروف حاليا، يروي البخاري في مروياته ان سلمان الفارسي عندما قدم بلدته في ايران تحلق حوله الناس طامعين ان يروي لهم قصصاً ، يقول البخاري ان الرجل جلس وقرأ سورة يوسف وغادر المسجد ، ويروي ايضا ان خطبة الجمعة كانت عبارة عن تلاوة للقرآن وتقول احدى زوجاته ما حفظت سورة الواقعة الا من فى رسول الله يقرأها على المنبر كل جمعة ،  فالمسجد هو المكان الذي تودي فيه صلاتك الكبرى سواء كانت سوق او وزارة او مكان عمل فهو لله وعليك اتباع أوامر الله فيه ، هذا فيها يتعلق بالمعاملات مع البشر الصلاة الكبرى او الجهاد الأكبر ،  الدين سهل ميسر فقط راعي حدود الله واربط سلوكك بامتثالك لاوامر ربك تكن من الفائزين بغض النظر عن دينك يهودي او مسيحي او محمدي ، والا ما قيمة صلاة لا تردع أحداً عن اغتصاب او ذبح او سرقة تحت مسمى الغنيمة ، أرجو التعليق من دكتورنا الفاضل لو سمحت 

2   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   السبت 17 ديسمبر 2016
[83937]

هذا مرفوض قطعا . ولا مكان لهذا فى موقعنا .


وقد كتبنا كثيرا فى فرضية صلاة الجمعة والصلوات الخمس ، وكتبنا هذا فى دستورنا دستور أهل القرآن . والاستاذ نورى إذا لم يعجبه ديننا فليتركنا فى حالنا. نحن لا نفرض ديننا على أحد ، ولا نسمح لأحد أن يدخل موقعنا ليشوه ديننا . وموعدنا يوم الحساب ليحكم بيننا رب العزة فيما نحن فيه مختلفون . 

3   تعليق بواسطة   Nuri Adam     في   السبت 17 ديسمبر 2016
[83938]



انا سعيد بوجودي في موقعكم ولا يعني أني معكم أن أوافق علي كل أطروحاتكم فأنا رجل اعبد الله بما فهمت من كتابه والذي سوف اسأل عنه وإذا كنت سأتبع لماذا هجرت دينهم السني من البداية ، وما أقوله هنا هو عبارة عما اؤمن به انا ولا اطلب من احد اتباعي فهذا ما فهمته وهذا ما أستطيع ان اجيب به ربي من خلال فهمي لكلامه وليس إيماني بما قال غيري  وتبنيه حقيقة مطلقة ، فمن يدع امتلاك الحقيقة المطلقة فقد اخطأ ان هي الا اجتهادات والمجتهد له اجر ان اصاب وأجران ان اخطأ كما يرددون ، المهم أني استعملت عقلي في فهم رسالة ربي ولا اقول أني على حق ولكن هذا ما اطمأن اليه قلبي ، ولا يعني ان قولي يعارض قولك انك على خطأ ، انا لا ادعي أني على خطأ ولا اقول ان غيري على صواب وربنا ارادنا مختلفين ليميز منا الصالحون . ولا يعني ان هناك فهم واحد يفضي الى الجنة إنما الأهم هو المرجع الذي استعملت في فهمك فان كان القران فقط فأنت على خير وان كان شخص اخر فهذه قصة اخرى ،وتفضل بقبول فائق الاحترام حضرة الدكتور 



4   تعليق بواسطة   Nuri Adam     في   الأحد 18 ديسمبر 2016
[83948]



عفوا انا لم أوجه كلامي اليك ياسيد  خالد ولا أعرفك هذا اولا . ثانيا اراك غضبت لأني أتكلم بالقران وانت مع احترامي لديانتك تؤمن بالحديث مع القران وهذا هو الفرق هذا ثانياً ، ثالثاً الدكتور تفضل بالرد مشكوراً ما هي مشكلتك معي فأنا لم اطلب منك الرد وما أثرته هو شيئا اعتقده انا وتمنيت من الدكتور ان يرد علي وقد فعل ، اخلاق القران تمنعني من الرد عليك فلا اقول لك عِش مذؤماً ولا ادعو عليك بالدحور بل اقول لك كما قال الله سبحانه وتعالي في محكم التنزيل الذي لا ياتيه الباطل لا من بين يديه ولا من خلفه ، بِسْم الله الرحمن الرحيم ، قال ياقوم أرأيتم ان كنت عَلى بينة من ربي وآتاني رحمة من عنده فعميت عليكم أنلزمكموها وأنتم لها كارهون صدق الله العظيم (هود-28). وكما قال جل من قائل  لكم دينكم ولي دين ، ولقد ابدع الدكتور بارك الله فيه عندما قال موعدنا يوم الحساب وهذا ما يحبب النفس اليه وليس بالشتائم والسب . أرتقي يا اخ خالد فأخلاق اهل القرآن اكبر من ذلك ولَك في كتاب الله اكثر من دليل ، وإذا كان تعليق قد اثار في السيد خالد اللهيب نوازع الهجوم فاني اطلب من الدكتور حذفي من الموقع او ان يعتذر السيد خالد عما بدر منه والسلام عليكم ورحمة الله 


5   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الأحد 18 ديسمبر 2016
[83952]

سلاما استاذ نورى .. وغفر الله جل وعلا لنا ولك


من شروط الكتابة فى الموقع عدم إنكار حقائق الاسلام ، وهى الصلوات الخمس وبقية العبادات . وهذا منصوص عليه فى دستور أهل القرآن . ولذا نودع الاستاذ نورى مع التحية والسلام .

6   تعليق بواسطة   ابراهيم احمد     في   الخميس 22 ديسمبر 2016
[84027]

المشكلة ان معظمهم يجيد الكلام اكثر مما يقرأ


رسالة مختصرة فقط إلى الأحبه من أهل القران الذين هداهم الله بالأحتكام للقران وحده أرجوا منكم أعزائي ان تخلصوا التدبر  ودراسة لأيات كتاب الله وادراك معانية جيداً حتى لا تضلوا  انفسكم وتضلوا غيركم  وتقعوا في الأفتراء على الله بالكذب وتصبحوا كاعباد التراث رسالتي اوجهة إلى من يقولون ان الصلاة بالقران هي ثلاث صلوات  انا لن ادخل في جدال طويل حول ذلك لكن  نعيد ونذكر الناس بمنهجية القران كما قال سبحانه {وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَىٰ تَنفَعُ الْمُؤْمِنِينَ} فايجب حينما نتحدث حول اي مسئلة ان نتعرف اولاً على منهجية القران الكريم ونضعها في الحسبان  فا من منهجية القران الكريم انه لم يأتي الينا بدين جديد بل هو تابع ومصدق لما سبقه من رسالات على الأمم السابقة يقول تعالى {الم (1) اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ (2) نَزَّلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقًا لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ وَأَنزَلَ التَّوْرَاةَ وَالْإِنجِيلَ (3) مِن قَبْلُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَأَنزَلَ الْفُرْقَانَ ۗ إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا بِآيَاتِ اللَّهِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ ۗ وَاللَّهُ عَزِيزٌ ذُو انتِقَامٍ } بذلك فالفرائض التعبدية من صلاة وصوم وحج كلها متوارثة من ملة إبراهيم وقوم قرييش كانوا يعلمون من هو الله {وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ ۚ قُلْ أَفَرَأَيْتُم مَّا تَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ إِنْ أَرَادَنِيَ اللَّهُ بِضُرٍّ هَلْ هُنَّ كَاشِفَاتُ ضُرِّهِ أَوْ أَرَادَنِي بِرَحْمَةٍ هَلْ هُنَّ مُمْسِكَاتُ رَحْمَتِهِ ۚ قُلْ حَسْبِيَ اللَّهُ ۖ عَلَيْهِ يَتَوَكَّلُ الْمُتَوَكِّلُونَ } وكانوا يصلون ويأدون جميع الفرائض المتواثرة وكل ذلك رغم انهم لم يؤمن بمحمد كارسول ولم يأاخذوا بالقران كاوحي من عند الله  لكن كانت مشكلتهم هي وقوعهم بالشرك مع الله ، بذلك الله تعالى يأتي ويقول { إِنَّا أَنزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ فَاعْبُدِ اللَّهَ مُخْلِصًا لَّهُ الدِّينَ (2) أَلَا لِلَّهِ الدِّينُ الْخَالِصُ ۚ وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مِن دُونِهِ أَوْلِيَاءَ مَا نَعْبُدُهُمْ إِلَّا لِيُقَرِّبُونَا إِلَى اللَّهِ زُلْفَىٰ إِنَّ اللَّهَ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ فِي مَا هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ ۗ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ كَاذِبٌ كَفَّارٌ } و لأن الشرك هو مايقع  فيه كل قوم مع ربهم بذلك الله تعالى يؤكد ويذكر لكل رسول انه لا اله الا هو كما قال لموسى  { إِنَّنِي أَنَا اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدْنِي وَأَقِمِ الصَّلَاةَ لِذِكْرِي}  وقالها كذلك  للرسول محمد عليه السلام مؤكدا انه قد قالها لكل رسول من قبله   {وَلَقَدْ أُوحِيَ إِلَيْكَ وَإِلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكَ لَئِنْ أَشْرَكْتَ لَيَحْبَطَنَّ عَمَلُكَ وَلَتَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ (65) بَلِ اللَّهَ فَاعْبُدْ وَكُن مِّنَ الشَّاكِرِينَ (66) وَمَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ وَالْأَرْضُ جَمِيعًا قَبْضَتُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَالسَّمَاوَاتُ مَطْوِيَّاتٌ بِيَمِينِهِ ۚ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَىٰ عَمَّا يُشْرِكُونَ} وكذلك كان الشرك مع  حال كل قوم  و رسولهم  ولمزيد من التفاصيل انصح بمراجع مقال دكتور أحمد بعنوان ((- أيها المحمديون : مالكم من إله غير الله جل وعلا ))


7   تعليق بواسطة   ابراهيم احمد     في   الخميس 22 ديسمبر 2016
[84028]

تابع



بذلك فاحينما نزل القران الكريم لم يأتي لكي يشرح من جديد عن كيفية اداء تلك الفرائض لأنها اصبحت متعارفه  بل انه لو كان الرسول قد اتى بها  لضحك القوم عليه بحجة انه لم يأتي بشيء جديد  وهو فعلاً لم يأتي بشيء جديد طبقاً لمنهج اخلاص العبادة لله  الذي كان يسير عليه كل الرسل لذلك امر الله  تعالى ان يقول لقومة {قُلْ مَا كُنتُ بِدْعًا مِّنَ الرُّسُلِ وَمَا أَدْرِي مَا يُفْعَلُ بِي وَلَا بِكُمْ ۖ إِنْ أَتَّبِعُ إِلَّا مَا يُوحَىٰ إِلَيَّ وَمَا أَنَا إِلَّا نَذِيرٌ مُّبِينٌ} و على سبيل المثال تخيل نفسك لو اتيت الى جيل هذا اليوم وقلت لهم ان هناك اتصال عبر الزمن وهناك انترنت و هواتف محمولة و الخ  سوف يضحك الناس عليك ويتصورون انك قد خرجت  اليهم من العصر الحجري لأن تلك الأمور اصبحت مشهورة ومتعارفة عند معظم الناس وليست بالأمر الجديد وكذلك سوف يكون موقف الرسول لو جاء لكي يخبر قومة عن الفرائض بذلك فاماجاء برسالة القران هو تذكير الناس في اخلاص دينهم وعبادتهم لله  اي اعادة تنقية ملة ابراهيم من مفاهيم الشرك و الفساد التي سادت معظم الناس الا الأقلية منهم بذلك لم تكن صدمة امة قريش من الفرائض التي لدى الرسول عليه السلام لأنها ذاتها الفرائض التي يقومون بها انما الصدمة بنسبة لهم هو انه تجرئ على الهتهم بالكفر بها ولتي اشركوا بها مع الله  فا اصروا على  التمسك بالهتهم بحجة ان ماجاء به ارسول محمد من اخلاص العبادة لله وحده هو  افك مفترى و امر جديد و لم يسبق ان سمعوا به في الأمم السابقة بذلك جاء بقوله تعالى {وَعَجِبُوا أَن جَاءَهُم مُّنذِرٌ مِّنْهُمْ ۖ وَقَالَ الْكَافِرُونَ هَٰذَا سَاحِرٌ كَذَّابٌ (4) أَجَعَلَ الْآلِهَةَ إِلَٰهًا وَاحِدًا ۖ إِنَّ هَٰذَا لَشَيْءٌ عُجَابٌ (5) وَانطَلَقَ الْمَلَأُ مِنْهُمْ أَنِ امْشُوا وَاصْبِرُوا عَلَىٰ آلِهَتِكُمْ ۖ إِنَّ هَٰذَا لَشَيْءٌ يُرَادُ (6) مَا سَمِعْنَا بِهَٰذَا فِي الْمِلَّةِ الْآخِرَةِ إِنْ هَٰذَا إِلَّا اخْتِلَاقٌ (7) أَأُنزِلَ عَلَيْهِ الذِّكْرُ مِن بَيْنِنَا ۚ بَلْ هُمْ فِي شَكٍّ مِّن ذِكْرِي ۖ بَل لَّمَّا يَذُوقُوا عَذَابِ}  {وَإِذَا تُتْلَىٰ عَلَيْهِمْ آيَاتُنَا بَيِّنَاتٍ قَالُوا مَا هَٰذَا إِلَّا رَجُلٌ يُرِيدُ أَن يَصُدَّكُمْ عَمَّا كَانَ يَعْبُدُ آبَاؤُكُمْ وَقَالُوا مَا هَٰذَا إِلَّا إِفْكٌ مُّفْتَرًى ۚ وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لِلْحَقِّ لَمَّا جَاءَهُمْ إِنْ هَٰذَا إِلَّا سِحْرٌ مُّبِينٌ} 



8   تعليق بواسطة   ابراهيم احمد     في   الخميس 22 ديسمبر 2016
[84029]

تابع


 


وطالما ان القوم قريش معتادون على التقرب من تلك الالهه في عبادتهم لله كذلك كان حال الرسول معهم قبل ان ينزل عليه الوحي وبعد ان نزل عليه الوحي أخذ يحذره الله سبحانه على رجوع إلى ماكان يعبده مع قومة بذلك قال الرسول لقومة  { قُلْ إِنِّي نُهِيتُ أَنْ أَعْبُدَ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ ۚ قُل لَّا أَتَّبِعُ أَهْوَاءَكُمْ ۙ قَدْ ضَلَلْتُ إِذًا وَمَا أَنَا مِنَ الْمُهْتَدِينَ }  وكذلك قال {قُلْ إِنَّنِي هَدَانِي رَبِّي إِلَىٰ صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ دِينًا قِيَمًا مِّلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا ۚ وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ (161) قُلْ إِنَّ صَلَاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (162) لَا شَرِيكَ لَهُ ۖ وَبِذَٰلِكَ أُمِرْتُ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُسْلِمِينَ (163) قُلْ أَغَيْرَ اللَّهِ أَبْغِي رَبًّا وَهُوَ رَبُّ كُلِّ شَيْءٍ ۚ وَلَا تَكْسِبُ كُلُّ نَفْسٍ إِلَّا عَلَيْهَا ۚ وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَىٰ ۚ ثُمَّ إِلَىٰ رَبِّكُم مَّرْجِعُكُمْ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ}


فالمشرك عقيدياً يختلف عن الكافر ، فالكافر لا يؤمن بالله بينما المشرك يعلم بوجود الله ويؤمن به ويتعبد اليه لكن يشرك معه اله اخرى 


لذلك الله تعالى يقول {وَمَا تَفَرَّقَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ إِلَّا مِن بَعْدِ مَا جَاءَتْهُمُ الْبَيِّنَةُ (4) وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاءَ وَيُقِيمُوا الصَّلَاةَ وَيُؤْتُوا الزَّكَاةَ ۚ وَذَٰلِكَ دِينُ الْقَيِّمَةِ}  { اتَّخَذُوا أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَابًا مِّن دُونِ اللَّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا إِلَٰهًا وَاحِدًا ۖ لَّا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ ۚ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ} 


وصدق الله العظيم


وانصح كذلك بمراجعة مقال الدكتور أحمد بعنوان ( أخطاء الأنبياء) لمزيد من التفاصيل القرانية التي تثبت ان النبي كان مشركاً مع قومة قبل ان يأتي اليه الوحي  ونعود لموضوع الصلاة من جديد ونقول بانه لو اراد الله ان يأتي الينا بالصلاة  سواء كانت ثلاث ام خمس لقالها بقول وضوح وصريح لا تقبل الجدال كما قد سبق وان تحدث عن الوضوء بشكل مفصل  وما احتجنا لأن نذهب ونستنتجها من خلال القصص القرانية او من خلال تشريعات اخرى كما ذكر بسورة النور الاية ٥٧ فامقابل ان نذهب ونستنتج وجود الصلاة من تلك التشريعات  التي تتحدث عن اوقات الاستئذان او ماشابه ثم نجعل تلك الاوقات هي ذاتها اوقات الصلوات  اليس  الله كان بامكانه ان ياتي  باية خاصه بتشريع الصلاة فايقول [ كتبة عليكم الصلاة ثلاثة واحده من بعد طلوع الشمس وعند الظهيرة ومن بعد غروب الشمس ]ا علاوه على ذلك ان هذا المنهج الذي تسيرون عليه  في تدبر القران هو منهج غير صحيح وغير سوي ويسبب انحراف وتحريف في معاني الايات ومقاصدها وهو يوقع الشخص  بنهاية في الأفتراء على الله بالكذب 


وهو مشابه للمنهج الذي يتبعه عباد التراث في الأستشهاد على مرواياتهم   كما فعلوا  اصحاب حنما تلاعبوا  بتشرعات الله  بالحلال والحرام  وحللوا وحرموا وفق  وبما لم ينزل به الله من سلطان لأن الله تعالى لم ينزل الينا كتاب طلاسم ورموز حتى نحتاج للقيام بمعادلات رياضية ونحسب ونطرح لأجل ان نستنتج  عدد الصلاة بل قد قال  سبحانه  { وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِنْ مُدَّكِرٍ } وصدق الله العظيم


هذه كانت رسالتي ارجوا ان تقبلوها وبنهاية فالهداية  للعباد بمشيئة الله  واعتذر للأحبة على الأطالة 


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 3980
اجمالي القراءات : 34,203,329
تعليقات له : 4,346
تعليقات عليه : 12,933
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي