ق 3 ف1 : بداية المعارضة الأصولية الوهابية : سفر الحوالى وسليمان العودة ثم العبيكان :

آحمد صبحي منصور في الخميس 25 سبتمبر 2014


كتاب ( المعارضة الوهابية فى الدولة السعودية فى القرن العشرين )

القسم الثالث المعارضة الوهابية التى أنجبت أسامة بن لادن  

الفصل الاول : المعارضة الوهابية التى أنجبت أسامة بن لادن في تقرير تاريخي موجز

بداية المعارضة الأصولية الوهابية : سفر الحوالى وسلمان العودة والعبيكان :

 قبل حرب الخليج

1 ــ قبلها لم تشهد الدولة السعودية حدثا مهما سوي حدثين جذبا اهتمام المجتمع السعودي ،في اطار التنافس العلماني السلفي ،الاول :مواجهة الشيخ سعد الغامدي للحداثة في شريط تسجيل ،انتشر في المجتمع السعودي ،حيث اعتبر الغامدي الحداثة احد رموز العلمانية ،واعتبر انتشار الشريط دليلا علي تشبع المجتمع السعودي بالسلفية ،والحدث الاخر هو اتهام الشيخ عايض القرني عن طريق احد الامراء بجريمة خلقية شاذة  ،وقد برأت المحكمة الشيخ من هذه التهمة .وادي ذلك الي تزايد شعبية الشيخ عايض القرني ، ودلت بوضوح علي تعاطف المجتمع مع اهل العلم و زعماءالاصولية السنية .

المزيد مثل هذا المقال :

2 ــ وكان هذا التعاطف ثمرة التربية التى غرسها الاخوان المسلمون ورفاقهم فى المجتمع السعودى ، اذ ان زعماءالاصولية السنية حرصوا علي عدم الاصطدام بالدولة التي كانت تأخذ منهم موقف الحذر بعد حركة جهيمان ،بالاضافة الي ان هيبة الدولة كانت قوية قبل الحرب، ولم تكن شرعيتها محل نقاش باعتراف كتاب (زلزال ال سعود ) ثم جاءت حرب الخليج بتغييرات اساسية في العلاقة بين الطرفين .

 خلال حرب الخليج الأولى : ( إحتلال صدام للكويت )  :

1 ـ جاءت حرب الخليج صدمة للحكومة السعودية والاصولية السنية السعودية علي السواء وقد اسرعت الحكومة الي الاستنجاد بأمريكا وسلطت اجهزة الاعلام للتبرير ، واستصدرت فتوى من هيئة كبار  العلماء بشرعية هذه الخطوة علي اساس انها ضرورة ،والضرورات تبيح المحظورات.. بينما رأت الاصولية السنية المعارضة ان هذه الفتوي تخلو من أي دليل شرعي ،وان خطورة هذه الفتوي لا تقل عن الخطورة في دخول القوات العراقية للكويت او دخول القوات الامريكية للجزيرة العربية ،واعتبرت الاصولية السنية هذه الفتوي اول سقوط للمؤسسة الدينية الرسمية التي يتكئ عليها النظام السعودي وشرعيته ،ومن هنا بادر زعماءالاصولية السنية للحلول محل المؤسسة الرسمية في اعلان الرأي السلفي من وجهة نظرهم .

2 ــ وبدأ سفر الحوالي يفضح المشروع الامريكي دون ان يتطرق الي تخطئة هيئة العلماء وفتواهم ،وان كان قد ركز علي تفنيد حجة الاستعانة بالامريكان ، وكان ذلك في محاضرتين : الاولي في جدة بعنوان (فستذكرون ما اقول لكم )والاخري في الرياض بعنوان (ففروا الي الله )وذلك في بداية سبتمبر 1990 وانتشرت اشرطة المحاضرتين واحرجت السلطات السعودية وفتوي العلماء الرسميين . في نفس الوقت القي الشيخ سليمان العودة محاضرة بعنوان (اسباب سقوط الدول )انتشرت اشرطتها تحمل ما قاله الشيخ في الاحوال الراهنة وقتئذ  واستشراف للمستقبل .

