حرية الايمان و الكفر:
حرية البشر المطلقة في العقيدة والايمان والكفر ‏

خالد اللهيب في الخميس 19 ديسمبر 2013


من كتاب الشورى في الاسلام للعالم الازهري د. احمد صبحي منصور مع الكثير من التلخيص ‏و التصرف ومن على موقع اهل القران .‏
‏1-- القرآن الكريم كله كتاب في الهداية وليس في السياسة ، ( قُلْنَا اهْبِطُواْ مِنْهَا جَمِيعًا فَإِمَّا يَأْتِيَنَّكُم مِّنِّي ‏هُدًى فَمَن تَبِعَ هُدَايَ فَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ (38) البقرة . و من عجب أن أكثر العلماء على ‏المنابر يتحدثون في السياسة و الذم و تكذيب الآخرين بينما ألقوا وراء ظهورهم هدف رسالة رب ‏العالمين الأساسية و هي هداية الناس . ‏


‏2-- حوالي الف آية من آياتا لقرآن تؤكد بطريق مباشر أو غير مباشر حرية الانسان المطلقة فى عقيدته ‏، ( وَقُلِ الْحَقُّ مِن رَّبِّكُمْ فَمَن شَاء فَلْيُؤْمِن وَمَن شَاء فَلْيَكْفُرْ إِنَّا أَعْتَدْنَا لِلظَّالِمِينَ نَارًا أَحَاطَ بِهِمْ سُرَادِقُهَا ‏وَإِن يَسْتَغِيثُوا يُغَاثُوا بِمَاء كَالْمُهْلِ يَشْوِي الْوُجُوهَ بِئْسَ الشَّرَابُ وَسَاءَتْ مُرْتَفَقًا (29) الكهف .‏
‏3-- مسؤولية الانسان أمام الله تعالى فقط وليس امام الناس على ما اختاره من عقيدة وسلوك ، فالله عز ‏و جل هو الذي ( يُعَذِّبُ مَن يَشَاء وَيَرْحَمُ مَن يَشَاء وَإِلَيْهِ تُقْلَبُونَ (21) العنكبوت . ‏
‏4-- تركز آيات القرآن على العذاب ونعيم الجنة تأسيسا على تقرير مسئولية الانسان الكاملة بعد ‏اعطائه الحرية الكاملة في الرفض والقبول ، ( يَوْمَ تَبْيَضُّ وُجُوهٌ وَتَسْوَدُّ وُجُوهٌ فَأَمَّا الَّذِينَ اسْوَدَّتْ ‏وُجُوهُهُمْ أَكَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ فَذُوقُواْ الْعَذَابَ بِمَا كُنتُمْ تَكْفُرُونَ (106) وَأَمَّا الَّذِينَ ابْيَضَّتْ وُجُوهُهُمْ فَفِي ‏رَحْمَةِ اللَّهِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ (107) ال عمران .‏
‏5-- ليست في الاسلام عقوبة جنائية تطبق من قبل المجتمع فيما يخص حقوق الله تعالى ، انما العقوبة ‏فقط فيما يخص حقوق البشر والمجتمع ، فمن ينتهك حقوق الآخرين فانه يعاقب عما ارتكبه وفقا ‏للقانون السائد . فليست عليه عقوبة قانونية من قبل الدولة او الجماعات و المؤسسات الدينية ، يكفي ما ‏يصير اليه حاله في الآخرة اذا لم يتب قبل مماته و بوقت كاف ليعمل الخير و يرجح ميزان حسناته ‏على سيئاته ‏
مثلا المفسدون في الارض عقابهم دنيوي ارضي و لاحقا سماوي ، ( إنَّمَا جَزَاء الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ ‏وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فَسَادًا أَن يُقَتَّلُواْ أَوْ يُصَلَّبُواْ أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلافٍ أَوْ يُنفَوْا ‏مِنَ الأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ (33) إِلاَّ الَّذِينَ تَابُواْ مِن قَبْلِ أَن ‏تَقْدِرُواْ عَلَيْهِمْ فَاعْلَمُواْ أَنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ (34) المائدة . ‏
‏6-- الله عز و جل خاطب النبي محمدا عليه السلام محرما اكراه او اجبار للناس على الايمان ، ( وَلَوْ ‏شَاء رَبُّكَ لآمَنَ مَن فِي الأَرْضِ كُلُّهُمْ جَمِيعًا أَفَأَنتَ تُكْرِهُ النَّاسَ حَتَّى يَكُونُواْ مُؤْمِنِينَ (99) يونس . ‏
‏7-- القران (إنْ هُوَ إِلاَّ ذِكْرٌ لِّلْعَالَمِينَ (27) لِمَن شَاء مِنكُمْ أَن يَسْتَقِيمَ (28) التكوير . ‏
ارجو نشر هذه المقالة ما امكنكم ذلك على مواقع التواصل الاجتماعي و لكم الجزاء من رب العالمين . ‏

‏ ‏
 

اجمالي القراءات 4101

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2011-12-18
مقالات منشورة : 87
اجمالي القراءات : 427,566
تعليقات له : 72
تعليقات عليه : 102
بلد الميلاد : Lebanon
بلد الاقامة : Lebanon