دهس الجمرات وخطأ توقيت عرفات

خالد منتصر في الخميس 01 اكتوبر 2015


إصرار المملكة السعودية على رؤية الهلال بالعين المجردة ورفضها الاعتماد على الحسابات الفلكية موقف عجيب ومدهش وغريب، ويتسبب فى إرباك الأمة الإسلامية كلها، فنحن فى رمضان وغيره من الشهور من الممكن أن نختلف مع رؤية السعودية وميعاد بداية الشهر لديها بدون حرج، لكننا فى شهر ذى الحجة نضطر ويضطر معنا العالم الإسلامى كله للخضوع للرؤية السعودية للهلال، التى تعتمد على الرؤية الوهابية المُصرة على أن هناك من يملكون نظراً حاداً فى الصحراء يتفوق على كل تليسكوبات العالم، يذهب هذا البدوى صارخاً وجدتها، فيصدقه المسؤولون ويمنحونه صرة المال!!، هذا العام دفع الحجاج جميعاً ثمن هذه الطريقة المتحفية القديمة التى تصلح لزمن السفر بالإبل، لا لزمن السفر بسفن الفضاء، المفاجأة أن وقفة عرفات وعيد الأضحى وما ترتب عليهما كان فى التوقيت الخطأ!!،

فقد أكد علماء الفلك أن غرة شهر ذى الحجة الصحيحة هى 14 سبتمبر وليست 15 سبتمبر، كما حددتها السعودية، وبناءً عليه فإن وقفة عرفات وعيد الأضحى 22 و23 سبتمبر وليست 23 و24 سبتمبر، وصرح العالم د. مسلم شلتوت لـ«اليوم السابع»: «إن اعتماد السعودية على رؤية الهلال بالعين المجردة كالعادة سبب فى إخفاقها فى رؤية الهلال، حيث إن العين لها حدود ولا ترى الأشعة تحت الحمراء»، موضحًا أن الأحوال الجوية هذا العام بها كانت سيئة جدًا، وكافية لعدم رؤية الهلال، لكنها لم تسلم بحسابات جميع الدول وحددت غرة الشهر بناءً على رؤيتها،

وأكد شلتوت أن حدوث الخسوف الأحد 27 سبتمبر وحده كافٍ ليؤكد ذلك، حيث إن الخسوف يتزامن مع البدر، أى 14 من الشهر الهجرى، أما الكسوف فيحدث عند الاقتران قبل بداية الشهر العربى بأكثر من ساعة، وهو أحد ضوابط التقويم الهجرى، مؤكدًا أن السعودية ستتحمل وحدها وزر ما حدث، موضحًا أن اتباعهم والتسليم بقرار السعودية خطأ فى حد ذاته، خاصة أن الدول العربية تسلم بقرارهم، لأنها الدولة التى يُؤدى بها مناسك الحج، وتابع شلتوت: «شيوخ السعودية يريدون أن يتفردوا بإعلان الهلال حسب الشريعة ورؤيته بالعين المجردة، ويقدمون ويؤخرون غرة الشهر كثيرا دون وعى، مؤكدا أن حسابات تقويم أم القرى بجدة لو قُورنت بالرؤية الشرعية خلال الـ60 عاما الماضية بالنسبة لغرة رمضان وذى الحجة فقط لوجد أنها مخالفة بنسبة 70% عن الرؤية الشرعية، لكن الشيوخ لا يريدون الالتزام بالتقويم على الرغم من أنه صحيح وأصدق من رؤيتهم»..

انتهى كلام علماء الفلك الذى لا يهتم به شيوخ الوهابية المتشددون هناك، والذين يتسبب تمسكهم الحرفى بالنص فى كوارث مثل كارثة الدهس والتدافع عند رمى الجمرات، نتيجة الإصرار على رميها فى وقت الزوال!، يا سادة.. علم الفلك الآن من الممكن أن يحدد لك مراحل القمر لعشرين سنة قادمة، وجدول تلك المراحل موجود فى ناسا بالملليمتر، وهذا هو اللينك لو حضراتكم مش عارفين http://eclipse.gsfc.nasa.gov/SKYCAL/SKYCAL.html?cal=2015#skycal