3 ــ  وواكب ذلك الجهد الفكري للشيخين سفر الحوالى وسليمان العودة وغيرهما جهد عملي اتسم بالفوضوية والسطحية ،مثل اغاثة لاجئي الكويت والتحذير من اثار الحرب علي المجتمع ، وتحول هذا الجهد المتفرق الي عمل جماعي شعبي تصدي له بعض الرموز مثل عبد المحسن العبيكان وعبد الله بن جبرين وعبد الرحمن البراك وسعيد بن زعير ، حيث دعوا الي اجتماع عام جماهيري مفتوح في جامع الجوهرة بالرياض ،وفي الاجتماع طولب لأول مرة في تاريخ المملكة بضرورة عمل جماهيري جماعي منظم ،واتفق المجتمعون علي تفويض الشيخ العبيكان بمسئولية الاعداد للقاء الثاني.

4 ـ وتدخل الامير سليمان امير الرياض  وحاول الضغط علي الشيخ العبيكان لألغاء الاجتماع ولكن رفض الشيخ ،فتدخل الشيخ ابن باز واقنع العبيكان بعقد الاجتماع في دار الافتاء بدلا من جامع الجوهرة ،وان يقتصر الاجتماع علي بعض الشخصيات المشهورة المحدودة ،مع موافقة الامير سلمان علي حضور الاجتماع شخصيا .

5 ــ وقبل ان يحدث ذلك الاجتماع قامت المظاهرة النسائية المشهورة في الرياض التي طالبت بحق النساء في قيادة السيارات والتي يفسرها الاصوليين بانها مؤامرة من العلمانيين والحكومة لشغل الاصوليين عن هدفهم الاصلي ،وقد حدثت هذه المظاهرات في مساء الثلاثاء السابع من نوفمبر 1990 ،الا ان الغضب السائد في الشارع عجل بعقد الاجتماع بالشروط التي وضعها الامير سلمان ،وحضره الامير سلمان وعدد محدود لا يتجاوز المائة ،وكان من بينهم مؤلف كتاب (زلزال ال سعود ) بينما حوصرت دار الافتاء بمظاهرة من عشرة الاف شخص لتأييد الشيخ العبيكان الذي اقنع المتظاهرين بالانصراف ،واجهض  الامير سليمان مطالب العبيكان بمقولة ابن باز (ان كل عمل لابد له من اذن ولي الامر )، وولي الامر حينئذ وهو امير الرياض الامير سلمان، فالأمر مفوض له .

6 ــ ومع فشل ذلك الاجتماع الا انه كان اول محاولة لربط طلبة العلم الاصوليين المتفرغين للدعوة باساتذة الجامعات والمثقفين اصحاب الاتجاه السلفي والحركي ممن يطلق عليهم التكنوقراط الاسلاميون ،وامتزج العلم السلفي والنفوذ الشعبي لطلبة العلم بالقدرة علي التخطيط والمنزلة الاجتماعية للتكنوقراط .

بعد حرب الخليج الثانية :(استرداد الكويت وضرب العراق )

1 ــ عندما اوشك قيام الحرب الثانية حرصت الاصولية السنية السعودية علي وقف تحركاتها حتي لا تتهم باضعاف الجبهة الداخلية ،واستمر الحال كذلك الي ان انتهت الحرب فبدأت حقبة جديدة هي حقبة المبادرات والتي كان اولها خطاب العلماء .

2 ــ الا ان نصر التحالف علي العراق ثم استثماره اعلاميا لصالح السلطة السعودية وقرارها بالاستعانة بامريكا ،وبالتالي شعرت الاصولية السنية بأن الاعلام السعودي يصورها علي انها حفنة من المشاغبين يمكن القضاء عليهم.

3 ــ وفي نفس الوقت انتهز الاصوليون فرصة انتهاء الحرب ليقوموا بمبادرتهم التي تمثلت في خطاب المطالب ، وهو نقطة مفصلية فى تاريخ هذه المعارضة الأصولية الوهابية . ونتوقف معه بالتفصيل :.

اجمالي القراءات 5805

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4136
اجمالي القراءات : 36,829,796
تعليقات له : 4,461
تعليقات عليه : 13,159
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي