استفتاء الأكراد

آحمد صبحي منصور في الثلاثاء 19 سبتمبر 2017

نص السؤال:
ما رأيك فى الاستفتاء على انفصال الأكراد فى العراق بدولة كردية ؟
آحمد صبحي منصور

من حق أى شعب أن يقرر مصيره على الأرض التى يملكها . ينطبق هذا على الأكراد فى أرضهم التى يعيشون فيها من آلاف السنين . تلاحق على أراضيهم دول وامبراطوريات ، واخيرا نظم حكم تحمل أسماء ايران والعراق وسوريا وتركيا ، وبتقسيمات حدودية إصطنعتها انجلترة وفرنسا ، وعلى حساب الأكراد . بعد مرور قرن على هذا التقسيم الظالم يكون من حق الأكراد إقامة دولتهم رغم انف الجميع . المعارضون هم حكام مستبدون فى تلك الأنظمة ، مجرد أفراد يريدون توسيع نطاق ممتلكاتهم الشخصية ، وكل منهم يعتبر الدولة  ملكا خاصا له ، ويعتبر الشعب رعية مملوكة له ، ولا يريد أن يخرج الأكراد وأرضهم عن ملكيته . الذى أخشى منه أن تتحول الدولة الكردية الى نظام ديكتاتورى يملكه البارزانى أو غيره . أتمنى أن تقوم للأكراد دولة ديمقراطية مؤسسة على العدل و حرية الدين وحرية السياسة وحقوق الانسان والتداول السلمى للسلطة . 

اجمالي القراءات 1957