ادخلوا وشوفوا وكالة ناسا مبرمجة المسائل والتوقيتات بدقة متناهية إزاى؟!، الناس طلعت المريخ وستخرج من المجرة، ونحن مازلنا نعتمد على خيال شخص جالس فى الصحراء يريد أن يحرز السبق ويحوز المكافأة وليذهب العلم إلى الجحيم، يا جماعة السفن الفضائية صارت تسير فى الفضاء ملايين الأميال، وتهبط على هدفها بالثانية زمنياً، وبالسنتيمتر مكانياً، بمجرد الحسابات الرياضية الدقيقة، هناك كواكب ومجرات وتوابع تم اكتشافها ومعرفتها، أولاً بالحسابات الرياضية الفلكية قبل رؤيتها بالتليسكوب!!

هناك مراصد عملاقة تستكشف الكون، وأقمار صناعية جبارة تسجل الهمسة والسكنة فى فضاء هذا العالم، كل هذا لا يكفينا نحن المسلمين لكى نقتنع بأن الحسابات الرياضية والأجهزة الفلكية تتفوق دقتها على رؤية العين التى تخدع أحياناً وترى السراب حقيقة!!، يا إخوتنا فى المملكة، أنتم فى مواقيت صلواتكم تعتمدون على الحسابات الرياضية والفلكية، فلم نعد نرى، مثلاً، شخصاً عندكم يعتمد فى صلاة العصر على أن يرى مصير ظل كل شىء مثله، أو يراقب مغيب الشفق الأحمر حتى يصلى المغرب!! كل مسلم الآن يحدد وقت الصلاة بالساعة أو بالموبايل أو بمشاهدة نتيجة الحائط، يا إخوتنا الأعزاء فى السعودية، لا يمكن أن نعتمد على فتوى الفقيه ابن باز بسكون الأرض وعدم دورانها حول الشمس ونترك كلام جاليليو لمجرد أن الأول يحمل كتاب ابن عبدالوهاب، والثانى يحمل تليسكوباً!.

اجمالي القراءات 11476

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (4)
1   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الخميس 01 اكتوبر 2015
[79180]

الحساب الفلكى وحديث ابو هريرة .


مقالة ممتازة يا دكتور خالد .ونُضيف أن الوهابيين السعوديين ومعهم أهل التراث فى كُل الأقطارالإسلامية  لا يؤمنون بالقرآن الكريم حق الإيمان ،ويُعلون عليه روايات ابو هريرة وصحبه من الكاذبين على الله ورسوله ورسالته . فهم فى موضوع تحديد مواقيت وبدايات الشهور العربية يتجاهلون ويهجرون قول الله جل جلاله (الشَّمْسُ وَالْقَمَرُ بِحُسْبَانٍ) ...



وقوله سبحانه (( وَءَايَةٌۭ لَّهُمُ ٱلَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ ٱلنَّهَارَ فَإِذَا هُم مُّظْلِمُونَ ﴿٣٧﴾ وَٱلشَّمْسُ تَجْرِى لِمُسْتَقَرٍّۢ لَّهَا ۚ ذَ‌ ٰلِكَ تَقْدِيرُ ٱلْعَزِيزِ ٱلْعَلِيمِ ﴿٣٨﴾ وَٱلْقَمَرَ قَدَّرْنَـٰهُ مَنَازِلَ حَتَّىٰ عَادَ كَٱلْعُرْجُونِ ٱلْقَدِيمِ ﴿٣٩﴾ لَا ٱلشَّمْسُ يَنۢبَغِى لَهَآ أَن تُدْرِكَ ٱلْقَمَرَ وَلَا ٱلَّيْلُ سَابِقُ ٱلنَّهَارِ ۚ وَكُلٌّۭ فِى فَلَكٍۢ يَسْبَحُونَ ﴿٤٠﴾. بمعنى أن دوران الشمس والقمر  محسوب بحسابات دقيقة جدا جدا لا تتبدل ولا تتغير ولا يسبق احدهما الآخر ،وهذا ما إكتشفته ناسا ،وعلماء الفلك ،وبناءا عليه وضعوا تقويما لمواقيت الصلاة فى العالم كله ،شرقه وغربه ،وشماله وجنوبه .



