حدث في يوم 29رمضان

أحمد صبحى منصور   في السبت 12 سبتمبر 2009


 

حدث في هذا اليوم من رمضان
 
اليوم 29 رمضان 1430 هـ
ماذا حدث يوم 29 رمضان في تاريخ أجدادنا؟
 
 
الأربعاء 29 رمضان 386 هـ :
 بعد أن بويع الحاكم بأمر الله الفاطمي بالخلافة وهو طفل صغير دخل القاهرة في موكب حافل وبين يديه الأعلام والبنود والعساكر ونودي في البلد باستحلال دم من خالف البيعة لأمير المؤمنين الحاكم بأمر الله ..!! كل ذلك وأبوه الخليفة العزيز بالله لم يدفن بعد ..
 
الثلاثاء 29 رمضان 719 هـ :
 أجتمع في دمشق القضاة وكبار الفقهاء عند والى الشام ( نائب السلطنة) وقرئ عليهم كتاب من السلطان الناصر محمد بن قلاوون يتضمن منع الشيخ ابن تيمية من الإفتاء في مسائل الطلاق . واتخذ المجلس قرارا بالتأكيد على ذلك . 
 
الخميس 29 رمضان 875 هـ :
 في ليلة الثلاثين من شهر رمضان 875 توجه قضاة القضاة إلى الخانقاة المنصورية قلاوون لرؤية هلال شوال ، وتخلف عنهم القاضي الحنفي ابن الشحنة لاعتكافه بسبب غضب السلطان قايتباي عليه ، كما تخلف أيضا القاضي الحنبلي بسبب مرضه .
وادعي من حضر من القضاة والعلماء أنهم لم يروا الهلال حتى لا تكون خطبتان في يوم واحد ( خطبة العيد وخطبة الجمعة ) فيكون ذلك فألا سيئا على السلطان قايتباي ، إذ كانوا يتشاءمون من مجيء العيد يوم جمعة فتكون فيه خطبة للعيد ثم خطبة للجمعة مما يعني أن السلطان القائم سيموت أو يعزل ويحل محله سلطان جديد ، ولذلك أدعوا أن الهلال لم يظهر ، وصام الناس يوم الجمعة على أنه الثلاثين من رمضان ، وجعلوا عيد الفطر يوم السبت 1 شوال 875 ، وهو يوافق 23 مارس 1470 م.
 
 
 
 
 
 
اجمالي القراءات 5788
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   سوسن طاهر     في   الأحد 20 سبتمبر 2009
[42256]

الديمقراطية على الطريقة الفاطمية ..

الديمقراطية على الطريقة الفاطمية لها طبيعة خاصة حيث أن من لا يبايع الخليفة يعتبر حلال الدم والمال ، أي أن التعامل مع المعارضة السياسية كان هو القتل ، وهذا ما يجعل المستبدين في عصرنا يتحسرون على أنفسهم حيث أنهم في الغالب يكتفون بالسجن ما عدا صدام حسين الذي كان يسحل ويقتل ، ويواجه مستبدينا بدع كثيره أهمها بدعة حقوق الإنسان وبدعة الديمقراطية .. وكما تعلمون فكل بدعة ضلالة ، وكل ضلالة في مارينا ..


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
باب دراسات تاريخية
بقدمها و يعلق عليها :د. أحمد صبحى منصور

( المنتظم فى تاريخ الأمم والملوك ) من أهم ما كتب المؤرخ الفقيه المحدث الحنبلى أبو الفرج عبد الرحمن ( ابن الجوزى ) المتوفى سنة 597 . وقد كتبه على مثال تاريخ الطبرى فى التأريخ لكل عام وباستعمال العنعنات بطريقة أهل الحديث ،أى روى فلان عن فلان. إلا إن ابن الجوزى كان يبدأ بأحداث العام ثم يختم الاحداث بالترجمة او التاريخ لمن مات فى نفس العام.
وننقل من تاريخ المنتظم بعض النوادر ونضع لكل منها عنوانا وتعليقا:
more