ولكن الوهابيون والتراثيون يُطبقون  بدلا منه كذبة ابو هريرة عن الهلال التى يقول فيها  (صوموا لرؤيته وإفطروا لرؤيته ).



وهذا مثال بسيط على تناقض التراث مع القرآن ،وما ينتج عنه من أخطاء .وهذا ما يُحذر منه أهل القرآن ويعملون على إصلاح المسلمين وعودتهم للقرآن الكريم وحده مرة أخرى ،وتبرأهم من أكاذيب البخارى وصحبه .



2   تعليق بواسطة   ليث عواد     في   الخميس 01 اكتوبر 2015
[79185]

في نظري المشكلة هي توقيت الحج


الحج أشهر معلومات و ليس يوما معلوما.



و بالمناسبة يا دكتور عثمان،  لن تستطيع أن تناقش هؤلاء الأناس، فهم قوم يجهلون.



أتذكر المرحوم فؤاد المهندس في مسرحية  اللسكرتير الفنى مع المعلم شيحة ؟؟



مجال الحوار يتقلص أحيانا بين المثقف و بين هؤلاء الحشويين فلا يتسع إلا لنفس واحد أما الآخرفمحكوم علىه بأن يموت مختنقا من هول الصدمة.



https://www.youtube.com/watch?v=bWRvRiXr3jg



3   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الجمعة 02 اكتوبر 2015
[79192]

نعم استاذ ليث عواد .


نعم استاذ ليث عواد .اكرمك الله . اولئك الناس  حشويون  ،وأصحاب تقليد ونقل ،وإستغنوا عن عقولهم وأهملوها حتى ماتت خلايا التفكير فيها . الشيخ السعودى فى الفيديو اسقط كل الحقائق العلمية الفلكية ،وإنتصر لكلمة قالها إمام الضلال عبدالعزيز بن باز ، وزميله صالح الفوزان .ويريد أن يُثبت للبلهاء ممن يجلسون امامه أن الأرض ثابتة ...ربنا يشفيهم ،ويخلص الناس من جهلهم ..



4   تعليق بواسطة   يوسف حسان     في   السبت 17 اكتوبر 2015
[79292]

سلامي لك وامتناني على المجهود الطيب


الحج اشهر معلومات وليست ايام معدودات ملاحظتي هي ان الفترة هي لا تقل عن ثلاثة اشهر ونسك الحج كلها يمكن ان تنتهي في ثلاث أيام مما يعني ان تأتي مجموعة من المؤمنين ويكملوا الحج في ثلاث او اربع ايام ويرجعوا الى ديارهم ومن خلال هذه الاية الكريمة تبين لي ان عرفات اسم مكان وليس زمان فهل من المعقول ان ينتهي الحج بعد وقفة عرفاة فكيف بالذي يقصد مكة المكرمة في بداية شوال فهل هو مضطر الىى البقاء شهران اضافيان ام نوقف العمل بالاية الكريمة ونجعل الحج عشرة ايام فقط ونزج الملايين في بقعة صغيرة وننتظر الاخبار لكي نعرف عدد الضحايا سنويا اثر التدافع والاختناق ليس هذا الدين الذي في القرأن الكريم فبدلا من مليونين ونصف المليون في عشرة ايام وكلهم يقفون بيوم واحد في عرفاة بإمكان المسلمين في كل بقاع العالم ان ان يكملوا فريضة الحج في ثلاثة اشهر كل ثلاث ايام مليون ونصف بدلا من مليونين ونصف يكملوا المناسك ويتوجهون الى عرفات ثم يعودون الى ديارهم سالمين بإذن الله وبهذا يمكن 55 مليون مسلم ان يكملوا نسك الحج في سنة واحدة وهذا رقم جدا كبير لكن انا اتحدث عن امكانية الاستيعاب الصحيح والسليم لذلك الحج اشهر معلومات وعرفاة اسم مكان وليس زمان



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-01-12
مقالات منشورة : 313
اجمالي القراءات : 2,192,217
تعليقات له : 0
تعليقات عليه : 368
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt